الأخــبــــــار
  1. استطلاع: "كحول لفان" يتفوق لكن اليمين يُشكل الحكومة
  2. إسرائيل: اتهام فلسطيني من أم الفحم بتواصله مع حزب الله
  3. اصابة 3 صحافيين خلال مسيرات العودة في غزة
  4. مئات الآلاف وسط الجزائر يطالبون بوتفليقة بالتنحي
  5. هنية: على الاحتلال فهم الرسالة وإلا القادم اصعب
  6. شهيدان برصاص الاحتلال في مواجهات شرق غزة
  7. غزة- إصابة 30 مواطنا برصاص الاحتلال ورصد 3 انتهاكات بحق الطواقم الطبية
  8. اندلاع حريق في "أشكول" بسبب بالون حارق اطلق من قطاع غزة
  9. أزمة مرورية عند حزما شرق القدس وجيش الاحتلال ينتشر بكثافة في المكان
  10. انفجار بالون يحمل جسما متفجرا في سماء إحدى مستوطنات "غلاف غزة"
  11. إصابة مواطن بالرصاص الحي في القدم شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة
  12. استهداف النقطة الطبية شرق البريج بالغاز واصابة العاملين فيها بالاختناق
  13. أبو ردينة: شرعية القدس والجولان يحددها الشعب الفلسطيني والشعب السوري
  14. اصابتان خطيرتان بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
  15. اصابات بينها حرجة بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
  16. إصابة صياد ونجله بنيران الاحتلال ببحر شمال غزة
  17. إصابة 7 مواطنين بغارة اسرائيلية شرق رفح
  18. الرئيس يعزي نظيره العراقي بضحايا غرق العبارة
  19. البيت الأبيض يرفض طلب الكشف عن تفاصيل مباحثات ترامب مع بوتين
  20. الجامعة العربية: الجولان أرضٌ سورية محتلة

الجريمة تضرب المجتمع الفلسطيني بالداخل

نشر بتاريخ: 30/12/2018 ( آخر تحديث: 10/01/2019 الساعة: 08:23 )
بيت لحم- معا- تصاعدت نسبة جرائم القتل في أوساط فلسطينيي الداخل، إلى نسب كبيرة في ظل عجز واضح للشرطة الإسرائيلية، التي تعجز عن مواجهة الظاهرة التي تزداد من عام لآخر.
وذكر تقرير نشره موقع "واي نت" العبري أن 17 مواطنا فلسطينيا بينهم أربع نساء من مدن وقرى الداخل، قتلوا خلال الـ 34 يوما الماضية.
وارتكبت عملية القتل الأخيرة، امس في قلنسوة، بعد أن اطقلت النار على محيي نصر الله (34 عاما)، بعد يومين من وفاة والدته، ويقول شقيقه: غادر شقيقي بيت عزاء والدتنا، وبعد وقت قصير، تلقينا اتصالات بأنه قتل، لنعيد فتح بيت العزاء من جديد.
ويعبر كثير من المواطنين، حسب ما جاء في التقرير، عن خوفهم على حياتهم، متسائلين من يكون عليه الدور في المرة القادمة.
ومنذ بداية عام 2018 قتل 72 مواطنا من فلسطينيي الـ 48، بمعدل قتيل كل خمسة أيام، ولكن خلالر الشهر الأخير ازاد سفك الدماء بمعدل قتيل كل يومين.
بدورها قالت الشرطة الإسرائيلية في ردها إن الجرائم في "الوسط العربي" ترتكب على أيدي عناصر إجرامية، ومعظمها يأتي على خلفية صراعات داخلية تحول إلى أعمال عنف.

وأوضحت الشرطة إنها تجري تحقيقات شاملة وسرية في حوادث إطلاق النار وجرائم القتل، وتسعى إلى الوصول للحقيقة وتقديم القتلة إلى العدالة، بغض النظر عن هويتهم أو أصل القاتل أو الضحية.
وقالت الشرطة الإسرائيلية أنها تمكنت في وقت سابق من هذا الشهر من حل لغز عدد من جرائم القتل في "الوسط العربي".

وأشارت إلى أنها في السنوات الأخيرة تمكنت من ضبط كميات غير مسبوقة من الأسلحة، ومنذ بادية العام اعتقلت الشرطة أكثر من 3300 مشتبه به ، وتم تقديم أكثر من 1250 لائحة اتهام تتعلق بجرائم امتلاك الأسلحة والاتجار بها واستخدامها.

من جانبه، قال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان، إن المهمة الأساسية للمفتش العام القادم للشرطة هي خفض مستوى الجريمة في "الوسط العربي"، لكن حتى الآن لم يتم تعيين مفش عام جديد، والجريمة في تصاعد.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018