الأخــبــــــار
  1. الحكومة:تأخير دوام الموظفين بالوزارات والمؤسسات حتى الـ9من صباح يوم غد
  2. الشرطة ترفع جاهزيتها وتساعد المواطنين لمواجهة اثار المنخفض
  3. القسام تعلن استشهاد احد أعضائها متأثرا بإصابته الاسبوع الماضي
  4. نادي الأسير: قوات الاحتلال تعتقل (15) مواطناً من الضفة
  5. الاحتلال يجمّد قرار اخلاء عائلة الصباغ من بنايتها في حي الشيخ جراح
  6. الاحتلال يهدم مسكنا في قرية فصايل
  7. جيش الاحتلال ياخذ قياسات منزل الاسير خليل جبارين من يطا تمهيدا لهدمه
  8. داخلية غزة تؤكد انتهاء التحقيق في أزمة الايطاليين الثلاثة
  9. مجلس العموم البريطاني يرفض الموافقة على الصفقة حول بريكست
  10. ارتفاع مستوى بحيرة طبريا 68 سم منذ بداية موسم الأمطار
  11. نتنياهو: علاقاتنا مع العرب تتوطد ودول إسلامية رائدة تتقرب منا
  12. نتنياهو: "انصح ايران بسحب قواتها من سوريا على وجه السرعة
  13. انتهاء مباراة المنتخب الفلسطيني ونظيره الاردني بالتعادل السلبي
  14. الاحتلال يفرج عن الأسيرة لمى البكري من الخليل بعد اعتقال 39 شهرا
  15. الاحتلال يطلق النار صوب شبان قرب السياج الفاصل مع القطاع
  16. السعودية تدعو لتدخل أممي "فوري" لوقف الاستيطان
  17. الحكومة تقرر اعتماد التعديلات التي تم التوافق عليها بشأن قانون الضمان
  18. المحكمة العليا: قرار بوقف النائب العام د.احمد براك عن العمل
  19. حالة الطقس: منخفض قطبي ورياح شديدة وثلوج سريعة غداً
  20. قوات الاحتلال تعتقل 21 مواطنا من الضفة

إسرائيل احتلت أمريكا بشكل كامل.. 51 ولاية تحت حذاء الصهاينة

نشر بتاريخ: 11/09/2018 ( آخر تحديث: 11/09/2018 الساعة: 11:28 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
منذ مئة عام تحاول الحركة الصهيونية إحتلال فلسطين دون جدوى. قاومت فلسطين بكل الأشكال والسبل. حتى يأس الاحتلال من إخضاع هذا الشعب العربي العنيد. ونجحت في تحقيق دولة تحت الاحتلال.

وقد إستثمرت الحركة الصهيونية كل أدوات الترهيب والترغيب ولكنها لم تنجح في فرض ما تريد فتكسرّت ادواتها وظلت فلسطين حاضرة بقوة في العنوان الاول للصحافة العالمية طوال قرن من الزمان.

وما يلفت انتباهي اليوم هو سهولة احتلال الحركة الصهيونية للولايات المتحدة ألامريكية. حتى يبدو أنه أسهل احتلال في العالم. الدول الفقيرة والدول الصغيرة قاومت وهزمت كل احتلال. أما الشعب الامريكي فقد استسلم فورا وسلم روحه قبل جسده لهذا الاغتصاب القبيح والمتواصل. ويمكن اليوم القول ان امريكا دولة تحت الاحتلال ولكن بطريقة أسوأ بكثير من الوضع الفلسطيني.

خلال جولات التفاوض في كامب ديفيد. أراد الرئيس الامريكي أن يصلي في الكنيسة يوم الاحد. واتضح أن جميع أفراد الطاقم الاداري للبيت الابيض والطاقم التفاوضي الامريكي، جميعهم من اليهود. ولم يجد كلينتون مسيحيا واحدا سوى الفلسطيني نبيل ابو ردينة ليذهب معه الى الكنيسة.

تستطيعون الان أن تتخيلوا الطاقم الاداري للبيت الابيض في زمن ترامب. جميعهم يهود وجميعهم من مؤيدي الاحتلال ومؤيدي الجرائم ضد البشرية.

فلسطين قاومت، وتقاوم. بينما أمريكا استسلمت وتستسلم لهذا الإغتصاب الجماعي الذي تقوم به المنظمات الصهيونية للرجل الأبيض.

أمريكا في فترة ترامب تحمل في أحشائها ابن الخطيئة. هي حبلى الان بإبن الحرام الذي أثمره سفاح اليهود بترامب في سرير البيت الأبيض.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018