/* */
الأخــبــــــار
  1. الحكومة تطالب بحماية الاقصى
  2. الامم المتحدة تحذر من خطورة نفاد وقود الطوارئ بغزة
  3. تمديد الاعتقال المنزلي للشيخ رائد صلاح
  4. الاحتلال يهدم خيمة ويعتدي على مواطن بالضرب في مسافر يطا
  5. الاحتلال يسلم إخطارات لوقف البناء في محلات تجارية جنوب غرب مدينة جنين
  6. فتح: حديث حماس عن تهدئة دون دفع ثمن سياسي هراء وكذب
  7. إطلاق نار باتجاه جنود الاحتلال على حدود غزة
  8. إطلاق نار على السفارة الأميركية في أنقرة
  9. الاحتلال يعتقل 11 مواطنا ويصادر اسلحة
  10. البعثة الطبية: طواقمنا عالجت 3000 حاج
  11. بعثة الحج تؤجل تفويج الحجيج بسبب حالة الطقس
  12. هيئة الاسرى: القيادة ماضية بخدمة الاسرى وعوائلهم
  13. اسعاف فلسطيني اردني اسرائيلي يخمد نيرانا على الجسر
  14. عودة الفصائل من القاهرة الى غزة بعد مباحثات حول التهدئة والمصالحة
  15. مستشار الأمن القومي الأمريكي في إسرائيل لبحث عدة ملفات ضمنها غزة
  16. وزارة الصحة والنيابة العامة والضابطة الجمركية يغلقون مطعما في رام الله
  17. وفاة فتى متأثرا بجروح اصيب بها قبل يومين جراء سقوطه من علو في حلحول
  18. الخارجية: دولة فلسطين تتسلم تقرير الأمم المتحدة حول الحماية الدولية
  19. مصرع طفل بحادث سير شمال قطاع غزة
  20. الشرطة تضبط وتتلف 50 مركبة غير قانونية في الخليل

التربية تطلق المعايير المهنية لمعلمي غرف المصادر

نشر بتاريخ: 09/08/2018 ( آخر تحديث: 09/08/2018 الساعة: 16:06 )
رام الله  -معا- أطلقت وزارة التربية والتعليم العالي من خلال هيئة تطوير مهنة التعليم والإدارة العامة للإرشاد والتربية الخاصة، كتاب "المعايير المهنية لمعلمي غرف المصادر"؛ والذي يشتمل على سمات معلم غرف المصادر، وأخلاقيَّات المهنة، والمعايير المهنيَّة ومستوياتها.

جاء ذلك خلال ورشة عمل نظمتها الوزارة، بمشاركة وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم.

وبحضور مدير عام الإرشاد والتربية الخاصة محمد حواش، ومسؤول المعايير في هيئة تطوير مهنة التعليم هدى أحمد، ورئيس قسم برامج التربية الخاصة في الإدارة العامة للإرشاد رنا جابر، وطواقم هيئة تطوير مهنة التعليم، ومعلمي غرف المصادر، وعدد من المرشدين التربويين، وممثلي مؤسسات مجتمعية.

وفي هذا السياق ثمّن صيدم الجهود التي تبذلها هيئة تطوير مهنة التعليم، مؤكداً سعي الوزارة إلى تسريع التعليم ما قبل المدرسي، تنفيذاً لقانون التربية والتعليم الفلسطيني الذي ينص على إلزامية التعليم والاهتمام بذوي الإعاقة، "هذه الفئة من المجتمع القادرة على إثبات ذاتها، وعلينا أن نفتح لها المجال للإبداع".

وعبر الوزير عن فخره بالطلبة المتميزون من ذوي الإعاقة، معرباً عن سعادته بمشاركة القطاع الخاص وأولياء الأمور بمساندة جهود الوزارة التطويرية خاصة على صعيد توفير الغرف الحسية والداعمة لفئة ذوي الإعاقة، مشيداً بالمعايير المهنية التي تساعد على تنظيم العمل والاختيار المهني للمعلم المتخصص، وتطوير أدائه.

من جهته، شكر الحواش الوزير صيدم على الاهتمام الكبير في هذا المجال وتذليل كافة العقبات في سبيل توفير بيئة مناسبة لهذه الفئة المهمة من المجتمع والتي تحتاج لدعم كبير ومتواصل، في الوقت الذي يجب أن يكون معلم غرف المصادر على كفاءة ومقدرة عالية، مشيداً بتوفير الوزارة معلمين بصورة أكبر لهذه الفئة خلال العامين الماضيين.

من جانبها استعرضت هدى أحمد آلية وضع المعايير، مشيرةً إلى أن الهدف من هذه المعايير هوتحقيق التطور لمعلم غرف المصادر، والذي يأتي انسجاماً مع توجهات الوزارة في هذا السياق.

بدورها قدمت جابر عرضاً عن معلم غرف المصادر وأخلاقيات المهنة والمعايير التي يجب أن يمتلكها المعلم، ومن أهمها: القدرة على إعداد الخطط وتنفيذها، وتوظيف أساليب القياس والتّقويم بمجال غرف المصادر، وتوظيف استراتيجيات التّدريس المتنوعة التي تناسب الطلبة.

وشهد الحفل تكريم للمشاركين في إعداد الكتاب والمعايير التي وضعت فيه.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018