الأخــبــــــار
  1. جيش الاحتلال يوصي بشن عملية عسكرية في غزة
  2. الرياض تنفي أن يكون رئيس الأركان السعودي التقى نظيره الإسرائيلي
  3. الشرطة والنيابة العامة تحققان في ظروف وفاة طفل 5 سنوات في الخليل
  4. بريطانيا تدعو إسرائيل إلى عدم هدم الخان الأحمر
  5. رئيس المخابرات المصرية يلغي زيارته لفلسطين المقررة غدا
  6. قوات الاحتلال تعتقل الاسير المحرر رزق صلاح من بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  7. إسرائيل تنصب بطارية إضافية من منطومة القبة الحديدية في بئر السبع
  8. نتنياهو: ننظر بخطورة لهجمات غزة وإسرائيل سترد بقوة كبيرة إذا لم تتوقف
  9. 30 مستوطنا يعتدون على عائلة بقرية برقة في نابلس
  10. الاحتلال يعتقل الزميل الصحفي أمجد عرفة ببلدة سلوان
  11. الاحتلال يعتقل صحفيا مقدسيا
  12. 30 مستوطنا يعتدون على عائلة بقرية برقة في نابلس
  13. الكابينت الاسرائيلي يجتمع بعد ظهر اليوم لبحث التصعيد الاخير بالقطاع
  14. الحكومة تدين التصعيد الاسرائيلي ضد غزة
  15. اعتقال فتاة واصابة 3 آخرين خلال مواجهات في الخان الاحمر
  16. مصادر: الوفد الأمني المصري ينجح باحتواء التصعيد في غزة
  17. اعتقال فتاة واصابة 3 آخرين خلال مواجهات في الخان الاحمر
  18. الخارجية: التصعيد ضد القطاع جزء من مخططات تصفية القضية
  19. المقاومة: عدوان الاحتلال يهدف لنسف جهود مصر بكسر الحصار
  20. الاحتلال يعلن استهداف 20 موقعا بغزة ويحمل حماس مسؤولية صاروخ بئر السبع

وميض في الرماد رواية تلخص تيه الشباب العربي

نشر بتاريخ: 09/08/2018 ( آخر تحديث: 09/08/2018 الساعة: 11:32 )
الكاتب: ديمة جمعة السمان
من يقرأ رواية (وميض في الرماد) للكاتب المقدسي عبد الله دعيس يشتمّ فيها رائحة القهر الذي يعيشه شبابنا العربي في بلاده، حيث يهرب منها إلى حضن آخر علّه يجد فيه مبتغاه، فإذا بحالهِ كمن هرب من المطر ليقف تحت المزراب. يجد الذل والمهانة وعدم الأمن والأمان، فيتعرف عن قرب على مفهوم العنصرية بكل ما تحمل من معنى بشع تتبرأ منه الإنسانية. فيترحم على أيام زمان، ويتمنى أن تتاح له فرصة العودة إلى وطنه بكل مآسيه وظروفه الطاردة.

رواية تلخص واقع الشباب العربي التائه، الذي يطلب الغربة في رحلة البحث عن الذات، فتزيده رحلته ضياعا، وتضاعف مشاكله وهمومه. رواية جمعت بين السياسة والوطنية والاقتصاد والحب والحقد والمؤامرة والمغامرة البوليسية.. جمعت بين الخير والشر، وكانت أحداثها تتنقل بين بعض من الولايات المتحدة الأميركية وبعض من البلدان العربية.

رواية أتقن فيها دعيس وصف مشاعر الخذلان لدى أيطال روايته من الشباب العربي، ووصف واقع الغربة المرير وصفا دقيقا.

رواية أتقن فيها الكاتب وصف المكان.. حبك روايته حبكة مدروسة؛ ليصل برسالته إلى القارىء، فوصف المؤامرة الأميركية الصهيونية التي تستغل الشباب العربي المسلم لتحقيق مآربها الاحتلالية قاصدة تمرير أجندتها السياسية بصورة تتماشى مع توجهها وخططها الشيطانية، خاصة بعد حادثة الحادي عشرة من أيلول.

رواية رغم مرارة أحداثها، استطاع الكاتب أن يطعّمها بالأحداث الشيقة، خاصة وأنه أدخل فيها نوعا من المغامرات البوليسية التي تحبس الأنفاس. فزاد من عنصر التشويق فيها، على الرغم من أن عدد صفحاتها وصل إلى 379 صفحة من القطع المتوسط.

أما بالنسبة لبناء شخوص الرواية، فأعتقد أن بعضها كان يحتاج إلى المزيد من "المونولوج" للتعرف على خفايا شخوصها، لتكون أكثر إقناعا، وكي لا يفاجأ القارىء بأحداث لم تتدرّج بتسلسلها الدرامي.

والجدير بالذكر أن الكاتب لم يستطع إخفاء مشاعره وتوجهه، فاستطاع أن يقرأه القارىء بكل وضوح.

وفي الختام، لا شك أن الرواية هي إضافة نوعية للمكتبة العربية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018