الأخــبــــــار
  1. ‏قتيلان بمواجهات بين متظاهرين والجيش الفنزويلي عند الحدود مع البرازيل
  2. شبان يلقون زجاجات حارقة على مركبات مستوطنين قرب مستوطنة "أفرات"
  3. الاحتلال يفرض حبسا منزليا وكفالة مالية على طفلين مقدسيين
  4. مصرع طفل إثر تعرّضه للدهس في شعفاط
  5. اخلاء فندق ليوناردو في البحر الميت جراء تسرب مادة كيماوية
  6. اللحام: ما يجري في القدس درس كبير لرام الله وغزة
  7. اصابة شاب من مخيم العروب برصاص الاحتلال في قدمه
  8. الجبهة العربية الفلسطينية: الحملة ضد الرئيس حرف للمسار الوطني
  9. اصابة معلمة مقدسية بعيار مطاطي في اليد خلال اقتحام بلدة العيسوية
  10. بالاجماع- إعادة انتخاب قدورة فارس رئيسا لنادي الأسير
  11. ليبرمان: لن انضم الى حكومة يرأسها غانيتس
  12. ابو هولي: التبرع الياباني سيساهم في استقرار ميزانية الأونروا لعام 2019
  13. مقتل شاب وإصابة والدته بجريمة إطلاق نار في الطيرة بالداخل
  14. الاحتلال يطلق النار على رعاة الأغنام شرق قطاع غزة
  15. حالة الطقس: توالي ارتفاع درجات الحرارة حتى الثلاثاء
  16. المدن الجزائرية تنتفض: لا لبوتفليقة ولا لسعيد
  17. ايباك في هجوم نادر على نتنياهو: حزب عنصري
  18. فلسطين تقود مشاورات مجموعة الـ 77 والصين
  19. زورقان حربيان اسرائيليان يخرقان المياه اللبنانية
  20. البشير يعلن حالة الطوارئ ويحل الحكومة

الحرازين: تهديد أمريكا لقضاة الجنائية تهديد للعدالة الدولية

نشر بتاريخ: 11/09/2018 ( آخر تحديث: 11/09/2018 الساعة: 11:51 )
القدس- معا- علق الدكتور جهاد الحرازين أستاذ العلوم السياسية بجامعة القدس، على تهديد جون بولتون مستشار الأمن القومي للرئيس دونالد ترامب، لقضاة المحكمة الجنائية الدولية بفرض عقوبات عليهم إذا أقدموا على التحقيق أو مساءلة جنود أمريكان أو قادة إسرائيلين، بأنه يكشف عن حالة البلطجة السياسية التي تمارسها الإدارة الأمريكية وحالة الجنون واﻻستخفاف بالعالم وبكافة الدول المنضمة لميثاق روما الأساسي الخاص بالمحكمة الجنائية الدولية.
واضاف ان هذا التهديد الذي أطلقه بولتون اليوم هو تهديد للعدالة الدولية التي تواجه الجرائم التي ترتكب بحق البشرية جمعاء وخاصة أن المحكمة الجنائية الدولية تعمل وفق نظام قانوني يسمح لها بمحاكمة مرتكبي الجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب وجرائم العدوان وكل ما يهدد السلم العالمي، ولكن بالمقابل دولة عضوة دائمة بمجلس الأمن، وتعتبر نفسها الدولة الداعية للحريات والديمقراطية وتواجهه اﻻضطهاد والقمع هي التي تهدد نظام العدالة الجنائية الدولية وليس فقط ﻻجل الشعب اﻻمريكي بل وصل الحد الى ان اﻻدارة اﻻمريكية ستفعل كل ما بوسعها لحماية حليفتها دولة اﻻحتلال من أي مسائلات دولية امام هذه المحكمة ولذلك فان اﻻدارة اﻻمريكية تستهدف النظام القضائىي والحقوقي الدولي باسره وتنصب نفسها قاضية تحكم كما تشاء وتشرعن ما تشاء من الجرائم وتحمي مرتكبي الجرائم الجنائية الدولية ﻻنها المالكة والمسيطرة على العالم، ما يتطلب سرعة الرد القانون الدولي من قبل كافة الدول والمؤسسات الحقوقية لرفض هذا التهديد ومحاسبة كل من يتطاول او يحاول المساس بمكانة القضاء الجنائي الدولي للحفاظ على حالة اﻻستقرار القانوني وعدم افساح المجال امام ارتكاب المزيد من الجرائم بحق الشعوب وحماية اﻻمن والسلم الدوليين وكفالة تحقيق العدالة واﻻستقرار.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018