الأخــبــــــار
  1. أميركا تعترض على قرار أممي بإلغاء سلطة إسرائيل على الجولان
  2. الأمم المتحدة تعتمد 8 قرارات لصالح فلسطين
  3. الأمم المتحدة: الجولان ذو سيادة سورية والإجراءات الإسرائيلية فيه باطلة
  4. السنوار:لن نبيع دماء الشهداء بالسولار أو الدولار
  5. 600 مفقود نتيجة الحرائق في كاليفورنيا
  6. الهيئة الوطنية: مسيرات الجمعة المقبلة بعنوان "المقاومة توحدنا وتنتصر"
  7. نتنياهو ينفي اعتزامه الدعوة لانتخابات مبكرة
  8. شرطة رام الله تكشف شبكة ترويج مخدرات وحبوب اجهاض
  9. مصادر مقربة من نفتالي بينت: كل شئ انتهى وذاهبون للانتخابات المبكرة
  10. اصابة مواطنين اثنين بجروح برصاص الاحتلال شرق مدينة غزة
  11. بدء وصول الوفود المشاركة بالمؤتمر الدولي "صحفيون تحت النار"
  12. اصابة شاب بعيار معدني في الوجه خلال مواجهات مع الاحتلال في كفر قدوم
  13. واشنطن ستصوت ضد قرار أممي بشأن الجولان المحتل
  14. مصادر:مصر هددت نتنياهو بالانسحاب من الوساطة اذا لم يعلن وقف اطلاق نار
  15. نتنياهو يلتقي الوزير بينت الساعة 12:00 لمناقشة مستقبل حقيبة "الامن"
  16. مصادر: مصر هددت نتنياهو بالانسحاب من الوساطة اذا لم يعلن وقف نار
  17. الاحتلال يطلق النار تجاه المزارعين شرق القرارة جنوبي القطاع دون إصابات
  18. الخارجية الاسرائيلية تعيّن شابا من يافا سفيرا لاسرائيل في اذربيجان
  19. قوات الاحتلال تعتقل شابين من ضاحية شويكة شمال طولكرم
  20. اطلاق نار على جيش الاحتلال بالخليل

"القدس المفتوحة" تنظم حفل تخريج فوجها في طولكرم

نشر بتاريخ: 30/07/2018 ( آخر تحديث: 30/07/2018 الساعة: 10:40 )
طولكرم- معا- نظمت جامعة القدس المفتوحة –فرع طولكرم وتحت رعاية الرئيس محمود عباس "أبو مازن" حفل تخريج الفوج الحادي والعشرين "فوج القدس العاصمة". 
جاء ذلك في مقر قيادة الأمن الوطني، بمشاركة كل من محافظ طولكرم عصام أبو بكر، ممثلاً عن الرئيس، ود. سليمان الخليل عضو مجلس أمناء الجامعة ود. سلامة سالم مدير فرع جامعة القدس المفتوحة بطولكرم، ود. حسني عوض عميد البحث العلمي بالجامعة، والهيئتين التدريسية والإدارية، ، ،وقائد المنطقة العميد زاهي سعادة، والمؤسسة الأمنية، وممثلي المؤسسات الرسمية، وحركة فتح، وفصائل العمل الوطني، ورئيس بلدية طولكرم م. محمد يعقوب، ورؤساء البلديات والمجالس المحلية، ورئيس الغرفة التجارية إبراهيم أبو حسيب، وعائلة الطالب الخريج شهيد لقمة العيش أمير محمد زبن من بلدة قفين، ومجلس الطلبة وحركة الشبيبة الطلابية، وذوي الطلبة الخريجين وعائلاتهم.

وفي بداية كلمته نقل المحافظ أبو بكر تحيات ومباركة وتهاني الرئيس محمود عباس للطلبة الخريجين، وذويهم وعائلاتهم، ولأسرة الجامعة ممثلةً بالأستاذ الدكتور يونس عمرو، ومجلس الأمناء ممثلاً بالمهندس عدنان سماره، ولمدير فرع الجامعة بطولكرم د. سلامة سالم والهيئتين التدريسية والإدارية، معبراً عن أجمل التمنيات لهم بالمزيد من التوفيق والنجاح مع الانتقال إلى الحياة العملية، مترحماً على روح الطالب أمير محمد زبن، شهيد لقمة العيش والذي كان من المقرر أن يكون إلى جانب زملائه في حفل التخريج.

وشدد المحافظ أبو بكر على أن جامعة القدس المفتوحة حققت إنجازاتٍ علميةً مستمرة من خلال مسيرتها المشرفة ، والتي جاءت انطلاقا من الدور الريادي والأكاديمي والعلمي، وخاصةً أن التعليم يشكل إسناداً وطنياً لاستكمال مسيرتنا، دفاعاً عن حقوقنا وتثبيتاً لهويتنا، ونضالنا وتضحياتنا من أجل الحرية والاستقلال.

