الأخــبــــــار
  1. إصابة إسرائيليين بسقوط صاروخ على منزل في عسقلان
  2. الصحة: وصول شهيدين واصابة في قصف اسرائيلي شرق خانيونس
  3. جيش الاحتلال: هاجمنا مصنعًا لإنتاج الصواريخ بعيدة المدى في قطاع غزة
  4. الصحة: 18 شهيدا بينهم سيدة و 50 اصابة جراء التصعيد الاسرائيلي منذ امس
  5. قناة عبرية: إسرائيل هددت باغتيال زياد النخالة إذا لم تتوقف الصواريخ
  6. صافرات انذار تنطلق في عسقلان
  7. طائرات الاستطلاع تقصف دراجة نارية يستقلها مواطن وطفله
  8. اصابات في استهداف اسرائيلي بحي التفاح شرق غزة
  9. الناطق بلسان جيش الاحتلال: جولة التصعيد قد تستغرق أيامًا
  10. اندلاع مواجهات مع الاحتلال والشبان في مخيم العروب وبيت لحم
  11. الاحتلال يستهدف غرفة داخل ارض زراعية جنوب غزة دون اصابات
  12. قنابل دخانية تطلقها الدبابات للتغطية على ما يجري شرق غزة
  13. المقاومة تطلق صاروخا موجها تجاه احدى آليات جيش الاحتلال شمال قطاع غزة
  14. جيش الاحتلال: المقاومة اطلقت 250 صاروخا منذ صباح امس حتى الان
  15. شهيد واصابتان بقصف اسرائيلي شرق دير البلح وسط قطاع غزة
  16. مراسلنا: الاحتلال يهدم منزلا في قرية عاطوف بالاغوار
  17. مراسلنا: الاحتلال يشن غارات على تل الهوا ودير البلح
  18. مقتل 7 أشخاص وإصابة 7 آخرين بانفجار سيارة في كابول
  19. الاحتلال يقرر استمرار اغلاق القطارات في الجنوب
  20. صفارات الانذار تدوي في مستوطنات "غلاف" غزة

ماذا قالت والدة الشهيد شاهين؟

نشر بتاريخ: 12/03/2019 ( آخر تحديث: 12/03/2019 الساعة: 23:42 )
سلفيت-معا- بالدموع استقبلت عائلة الشهيد محمد شاهين 23 عاما من مدينة سلفيت خبر استشهاده.

والدته عصفورة شاهين طريحة المرض، لم تصدق ان فلذة كبدها لم يعد على قيد الحياة، استقبلته بمستشفى سلفيت الحكومي، تناديه بأعلى صوت لها، وتناجيه وتسقيه من دموع الحب، وارادت ان تسمع اي شيء يصدر عنه، لتخرج كلماتها متقطعة تقول": محمد دلوع العيلة اخذ قلبي معه وراح، حاولت منعه من الخروج ولكنني لم استطع محاربة القدر، لدي من الابناء بعد استشهاد محمد اربع بنات، وولدين، محمد اصغرهم.

ويعمل الشهيد في مصنع الالبان في سلفيت، واليوم كانت عطلته، خرج من المنزل وقت الظهيرة، ليعود للمنزل، نام ليصحى على صوت رنة جوال احد اصدقاءه، فجهز نفسه وتناول الطعام وتعطر وخرج، حاولت منعه عندما سمعت ان جيش الاحتلال اقتحم المدينة، ولكن لم استطع".

توقفت عن الحديث لتجهش بالبكاء والنحيب، ليتخلط صوت نحيبها بصوت نحيب اخواته والنسوة المواسيات لهن": توفي والد محمد وعمره كان عامين، جميعنا احببناه، لهدوءه واخلاقه، واليوم روح محمد قريبة من روح والده".

احد اصدقائه يقول ": محمد صديق الطفولة، كبرنا معا وضحكنا معا، ولكن القدر فرقنا، التقيت به فترة الظهيرة، وافترقنا لنتحدث معا على الجوال في تمام الساعه 5.10 اي قبل استشهاده بدقائق، كي نلتقي معا بالقهوة، ولكن رصاصة جندي حاقد قتلته".

ويذكر ان الشهيد محمد قد استشهد بعد ان اصابت رصاص جيش الاحتلال قلبه، اثناء اقتحامهم مدينة سلفيت.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018