الأخــبــــــار
  1. "التربية" تنهي استعداداتها لافتتاح العام الدراسي الجديد
  2. العميد الشلبي: مباحث رام الله تلقي القبض على المعتدين على أ. أحمد حنون
  3. إيران: صواريخنا تحتل المرتبة الأولى في الشرق الأوسط
  4. لافروف: سنرد بحزم على أي استهداف للعسكريين الروس في سوريا
  5. نتنياهو يلمح إلى مسؤولية إسرائيل عن قصف أهداف في العراق
  6. الباراغواي تقرر اعتبار منظمة حزب الله وحركة حماس "منظمات إرهابية"
  7. حماس تهدد بالتصعيد إذا لم يتم تنفيذ التفاهمات بحلول نهاية الاسبوع
  8. مخابرات نابلس تقبض على عصابة أتلفت ممتلكات عامة بالاغوار
  9. الباراغواي تدرج حركة حماس وحزب الله على قائمة الإرهاب
  10. اصابة 5 شبان برصاص الاحتلال في نابلس
  11. مصرع شاب وإصابة آخرين في حادث سير جنوب نابلس
  12. الرئيس يصدر قرارا بإنهاء خدمات كافة مستشاريه بصرف النظر عن مسمياتهم
  13. اسرائيل تكشف اعتقال اردني قطع الحدود قبل شهر لتنفيذ عملية ضد الاحتلال
  14. النواب الاردني يوصي باعادة النظر باتفاقية وادي عربة وطرد سفير اسرائيل
  15. جيش الاحتلال: نفذنا عملية سرية في عمق غزة واعتقلنا ناشطا في حماس
  16. السفير القطري العمادي يصل غزة الخميس لعقد لقاءات مع قيادة حماس
  17. قوات الاحتلال تعتقل 27 مواطناً من الضفة
  18. مصرع عامل فلسطيني 20 عاما سقط عليه جسم ثقيل في مستوطنة "مشور ادوميم"
  19. ترامب: سيتم الاعلان عن تفاصيل "صفقة القرن" عقب الانتخابات الإسرائيلية
  20. الاحتلال يمنع صحفية تعمل في قناة تركية من السفر

اسير من نابلس يدخل عامه الـ17 داخل السجون

نشر بتاريخ: 11/02/2019 ( آخر تحديث: 13/02/2019 الساعة: 09:19 )
نابلس- معا- بدأ الاسير سامي احمد حسين الخليلي (38 عاما) من مدينة نابلس عامه الـ17 في سجون الاحتلال.

وكان الخليلي احد قادة كتائب شهداء الاقصى الجناح المسلح لحركة فتح، ومحكوم 22 عاما، وتنقل في عدة سجون منها "ريمون"، و"هداريم" ويقبع حاليا في سجن "النقب الصحراوي".

ويتحدى الاسير الخليلي ظروف السجن بالدراسة حيث التحق بجامعة القدس المفتوحة، وينهي اللقب الاول شهر حزيران المقبل في قسم الدراسات الاجتماعية تخصص تاريخ، وهو مصمم على مواصلة الدراسة، والالتحاق ببرنامج الماجستير لاكمال مشواره الدارسي.

وكان الخليلي اعتقل في العاشر من شباط 2003 من بيته في البلدة القديمة من نابلس، وتتهمه سلطات الاحتلال بعضوية الهيئات القيادية لكتائب شهداء الاقصى الجناح المسلح لحركة فتح، وقيادة عملياتها الميدانية خلال الانتفاضة الثانية التي اندلعت العام 2000 لحين اعتقاله.

ويعيش والده المعروف احمد الخليلي الذي اعتقل عدة مرات، وامضى عدة سنوات في سجون الاحتلال ابان الانتفاضة المجيدة الاولى العام 1987 اوضاعا صحية قاسية بفعل جلطة قلبية حادة للعام التاسع على التوالي لم ير فيها ابنه الاسير الا مرات قليلة، ويتمتع بمعنويات عالية، وهو بمثابة مدرسة لابناءه الذين تعرضوا جميعا للاعتقال لفترات متفاوتة كان اخرهم الابن ياسر الخليلي الذي امضى نحو خمسة سنوات في سجون الاحتلال.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018