الأخــبــــــار
  1. الداخلية في غزة تسلم الصيادين الـ6 للسلطات المصرية عبر معبر رفح مساءً
  2. الجيش اللبناني يعتقل المُشتبه به بالتسلل من إسرئيل إلى لبنان
  3. نفوق 4 أشبال في حديقة حيوان في رفح "بسبب البرد"
  4. بدء اجتماعات وفدي الحوثيين والحكومة اليمنية في عمّان
  5. انفجار ضخم في جامعة ليون شرق فرنسا
  6. قوات الاحتلال ووحدات خاصة تقتحم الأقصى والمصلى المرواني وقبة الصخرة
  7. نتانياهو يزور تشاد يوم الاحد القادم
  8. القسام تعلن استشهاد احد أعضائها نتيجة خطأ سلاح بغزة
  9. السفراء العرب في لبنان يُشيدون بتسلّم الرئيس رئاسة مجموعة 77 والصين
  10. الطقس: انحسار المنخفض وتحذير من خطر التزحلق
  11. مجلس العموم البريطاني يرفض حجب الثقة عن حكومة ماي
  12. الرئيس يمنح المندوب الدائم للكويت لدى الأمم المتحدة "نجمة القدس"
  13. أبو ردينه: الطريق نحو السلام يمر من خلال عودة كامل القدس الشرقية
  14. سلطة النقد: دوام موظفي الجهاز المصرفي يوم الخميس 9:30 صباحا
  15. ترامب: دولة على 90% من الضفة والقدس مشتركة بسيادة اسرائيل
  16. الحكومة:تأخير دوام الموظفين بالوزارات والمؤسسات حتى الـ9من صباح الخميس
  17. ترامب يمدد حالة الطوارئ بسبب "خطر الإرهابيين في الشرق الأوسط"
  18. ليلا - اغلاق شارع البحر البيت بسبب السيول
  19. الشرطة ترفع جاهزيتها وتساعد المواطنين لمواجهة اثار المنخفض
  20. القسام تعلن استشهاد احد أعضائها متأثرا بإصابته الاسبوع الماضي

الملكة حامد تبدع في تصميم البيئات الصفية الجاذبة

نشر بتاريخ: 10/09/2018 ( آخر تحديث: 11/09/2018 الساعة: 10:46 )
رام الله- معا- أبدعت ملكة المسؤولية الاجتماعية في الضفة عبير حامد في تصميم البيئات الصفية الجاذبة للعام الثامن على التوالي في مدرستها بنات عين يبرود الثانوية.
وجاء ذلك لما له من أثر طيب في تحسين نفسية الطالب وحبه للمكان وزيادة دافعيته وانتمائه للمدرسة ولأستاذه، ولا يخفى على أحد أثر طاقة الألوان في تفتيح العقل والقلب خصوصاً إذا كانت الألوان زاهية يحبها الأطفال، وصنع البيئة الصفية بيده.
حامد تعلم إلى جانب مواد الاجتماعيات الرياضة والفن من وحي مواهبها الفطرية منذ كانت طفلة، والطالب يصنع بيئته في حصة الفن وتبقى معه البيئة الصفية الجميلة عاماً كاملاً ، حيث استطاعت حامد أن تنجز أربعة صفوف من أصل عشرة صفوف في مدرستها وتحلم أن تكمل بقية الصفوف.
يذكر أن البيئة الصفية الجاذبة هي جزء من مبادرة "التعلم من خلال الفن" للمعلمة حامد التي تأهلت عالمياً وأصبحت منظمة دولية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018