عـــاجـــل
شرطة الاحتلال تلاحق مركبة في العيسوية شرق القدس وتعتدي على ركابها
الأخــبــــــار
  1. بعد الاستجابة المبدئية لجزء من مطالبهم- اسرى "عسقلان" يعلقون الإضراب
  2. الغاء الاضراب المقرر في 25 حزيران واستبداله بمسيرات رفضا لورشة البحرين
  3. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من بيت لحم ورام الله
  4. حالة الطقس: درجات الحرارة اعلى من معدلها السنوي العام بحدود درجتين
  5. الأسير ربيع السعدي من مخيم جنين يدخل عامه الـ16 في الأسر
  6. الكابينت ينعقد اليوم لبحث "التطورات الأمنية" الأخيرة
  7. ليبرمان يدعو لتشكيل "حكومة وحدة وطنية"
  8. مقتل مواطن 54 عاما بالرصاص اثر شجار وقع في يطا جنوب الخليل فجر اليوم
  9. هلال القدس يمثل فلسطين في البطولة العربية
  10. قوات الاحتلال تعيق حركة المواطنين جنوب بيت لحم
  11. فصل الصيف يبدأ مساء الجمعة ويستمر 93 يوما و15 ساعة و56 دقيقة
  12. أنصار الله تطلق طائرات مسيرة على مطارين في السعودية
  13. إسرائيل ترفض بنودا في بيان قمة دوشنبه حول القدس
  14. قناة إسرائيلية: لقاء سري بين أبو مازن ورئيس الشاباك
  15. 59 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة الأسبوع الماضي
  16. مصرع فتاة بالقدس بعد الاعتداء عليها بالضرب لعلاجها من السحر
  17. مصرع مواطن بحادث سير بين مركبتين على مفرق عجة جنوب جنين
  18. قوات القمع تقتحم قسم الأسرى في معتقل "عسقلان"
  19. القسام تعلن استشهاد أحد اعضائها نتيجة خطأ باستخدام السلاح

متحف ومركز ثقافي باسم سميح القاسم في الرامة

نشر بتاريخ: 16/08/2018 ( آخر تحديث: 23/08/2018 الساعة: 12:09 )
القدس- معا- انتهت مرحلة تصميم متحف ومركز ثقافي على اسم الشاعر سميح القاسم في المنطقة التي اختار أنْ يتم دفنه فيها، سفح جبل حيدر المُطلّ على بحيرة طبريا والأردن وسوريا من الشرق، وحيفا وعكا والبحر الأبيض المتوسط من الغرب مع الذكرى الرابعة لرحيله.

وقام الطاقم المصمّم وعلى مَدار شهور عديدة، بدراسة شخصيّة وتاريخ سميح القاسم وإرثه الكبير، وقراءة ما كُتب عنه، ومتابعة ترجماته في عشرات اللغات، ليتمّ تنفيذ التصميم بما يتلاءم مع جميع المعطيات وخصوصيّات الطبيعة والأرض والزيتون وأزهار فلسطين.

وبعد مرور سنة على تسجيل وإطلاق مؤسسة سميح القاسم من الرامة، والمباشرة في خطوات تجهيز منطقة الضّريح وتقديم الطلبات للحصول على التصاريح اللازمة من قبل المجلس المحلي ولجنة التخطيط والبناء لتنفيذ المشروع، وصل المبنى مرحلة الانتهاء من التّصميم المعماري المميّز للمتحف والمركز الثقافي بقيادة طاقم عالمي يضم مصمّمين عالميين، عرب وإسبان وإيطاليين في مقدمتهم المصمّم المعماري أيمن طبعوني، ابن الناصرة المقيم في لندن.

وقام الطاقم المصمّم، وعلى مَدار شهور عديدة، بدراسة شخصيّة وتاريخ سميح القاسم وإرثه الكبير، وقراءة ما كُتب عنه، ومتابعة ترجماته في عشرات اللغات، ليتمّ تنفيذ التصميم بما يتلاءم مع جميع المعطيات وخصوصيّات الطبيعة والأرض والزيتون وأزهار فلسطين لتنعكس في مبنى فريد من نوعه يجمع ما بين الحضارة العريقة والحداثة التي تجسّدت في شخصية وإرث سميح القاسم.

وبالتّوازي مع مواصلة العمل على ترخيص البناء من الجهات المختصة، انطلقت المؤسسة بمرحلة إنتاج مُجسّم وفيديو ثلاثي الأبعاد للمشروع، للتوجّه بالمستوى اللائق والرّسمي للمؤسسات العربية والعالمية والجهات التي نأمل منها تقديم الدّعم لهذا المشروع الضّخم والحضاري الذي سوف يترك أثراً كبيراً على جميع أبناء شعبنا والإنسانية أجمع، وبالتأكيد على كل مَنْ يزور قرية الرامة والجليل ليُصبح مَعلَما ثقافيّا وحضاريّا لنشر الفن والإبداع على جميع أشكاله، ومتحفًا يحفظ الإرث الكبير التي تركه شاعر وإنسان عملاق للإنسانية وللأجيال القادمة، شاعر نفتقد صوته المُدوّي والشجاع والحقيقي في هذه المرحلة التّعيسة التي نعيشها في الوطن وفي العالم العربي.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018