الأخــبــــــار
  1. مظاهرات في تل أبيب احتجاجا على وقف حكومة الاحتلال التصعيد في غزة
  2. تلفزيون اسرائيل: انتخابات مبكرة في اذار 2019 او في ايار كحد اقصى
  3. الوفد الامني المصري يصل غزة
  4. الشرطة: وفاة سيدة 45 عاما داخل عيادة تجميل في مدينة الخليل
  5. "العليا" ترفض الالتزام بمنع هدم مدرسة التحدي 5 في بيت لحم
  6. مخابرات الاحتلال تقتحم مبنى الجالية الافريقية بالقدس وتمنع فعالية
  7. الرئيس: هدفنا هو تجنيب شعبنا المزيد من المجازر وجرائم الحرب
  8. الرئيس باجتماع القيادة: اليوم الطريق سالك لتحقيق إزالة أسباب الانقسام
  9. الحاج جبر: نقل محافظ جنين إلى نابلس ومحافظ نابلس إلى جنين
  10. السعودية تعلن نتائج التحقيق في قضية خاشقجي
  11. برئاسة ابومازن-اجتماع طارئ للقيادة الساعة1 لبحث تطورات العدوان على غزة
  12. الاحتلال يستدعي خبراء متفجرات لمقر الخارجية بالقدس للاشتباه بعبوةناسفة
  13. البنك الدولي: ملتزمون بمساندة السلطة ودعم الاقتصاد الفلسطيني
  14. توغل 4 آليات عسكرية شرق بلدة القرارة جنوب القطاع
  15. قوات الاحتلال تعتقل 4 مواطنين من الضفة الغربية
  16. 19 اصابة بينهم 2 خطيرة بحريق بمنزل في "بيت شيمش"
  17. الاحتلال يسمح للصيادين دخول مسافة 6 ميل بحري من وادي غزة حتى الشمال
  18. موقع واللاه: ليبرمان قدّم كتاب استقالته رسميا الان لنتنياهو
  19. مصادر استخباراتية أمريكية: العرب يشكلون نصف عدد الراغبين بشراء"إس-400"
  20. ماكرون: فرنسا حليفة للولايات المتحدة وليست تابعة لها

تغلق سرتها بالماء

نشر بتاريخ: 03/09/2018 ( آخر تحديث: 03/09/2018 الساعة: 17:15 )
الكاتب: نداء يونس
لم تمح الخطوات،

كانت تسرقها،

لو كانت أقل هبوبا،

لكانت الغياب،

لم تترك ضفيرتها ليد العدم;

بل قصت شعرها،

تحت غطاء فقط

يمكنك ان تحبسها

لم تتعلم الكتابة

بل المحو

لم تغلق سرتها بالماء كالبحيرات

ظلت فوهة تصرخ

تحمل وتلد الفراغ

صوتها النحاس، أو يكاد

تشرب الماء وتظل عطشى

جافة كالمرايا .. وفيها ....

تنكسر مثل السر على حافة بئر

وتخجل

تجلس بين قدميك ككلب

لكنها تعقر

مثل بيتها هذا القلب

كبير وفارغ

بين يديها كتاب

ألمُّ الاوراق الممزقة

تعوي بلا فم

وتشد الورد الذي في الاصيص من شعره

تسحب الجذور

لا الاغصان

تفتح قميصي;

عليَّ أن أعرى لأصير مثلها، هكذا علمتني

على عنقي ترسم

تقول جدتي انها رُقى وحبيبي انها رسائله

منذ الأمس، ستتهجأ اسمك

منذ الغد، حملتك في موكبها الجنائزي

ريح عاشقة ووحيدة.

من عيوني
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018