الأخــبــــــار
  1. الاعلان عن استشهاد شاب من القدس بزعم تنفيذ عملية طعن
  2. جيش الاحتلال يغتال أشرف نعالوه منفذ عملية بركان بنابلس
  3. الاحتلال يعتقل والد وشقيق الشهيد البرغوثي
  4. الاحتلال يعتقل 40 مواطنا من الضفة والقدس
  5. الطقس: انخفاض على الحرارة وامطار على مختلف المناطق
  6. الرئيس يستقبل وفدا من اللجنة القطرية بالداخل
  7. قوات الاحتلال تحاصر منزل عمر البرغوثي في كوبر
  8. مصرع شخص اثر انفجار شاحنة في كفر قاسم
  9. إصابة شابين برصاص الاحتلال في كوبر شمال رام الله
  10. الاحتلال يطلق النار على شاب بالقدس
  11. الاحتلال يشن حملة اعتقالات واسعة بالقدس طالت 20 مواطنا
  12. جيش الاحتلال يعلن استشهاد الشاب صالح البرغوثي
  13. واشنطن رفضت طلب إسرائيل فرض عقوبات على لبنان
  14. "الإنتربول" تلغي ملاحقة القرضاوي
  15. الاحتلال يسلّم اخطارات بوقف البناء في أكثر من 20منزل في يعناتا بالقدس
  16. الاحتلال يعتدي على طلبة اللبن الشرقية ويعتقل طالبا
  17. اصابة طفل بجروح طفيفة جراء حادث دهس شرق بيت لحم
  18. أبو شهلا: سنحلُ كافة القضايا الخلافية حول الضمان خلال شهر ثم تطبيقه
  19. نادي الاسير: انتهاء مهلة الاحتلال لعائلة أبو حميد تمهيدا لهدم منزلها
  20. الخارجية: تصعيد الاحتلال الأخير محاولة لفرض صفقة القرن

صندوق ووقفية القدس يفتتح غرف ألعاب للدعم النفسي والاجتماعي.

نشر بتاريخ: 11/07/2018 ( آخر تحديث: 11/07/2018 الساعة: 14:06 )
القدس- معا- عقد في مركز نسوي الثوري في سلوان بالقدس، يوم الاثنين، مراسم افتتاح غرف ألعاب متخصصة في تقديم برامج الدعم النفسي الاجتماعي، بدعم وتمويل من صندوق ووقفية القدس، وتنفيذ من مركز العمل المجتمعي التابع لجامعة القدس. 
جاء ذلك ضمن برنامج التمكين الإقتصادي والثقافي والإجتماعي للمقدسيين والممول من صندوق ووقفية القدس والبنك الإسلامي للتنمية .

وتتشارك في مشروع افتتاح غرف الألعاب خمس مؤسسات مقدسية هي مركز العمل المجتمعي بالبلدة القديمة، المركز النسوي في الثوري سلوان، مركز سبافورد للأطفال بفرعيه العيزيرية والقدس إضافة إلى جمعية البستان في سلوان.

وقام مركز العمل المجتمعي بتدريب طواقم تلك المؤسسات لتنفيذ غرف الألعاب ، بإشراف من مدربي مؤسسة "تشيس" الإيطالية الخيرية. وتعتبر غرف الألعاب تجربة إيطالية تنفذ لأول مرة في مدينة القدس، تهدف إلى التفريغ النفسي للأطفال من خلال صناعة الألعاب واللعب بها، وقد انطلقت التجربة في القدس في شهر تشرين الأول من العام الماضي ضمن عدة مراحل تستهدف نحو 150 امرأة وطفلا مقدسيا لمدة عام كامل.

أما المرحلة الثانية فتُمكن الأطفال بين 8 و12 عاما من التعامل مع الضغوط النفسية عن طريق صناعة الألعاب واللعب بها؛ بهدف التفريغ النفسي، وإعادة تدوير المواد المستعملة، والتدريب على العمل الجماعي والتواصل مع بقية الأطفال. كما شمل المشروع رحلات استجمامية وترفيهية للأطفال وأمهاتهم.

وشملت مراسم افتتاح غرف ألعاب مركز نسوي الثوري الوقوف على أنغام السلام الوطني الفلسطيني، وكلمة ترحيبية من مديرة المركز عبير زياد، تلاها كلمة نائب رئيس جامعة القدس التنفيذي الدكتور حسن دويك، ثم كلمة لرئيس مجلس إدارة صندوق ووقفية القدس منيب المصري، أكدوا خلالها أهمية المشروع وضروة توفير الرعاية النفسية للأطفال المقدسيين في ظل الظروف الصعبة التي يعيشونها وعرض فيلم مرئي عن نشاطات المرحلة الأولى من مشروع غرف الألعاب، وفقرة فنية عرضها أطفال المركز النسوي، وكلمة لمدير مركز العمل المجتمعي الدكتور منير نسيبة، واختتمت المراسم بافتتاح غرف الألعاب وكلمة شكر من أطفال المركز للحضور والمنفذين والداعمين.

وهدف مشروع غرف الألعاب إلى زيادة الصلابة النفسية للأطفال المقدسيين وأمهاتهم؛ للتقليل من الإصابة بالأمراض النفسية، وتمكنيهم من التعامل مع حالات الحبس المنزلي والاعتقال والإبعاد، في ظل الوضع السياسي والأمني غير المستقر في مدينة القدس.

يذكر أن مشروع غرف الألعاب يندرج ضمن مشروع التدخل الطارئ الاجتماعي والقانوني للدفاع عن المواطن المقدسي، الذي ينظمه مركز العمل المجتمعي في البلدة القديمة بالقدس، والذي يتضمن أيضا لقاءات جماهيرية مع المقدسيين باختلاف أعمارهم وشرائحهم، ولقاءات قانونية مع التجار، وتوثيق انتهاكات الاحتلال تجاه المقدسيين، وتقديم خدمات قانونية مجانية، بالإضافة إلى ترجمة متجددة لقوانين المحاكم الإسرائيلية التي تهم المقدسيين وتمس واقعهم بشكل مباشر.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018