/* */
عـــاجـــل
شرطة بيت لحم تنفذ محكومية 10سنوات حبس وغرامة10 الاف دينار لتاجر مخدرات
الأخــبــــــار
  1. 391 انتهاكا ضد الحريات الاعلامية- "مدى" يطالب ببعثة تقصي حقائق دولية
  2. حراس الاقصى يتصدون لمحاولة المستوطنين الصلاة في الاقصى
  3. تيسير خالد: خطاب ترامب استفزازي وعدواني
  4. تشكيل لجنة تضامن مع فلسطين في سيرلانكا
  5. مسؤولون أردنيون ومصريون: ترامب لن يعلن عن صفقة القرن قبل الربيع المقبل
  6. مئات المستوطنين يقتحمون الاقصى وساحة البراق في ثالث ايام "عيد العرش"
  7. توغل محدود لاليات الاحتلال شرق جباليا وانفجار عرضي بخانيونس
  8. طوق امني لمدة يومين على سبسطية بنابلس بسبب احتفالات المستوطنين
  9. ليفني تلتقي ابو مازن في نيويورك وتطالبه بضرورة عودة الحوار مع امريكا
  10. قوات الاحتلال تعتقل 15 مواطنا وتزعم تعرضها لقنبلة محلية في الضفة
  11. اصابة مواطنين برصاص الاحتلال شرق خانيونس
  12. اصابة ٦ مواطنين جراء حادث سير في المنطقة الشرقية في نابلس
  13. روحاني: إسرائيل وأسلحتها النووية هي الخطر الأكبر في الشرق الأوسط
  14. ملك الاردن:حل الدولتين الوحيد الذي يلبي طموحات الجانبين وينهي الصراع
  15. شرطة الاحتلال تعتقل شابين من سلوان بعد الاعتداء عليهما
  16. الرئيس الفرنسي: لا بديل عن حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني
  17. اسرائيل: اندلاع 12 حريقا في محيط غزة بفعل البالونات المشتعلة
  18. أبو ردينة:كلمة ترمب بالأمم المتحدةتعمق الخلافات وتبعد فرص تحقيق السلام
  19. ترامب: سنقدم المساعدات فقط للأطراف التي تحترم الولايات المتحدة

يغمض عينيه قليلاً، ويغيب إِلينا

نشر بتاريخ: 14/09/2018 ( آخر تحديث: 14/09/2018 الساعة: 18:43 )
الكاتب: سميح فرج

يَضرب

جُملته في قاع المنزلِ،

ويصَفِّد أزرار قميص، في العروة، يُصغي

لخيال يتناقش معنا،

.....................،

وامرأةٌ جالسة قرب الشبّاك تماماً

تَنخَزها الإِبرة

فَتَبلّ الإِصبع بالريقِ الناشف.

رجل

يتفرّسُ مفردة، جالسة

يتشاور معها: سأعود إليها كي أشرح نفسي،

ويضيف كذالك:

قد ينفع هذا الباهت، قد يلزم يوماً

عَلَّمني الوقت بهذا، واستَدركَ

فأعاد كتاباً في موضعهِ

بخشوعٍ

وتقول أصابع يده:

اسمع...!

أَستمتعُ

بقراءة كتب قد نُسيتْ، أو صحف، أتعرَّج فيها، قالْ،

وأشاهد بعض صدوع يخرج منها صوت وجذوع عقفتها أهوال الحكمةِ

وأشاهد أيضاً بعض بلاد في يدها "قرطلة" خبزٍ، أو عنبٍ

وأشاهد أيضاً...،

أَدفع تلك الأسطر للأعلى بوقار،

أقفل ذيّاك المذياع المختنق البارد.

رجلٌ

يَجمع رقبته مع طرف الكرسي الأعلى

كل يحتاج الآخر،

يغمض عينيه قليلاً

ويغيب إِلينا.

رجل، قلنا

يتبسّم

حين يقول المنزل، أو أحد منا أن القهوة فاحمة جداً

أو فحم تحتاج لبعض السُّكّر، يُشفق

أو يشعر أن الفكرة ساذجة كانت، يتركها،

ينظر فينا

وكأن الأحرف قد غابت عنا.

يستبدل فاصلة بشجيرة لوز أو كينا ليشاهد أبعد مما يُكتب،

"يَتقَربَط"، قالوا،

"يَتفَرقَط"

ويفكّ السّاعة عن يده، ثم يعود إليها،

سأفتش عن شظف مختلف،

يغلق هذي الفكرة، أو تلك البوابة

ويعلق شيئا في مسمارٍ قد دُقّ قديماً في صَلَف الحائط.

ويشاهد أيضاً سيدة تكشط ماء في أرض المطبخ

وتكرر جملتها المحشورة

كانت، وتفيض بعيداً،

ويشاهد أيضاً

....................،

ويعود ليقفل يده اليمنى ويدق على ورق الدفتر،

يَخفت

يَذوي

ويعود إلينا،

يَتَخَيّل

يجلس في قاع اللحظة،

ولفافة تبغ تجلس معه

صوت الاستاذ المُثخن،

ممحاة لا تعمل، ناشفة، كثُرت أخطاء الدنيا فينا،

وجرائد خاوية

لا خُبز لديها

لا ماء لديها

لا قلب لديها

تجلس معه أيضاً، صور غامقة،

وبقايا أرصفة غادرت الطلابَ صباحاً وانصرفوا عنها ...!

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018