واستعرض المحافظ أبو بكر الموقف السياسي العام، وتحديداُ في ظل استمرار جرائم الاحتلال من القتل، والاعتداء على المقدسات الإسلامية والمسيحية، ومصادرة الأراضي،واستهداف القدس عاصمة دولتنا، ونقل السفارة الأمريكية إليها، واستهداف أهلنا في الخان الأحمر، مشيراً إلى إرادة المقدسيين الحرة في كسر جبروت الاحتلال بعد الاعتداء الأخير على المسجد الأقصى والمصلين وإغلاق بوابات الحرم، منوهاً إلى أ قيادتنا تقف صامدة على الثوابت ومتسلحةً بإرادة أبناء شعبنا،مع تأكيدها الدائم على أهمية إنجاز الوحدة الوطنية، وخاصةً في ظل التحديات الكبيرة التي تواجه قضيتنا ومنها مؤامرة القرن التي تستهدف ثوابتنا الفلسطينية وتتنكر لحق شعبنا التاريخي والوطني والإنساني على أرضه، مقدماً التهنئة للأسيرة الطفلة عهد التميمي بمناسبة الإفراج عنها من سجون الاحتلال، مؤكداً على أن حرية الأسرى الأبطال قادمة لا محال، بانتصار إرادة شعبنا مع جلاء الاحتلال.

وتابع المحافظ أبو بكر قائلاً" نعمل في محافظة طولكرم وبتوجيهات الرئيس أبو مازن على إرساء قواعد الأمن والأمان والحفاظ على السلم الأهلي، ومن خلال المتابعة المباشرة من رئيس الوزراء/ وزير الداخلية الأستاذ الدكتور رامي الحمد الله ودعمه المتواصل لمحافظتنا وجميع محافظات الوطن، وبجهود مؤسستنا الأمنية، وتعاون المواطنين معنا، لتحقيق كل ما هو أفضل للمحافظة والمواطنين".

من جانبه ذكر د. سلامه سالم في كلمة له بالنيابة عن رئيس جامعة القدس المفتوحة الأستاذ الدكتور يونس عمرو بأن الجامعة أثرت أن تطلق اسم فوج القدس العاصمة" على فوجها الحادي والعشرين وفاء للقدس عاصمة فلسطين الأبدية، وتأكيداً على وقوف الجامعة رئاسةً وعاملين وطلبة، خلف القيادة في معركة الدفاع حقوق شعبنا ورفض كافة المؤامرات التي تحاك ضد القضية الفلسطينية.

وأضاف د. سالم" فلسفة التعليم المدمج التي تتبناها الجامعة، والتي تقوم على فكرة الجمع بين المحاضرات الوجاهية والمحاضرات الافتراضية نجحت في تكريس ثقافة تعليمية ناجحة أثبتت فعاليتها وطنياً وعربيا ودولياً، فيما تعمل الجامعة على تقديم الخدمات التعليمية والتدريبية وفق فلسفة التعليم المفتوح، وإعداد خريجين مؤهلين لتلبية حاجات المجتمع، وكل ذلك في ظل العديد من الإنجازات التي حققتها الجامعة محلياً وعربياً ودولياً، وذلك من خلال خلق حالة من التكامل ما بين مجلس الأمناء ورئاسة الجامعة والعاملين والطلبة لاتخاذ القرارات المهمة لصالح تطوير الجامعة وتنميتها".

وترحم د. سالم على روح الطالب شهيد لقمة العيش أمير محمد زبن، أحد خريجي هذا الفوج، مقدماً التعازي لعائلته وذويه وزملائه، مطيراً أسمى آيات التهنئة والتبريك للطلبة الخريجين، متمنياً لهم مستقبلاً مشرقاً.

ونوه د. سالم إلى أن جامعة القدس المفتوحة برئاسة الأستاذ الدكتور يونس عمرو قررت تقديم منحة بقيمة (50%) من الرسوم لكل طالب حاصل على معدل 95% فأعلى، وتقديم منحة بقيمة (25%) لكل طالب حاصل على معدل 90% وأدنى من 95 وذلك مع بداية الفصل الأول القادم.

وألقى رئيس مجلس الطلبة زياد النجار كلمة باسم مجلس الطلبة القطري أكد فيها على دور جامعة القدس المفتوحة وأهميتها، ومكانتها،انطلاقا من كونها جامعة منظمة التحرير الفلسطينية، مباركاً للطلبة والطالبات تخرجهم، ومترحماً على روح زميلهم الطالب الخريج أمير زبن شهيد لقمة العيش.

من جانبها تحدث الطالبة دعاء دريدي في كلمة لها باسم الخريجين، عن دور ومكانة جامعة القدس المفتوحة وحضورها المتميز، من خلال الحصول على أعلى نسبة من الجوائز والشهادات العربية والعالمية، وخاصة أن الجامعة تمثل شرائح المجتمع الفلسطيني، نواة الدولة المستقلة، مباركةً للخريجين والخريجات ولعائلاتهم وذويهم على النجاح والتفوق والوصول إلى مرحلة الحصاد، داعيةً إلى الاهتمام بخريجي الجامعة وتوفير فرص العمل لهم.

هذا وتخلل حفل التخريج تكريم للطالب الخريج المرحوم أمير محمد زبن، شهيد لقمة العيش والذي توفي في حادث عمل، حيث قدم المحافظ أبو بكر، ود. سلامة سالم لعائلته شهادة تخرجه، وفاءً لروحه الطاهرة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018