الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يجرف 27 دونما من أراضي كفر لاقف شرق قلقيلية
  2. إصابة طفلين بحروق حرجة إثر حريق منزل في يطا جنوب الخليل
  3. مصرع 43 شخصا على الأقل جراء حريق مصنع في نيودلهي
  4. 3 إصابات بحادث تصادم في الخليل
  5. الاحتلتل يعتقل طفلة 14 عاما بحجة حيازتها سكينا قرب الحرم الابراهيمي
  6. جيش الاحتلال يعلن اطلاق ثلاثة صواريخ من غزة نحو مستوطنات "الغلاف"
  7. نقابة الصحفيين: 90 انتهاكا احتلاليا وقع الشهر الماضي بحق الصحفيين
  8. فلسطين تفوز بالمركز الأول في تحدي العرب لإنترنت الأشياء
  9. الرئيس يستقبل المبعوث الصيني الجديد لعملية السلام
  10. بيت ساحور تحتفل بإضاءة شجرة الميلاد
  11. صافرات إنذار تدوي في مستوطنات محيط غزة
  12. مزهر: لا يمكن القبول باي مساعدة أمريكية بما فيها المستشفى الأمريكي
  13. "النواب الأميركي" يصوت ضد مخطط نتنياهو لضم الأغوار
  14. فلسطين تحتفل بترميم كنيسة المهد في الفاتيكان
  15. أ ب: مطلق النار في قاعدة فلوريدا طالب سعودي
  16. مقتل 10 متظاهرين في العراق
  17. "النواب المغربي": نرفض أي مخططات تمس الحقوق الفلسطينية
  18. بعد انقطاع العلاقات- مباحثات قطرية السعودية
  19. فوز فلسطين بالمركز الأول بتحدي العرب لانترنت الاشياء والذكاء بدبي
  20. نادي الأسير: أسرى "عسقلان" يعلقون إضرابهم عن الطعام

مجدلاني: لقاء روسيا رسالة للمجتمعين في وارسو

نشر بتاريخ: 11/02/2019 ( آخر تحديث: 11/02/2019 الساعة: 21:29 )
موسكو - معا- قال الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني أحمد مجدلاني، إن لقاء موسكو رسالة للمجتمعين في وارسو بأن أمن الشرق الأوسط ينطلق من حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية.

وثمن مجدلاني، خلال مداخلته، اليوم الاثنين، في اللقاء الذي ينظمه معهد الاستشراق التابع لوزارة الخارجية الروسية بحضور الفصائل الفلسطينية في العاصمة موسكو، دعوة روسيا الاتحادية لهذا اللقاء الذي يأتي في الوقت الذي دعت فيه إدارة ترمب لمؤتمر في وارسو تحت شعار "أمن الشرق الأوسط"، مؤكدا أن مؤتمر وارسو يعتبر مشروعا أميركيا يهدف إلى خلق أجواء من التطبيع المبكر بين دولة الاحتلال والدول العربية وحرف البوصلة وتبديل الأولويات بهدف تصفية القضية الفلسطينية.

وشدد على الدعوة لعقد مؤتمر دولي للسلام حول كل الأراضي العربية المحتلة ورفض أي رعاية أميركية منفردة، فهي شريكة للاحتلال وتفرض الحصار السياسي والمالي على القيادة والشعب الفلسطيني.

وجدد مجدلاني الرفض الفلسطيني لمؤتمر وارسو، وأنه لا يمتلك أي طرف حق التحدث وطرح القضية الفلسطينية خلال المؤتمر، وكذلك رفض الدولة ذات الحدود المؤقتة، ورفض ما تطلق عليه واشنطن صفقة القرن الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية، مؤكدا أن مؤتمر وارسو ولد ميتا.

وعلى الصعيد الداخلي والمصالحة الوطنية، طالب مجدلاني برسم خارطة طريق واضحة لإزالة أسباب الانقسام للوصول لإنهائه، ووقف كل الحملات والتراشق الإعلامي، والتمسك بالخيار الديمقراطي، عبر الانتخابات والتداول السلمي للسلطة.

وشدد على عدم عكس الوضع الإنساني لأهلنا بغزة واستغلاله لتحقيق أهداف سياسية لأجندات إقليمية، مؤكدا وحدة الأراضي الفلسطينية وتواصلها الجغرافي، "فنحن لا نبحث عن دولة منقوصة السيادة، بل دولة كاملة السيادة وعاصمتها القدس على حدود الرابع من حزيران وعودة اللاجئين لديارهم، موجها الشكر لجمهورية مصر العربية، وما قامت به من جهود متواصلة على مدى الأعوام الماضية .

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018