الأخــبــــــار
  1. الرئيس التشيلي: نشجع ترشح فلسطين لتكون عضوا مراقبا في الأمم المتحدة
  2. اصابة 4 جنود اسرائيليون في انفجار وقع خلال تمرين جنوب اسرائيل
  3. ترامب: "الحرب مع إيران ستكون سريعة"
  4. كوشنير: أي تسوية سياسية مقبلة ينبغي ان تشمل تنازلات من الجانبين
  5. وزير خارجية البحرين: إسرائيل جزء أساسي وشرعي من المنطقة
  6. لافروف: سنقنع الولايات المتحدة وإيران بفتح حوار
  7. وزير المالية السعودي: سندعم أي خطة اقتصادية تجلب الرخاء للفلسطينيين
  8. هنية: قرار إسرائيل وقف الوقود إلى غزة - عدوان مفتوح
  9. كوريا الشمالية: لقد حان الوقت لاستئناف المفاوضات مع الولايات المتحدة
  10. اصابة خمسة مواطنين بالرصاص بخان يونس والبريج
  11. كوشنر: لن نعاقب الفلسطينيين على مقاطعة مؤتمر المنامة
  12. لبنان يحذر من مخاطر توقف الأونروا عن أداء مهمها
  13. تمهيداً للهدم- الاحتلال يأخذ قياسات بنايات حي وادي الحمص
  14. تمرين دولي باشتراك طائرات "إف 35" في اسرائيل
  15. وزير المالية يلتقي نظيره الاسرائيلي بالقدس
  16. الارصاد تحذر- جو شديد الحرارة
  17. فرنسا تؤكد دعمها لأي خطة اقتصادية للفلسطينيين
  18. فنزويلا: إحباط محاولة انقلاب ومخطط لاغتيال الرئيس
  19. الحكومة توافق على تمديد ولاية الشرطة الأوروبية وعمل بعثة معبر رفح
  20. ايهود براك يعلن تشكيل حزب والترشح لمنافسة نتانياهو

الجمهور الاسرائيلي يصدم نتنياهو

نشر بتاريخ: 06/02/2019 ( آخر تحديث: 09/02/2019 الساعة: 09:12 )
بيت لحم-معا- أظهر استطلاع رأي أجرته صحيفة "هآرتس" أن نصف الإسرائيليين لا يريدون أن يتولى بنيامين نتنياهو مهام رئيس الوزراء للمرة الخامسة بعد الانتخابات البرلمانية المبكرة في 5 أبريل المقبل.

وعبر 47 بالمئة من الناخبين الذين شملهم الاستطلاع عن رفضهم لانتخاب نتنياهو رئيسا للحكومة مجددا.

وحسب الاستطلاع المنشور اليوم الثلاثاء، فمن الأرجح أن يحصل حزب "الليكود" الذي يتزعمه نتنياهو على 30 مقعدا في البرلمان، مقابل نيل حزب "المنعة لإسرائيل" بزعامة رئيس أركان الجيش الإسرائيلي السابق بيني غانتس، الذي يعد أقوى منافسي رئيس الوزراء الحالي، 22 مقعدا.

وأشارت "هآرتس" إلى أن نتائج الاستطلاع تؤكد أن نتنياهو بات يفقد قوته أمام غانتس في أعين الناخبين، مرجحة أن حدة التنافس بينهما تتمحور حول مسألة ضمان الأمن.

كما خلصت الصحيفة إلى أن هذا العدد من الناخبين الرافضين لفكرة حصول نتنياهو على ولاية خامسة، يعني أن قوة معسكر اليمين برمته كـ"علامة انتخابية" توفق قوة نتنياهو شخصيا، عكس الرسالة التي يحاول نتنياهو إرسالها للناخبين، ومفادها أنه من دونه سينهار الجناح اليميني والحكومة وحتى البلد.

وتبين من الاستطلاع أن 46 بالمئة من الإسرائيليين لا يتفقون مع نتنياهو الذي يزعم أن الاتهامات بالفساد الموجهة إليه تمثل "لعبة مزورة" وأن المدعي العام استسلم للضغط من اليسار ووسائل الإعلام بهذا الخصوص.

وتساءلت الصحيفة عن مدى التأثير الذي سيترتب على قرار المدعي العام الإسرائيلي بتوجيه اتهام رسمي إلى نتنياهو إذا فعل ذلك قبل موعد الانتخابات.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018