الأخــبــــــار
  1. رسميا... جو بايدن يعلن ترشحه للانتخابات الأمريكية
  2. إصابات بالاختناق عند المدخل الشمالي للبيرة
  3. الشرطة تقتلع ورودا "مخدرة" من حديقة بنابلس
  4. المبعوث الامريكي جرينبلات ينفي ان صفقة العصر تشمل ضم اراضي من سيناء
  5. الجمعة القادمة تحمل اسم:"جمعة الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام"
  6. اصابة 12 مواطنا على حدود غزة
  7. الصحة: 5 اصابات شرق غزة
  8. اصابة مسعف برصاص الاحتلال على حدود غزة
  9. بدء توافد المواطنين الى حدود غزة للمشاركة في مسيرات العودة
  10. اصابات بالاختناق خلال قمع مسيرة بلعين الأسبوعية
  11. الاحتلال يجدد قصفه لمراصد المقاومة بغزة
  12. البرلمان البرتغالي يدين الاعتداءات الاسرائيلية بحق الفلسطينيين
  13. قصف مدفعي بستهدف مرصدا للمقاومة شرق البريج
  14. الرئيس يلتقي غدا نظيره المصري
  15. اطلاق نار على قوة للاحتلال قرب حدود غزة
  16. اصابات بالاعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط بينهم صحفيين بمسيرة كفرقدوم
  17. وزير الأمن الداخلي الاسرائيلي يمنع فعالية رياضية في بيت صفافا بالقدس
  18. الاحتلال يعثر على بالون حارق في شاطئ عسقلان
  19. الاحتلال يأخذ قياسات منزل الشهيد عمر أبو ليلى تمهيدا لهدمه
  20. فرنسا تحث حكومة اسرائيل على إعادة بدء عملية السلام

حتى الجِمال مستهدفة في النقب

نشر بتاريخ: 22/01/2019 ( آخر تحديث: 24/01/2019 الساعة: 13:52 )
النقب - معا- هاجم النائب عن التجمع في القائمة المشتركة جمعة الزبارقة السلطات الإسرائيلية وخصوصا سلطات حماية البيئة والحيوان، منتقدا التعامل العنيف لموظفي "الدورية الخضراء" مع الإبل في قرية بير هداج جنوب صحراء النقب.

وقال الزبارقة أن السلطات الحكومية ومؤسسات حماية البيئة، تتفاخر بسن قوانين للرفق بالحيوان ولحماية الطبيعة، وتشدد على تطبيقها لكن في سياق النقب تغيب هذه القوانين، لتطغى سياسات التهجير والاقتلاع بكل أشكالها.
واضاف ان سلطات حقوق الحيوان انتهكت وهاجمت قطيع إبل واقتادته بشكل قاس، وكبّلته ونقلته بشاحنة وأقحمت في اجسام الإبل شرائح وسم، ومن ثمة حررت القطيع بصورة بشعة حيث رفعته بواسطة رافعة، وهذا مس صارخ بالحيوان، يخالف القوانين الموضوعة بهذا الشأن.

وأضاف الزبارقة "في النقب لا يسلم الإنسان ولا الحيوان ولا البنيان، من التعامل العنصري المتطرف ومن سياسات الترحيل القسري، كل ما يخص المواطن العربي وثقافته وتراثه وأرضه غير محمي، بل مهدد بالاقتلاع والتشويه والإنقراض، هذا تجلٍ للتمييز الممأسس، فهل كانت السلطات ستتصرف بهذا الشكل، لو كان القطيع بملكية مزارع يهودي أو في بلدة يهودية أو مستوطنة؟ طبعا لا، بل العكس لرأينا نفس السلطات الخضراء، تستميت بالدفاع عن حقوق القطيع وتسعى لتوفير الميزانيات والظروف المعيشية المناسبة حتى في أصغر بؤرة استيطانية".

ودعا الزبارقة الجمعيات الحقوقية الفاعلة في مجال حقوق الحيوان بالعمل على وقف التعامل التمييزي والتعذيب وانتهاك حقوق الحيوان في النقب من قبل جهات رسمية وحكومية مسؤولة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018