الأخــبــــــار
  1. إصابات في قصف اسرائيلي على خان يونس
  2. مصرع شاب من سكان العروب واصابة اخر بانقلاب مركبة جنوب بيت لحم
  3. جيش الاحتلال يعلن عن استهداف عنصرين من الجهاد شمال غزة
  4. مصلحة سجون الاحتلال تنقل 174 اسيرا من عسقلان الى بئر السبع
  5. حزب الشعب ينضم وقفة تضامنا مع غزة على دوار المنارة وسط رام الله
  6. إطلاق رشقة صاروخية باتجاه مواقع الاحتلال شرق خانيونس
  7. إسرائيل هيوم: الجيش شرع باستدعاء جزئي لمئات جنود الاحتياط
  8. استشهاد شاب متأثرا بحروحه في قصف بيت لاهيا يرفع عدد الشهداء إلى خمسة
  9. بينيت يعلن حالة الطوارئ لمدة 48 ساعة في الجبهة الداخلية بكل إسرائيل
  10. صاروخ يسقط على منزل في "أشكول" ملحقا أضرارا مادية
  11. نتنياهو: جولة القصف الحالية على غزة قد تستغرق وقتا هذه المرة
  12. اريه درعي: صارت عسقلان ضمن مستوطنات غلاف غزة ويجب دعمها للصمود
  13. 3 اصابات في عدوان اسرائيلي على بيت لاهيا شمال القطاع
  14. جيش الاحتلال يقول انه هاجم خلية للجهاد أثناء محاولتهم إطلاق صواريخ
  15. نتنياهو:إسرائيل غير معنية بالتصعيد مع غزة لكننا سنقوم بكل ما هو مطلوب
  16. اسرائيل: 150 صاروخ اطلقت من غزة منذ الصباح
  17. مصادر لمعا:الجهاد الاسلامي ترفض التعاطي مع وساطات اقليمية لوقف التصعيد
  18. شهيد واصابات في قصف دراجة نارية شمال غزة
  19. صاروخ يصيب مصنعا بالمنطقة الصناعية في سديروت
  20. الاحتلال يقصف مقر الهيئة المستقلة في مدينة غزة دون اصابات

عودة: سنتصدى بأجسادنا لهدم البيوت

نشر بتاريخ: 08/02/2019 ( آخر تحديث: 10/02/2019 الساعة: 08:48 )
القدس - معا - عقب النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة خلال مشاركته في المظاهرة المنددة بأوامر هدم البيوت قائلاً:" حكومة اسرائيل تستمر في سياسيتها العدائية تجاه المواطنين العرب، وهذه المرة من خلال سياسة هدم البيوت تطبيقًا لقانون كامينتس.

وقال في كلمته "نقولها اليوم من قلنسوة كما نقولها من كل مكان، نحن أصحاب الأرض، ولن ننكفئ عن النضال من اجل انتزاع حقوقنا في الأرض والمسكن والتعليم وجميع مناحي الحياة".

واضاف النائب عودة:"رسالة المظاهرة اليوم ان هدم البيوت لن يكون نزهة لحكام اسرائيل، بل مواجهة. سنتصدى بأجسادنا كي نحمي بيوتنا، كي نحمي أهالينا وكي نحمي الناس."

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018