الأخــبــــــار
  1. حسين الشيخ : لقاء هام جدا بين الرئيس عباس والملك الاردني غدا
  2. مجلس الامن يبحث مجزرة هدم المنازل بواد الحمص في القدس
  3. العثور على جثة شاب من خان يونس في قبرص التركية بعد اختفائه قبل أسبوعين
  4. قائد البحرية الإيرانية: "نحن نراقب جميع السفن الأمريكية في الخليج"
  5. نقابة الصحفيين العراقيين: عقوبات رادعة بحق اي عضو يزور اسرائيل
  6. الاردن يدحض التوصل لاتفاق مع اسرائيل لاغلاق باب الرحمة 6 اشهر
  7. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين من الضفة
  8. مصرع طفلة جراء سقوط جهاز التلفاز على رأسها في تقوع
  9. قطر تدعو لتوفير الحماية للفلسطينيين
  10. قطر: عمليات الهدم في صور باهر جريمة ضد الإنسانية
  11. وفاط طفلة جراء سقوط جهاز التلفاز على رأسها في تقوع
  12. الاحتلال يفجر بناية سكنية جديدة في حي واد الحمص بالقدس
  13. النمسا تتبرع بمبلغ 1,95مليون يورو لدعم خدمات الأونروا الصحية في فلسطين
  14. اشتية يوقع مع القنصل البريطاني مذكرة تفاهم لدعم قطاع الأمن
  15. عريقات: نضع آليات لالغاء كافة الاتفاقيات المُوقعة مع اسرائيل
  16. مصرع طفل 7 أعوام إثر دهسه من قبل حافلة غرب غزة
  17. 4 اصابات برصاص الاحتلال قرب مخيم العودة شرق غزة
  18. اغلاق معبر رفح البري بالاتجاهين يوم الثلاثاء لوجود إجازة رسمية في مصر
  19. الاحتلال يهدم قرية العراقيب في النقب للمرة 146
  20. الرئاسة تدين عمليات الهدم بواد الحمص وتحمل اسرائيل مسؤولية الهدم

حمادة من موسكو: نريد مساندة روسيا في 3 قضايا

نشر بتاريخ: 12/02/2019 ( آخر تحديث: 12/02/2019 الساعة: 15:30 )
موسكو - معا - أكد عضو المكتب السياسي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، معتصم حمادة، أن وفد الفصائل الفلسطينية الذي يزور موسكو حالياً سيلتقي وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، للاستماع إلى رأي روسيا في الوضعين الإقليمي والدولي، وسيقترح الدعم الروسي لحصول فلسطين على العضوية العاملة في الأمم المتحدة.

وقال حمادة في مقابلة مع وكالة سبوتنيك الروسية ان موسكو باتت طرفاً رئيسياً في معادلة الشرق الأوسط، سنبحث الوضع في سوريا بطبيعة الحال وإلى أين تسير سوريا، ونأمل أن نستمع إلى صورة مريحة للوضع داخل سوريا انطلاقا من معرفة الروس بتفاصيل الوضع، وطبعاً فلسطين ستكون المحور الرئيسي للنقاش وسنستمع إلى اقتراحات الروس كعناوين لإخراج الصراع الفلسطيني الإسرائيلي من دائرته.

وأضاف حمادة، "سنقترح أن تساند موسكو الشعب الفلسطيني في ثلاث قضايا، أولاً: أن تنال فلسطين العضوية العاملة في الأمم المتحدة، ثانياً: أن يساعد الشعب الفلسطيني في الأمم المتحدة لطلب الحماية الدولية للأرض وللشعب ضد الإستيطان والإحتلال، ثالثاً: أن يساندنا في الدعوة إلى مؤتمر دولي تحت إشراف الأمم المتحدة وبموجب قرارات الشرعية الدولية التي اعترفت بحقوقنا الوطنية المشروعة غير القابلة للتصرف وبحيث تشرف على المؤتمر الدول الخمس دائمة العضوية بديلا للرباعية الدولية التي ماتت ولم يعد لها وجود.

وشدد حمادة، على ضرورة أن يكون لهذا المؤتمر سقفا زمنيا محددا وألا يكون مفتوحا إلى الأبد كما كان حال مفاوضات أوسلو وأن تكون قرارات المؤتمر ملزمة لكل الأطراف خاصة الإسرائيلي الذي اعتاد العالم على انتهاكه قرارات الشرعية الدولية، فهناك اكثر من 80 قرارا يتعلق بالقضية الفلسطينية لا زالت معلقة، من أهمها القرار 2334 لمجلس الأمن الدولي الذي اتخذه بالإجماع عام 2016 قبل مغادرة أوباما.

وقال حمادة رداً على سؤال حول جدول العمل في موسكو: "سيكون هناك لقاء مع وزير الخارجية لافروف، سنستمع إلى وجهة نظره باعتباره يمثل الدبلوماسية الروسية فيما يتعلق بالوضع الدولي، أولاً في ظل عودة الولايات المتحدة إلى نهجها الإمبريالي وهجماتها التي تشن ضد صف عريض من الدول في العالم بدءاً من الشعب الفلسطيني وصولاً إلى فنزويلا مروراً بروسيا والصين وإيران، هذا موضوع يحتاج بالضرورة إلى مناقشة مع السيد لافروف بإعتباره يمثل دبلوماسية البلد الأقوى في مواجهة الولايات المتحدة".

وأضاف سنبحث معه الأوضاع الإقليمية وما يجري من حديث حول بناء تحالف عربي إسرائيلي في مواجهة إيران بذريعة أنها الإرهاب، وأن إسرائيل لم تعد الخطر الذي يهدد المنطقة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018