عـــاجـــل
اصابتان خطيرتان بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
الأخــبــــــار
  1. اصابتان خطيرتان بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
  2. اصابات بينها حرجة بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
  3. إصابة صياد ونجله بنيران الاحتلال ببحر شمال غزة
  4. إصابة 7 مواطنين بغارة اسرائيلية شرق رفح
  5. الرئيس يعزي نظيره العراقي بضحايا غرق العبارة
  6. البيت الأبيض يرفض طلب الكشف عن تفاصيل مباحثات ترامب مع بوتين
  7. الجامعة العربية: الجولان أرضٌ سورية محتلة
  8. الاحتلال يعتقل فلسطينيين اجتازا الحدود جنوب قطاع غزة
  9. الاتحاد الأوروبي يرفض الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان
  10. انطلاق ماراثون فلسطين الدولي في بيت لحم
  11. الأمم المتحدة تؤكد التزامها بالقرارات الدولية بشأن الجولان السورية
  12. منخفض جوي مساء الاحد القادم ومنخفض آخر يتبعه نهاية الشهر
  13. إصابة 3 مستوطنين جراء إلقاء حارقات بين "إيتمار" و"ألون موريه" في نابلس
  14. إصابتان بصاروخ أطلقته طائرة استطلاع صوب مجموعة من الشبان شرق رفح
  15. إطلاق النار باتجاه سيارة "حاولت دهس جنود" قرب أريحا ولاذت بالفرار
  16. ترامب: آن الأوان لتعترف أمريكا بسيادة إسرائيل على الجولان
  17. انفجار جسم معلق ببالون داخل إحدى مستوطنات غلاف غزة دون إصابات
  18. إصابة شاب برصاص الاحتلال بالقدم شرق البريج وسط قطاع غزة
  19. مخابرات الاحتلال تمنع فعالية بمناسبة عيد الأم في القدس

السفير عبد الهادي يبحث مع سفير الجزائر آخر مستجدات

نشر بتاريخ: 14/03/2019 ( آخر تحديث: 17/03/2019 الساعة: 09:31 )
دمشق- معا- التقى السفير أنور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، يوم الخميس، مع سفير الجزائر صالح بوشه في مقر السفارة الجزائرية بدمشق.

وفي بداية اللقاء اعرب عبد الهادي عن تقديره لقرار الرئيس بوتفليقة الحكيم الذي أحتوى الأزمة، مؤكداً وقوف الشعب وقيادته مع الجزائر، متمنياً الاستقرار والازدهار للشعب الجزائري الشقيق.

واستعرض عبد الهادي الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق الشعب المستندة إلى الدعم الأميركي، الذي يمنحها حصانه ورعاية، تتيح لها مواصلة جرائمها مشيراً بان استمرار الاحتلال الاعتداء على الأماكن المقدسة سيجر المنطقة نحو حرب دينية وموجة جديدة من العنف وعدم الاستقرار.

وشدد عبد الهادي بأن قرار الرئيس محمود عباس والشعب الفلسطيني هو التمسك بالأرض وبحق شعبنا إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وحق العودة مهما اشتدت الضغوطات ورفض ما يسمى صفقة القرن.

وأكد أن الرئيس محمود عباس أوضح أكثر من مرة أن واشنطن غير مؤهلة للحل وحدها، بعد أن عزلت نفسها من خلال دعمها للاحتلال الإسرائيلي .

وأشار عبد الهادي إلى مبادرة الرئيس محمود عباس لعقد مؤتمر دولي للسلام متعدد الأطراف، لحل القضية الفلسطينية على أساس قرارات الشرعية الدولية .

من جهته طمئن السفير الجزائري صالح بوشه السفير عبد الهادي على الأوضاع في الجزائر بأنها مستقرة والشعب الجزائري واعي ومتمسك بالوحدة الوطنية ويرفض التدخلات الخارجية .

ووجه السفير الجزائري الشكر للشعب الفلسطيني والرئيس محمود عباس على اهتمامه ووفائه للجزائر، مؤكداً بأن الجزائر ستبقى مع الشعب وحقوقه المشروعة حتى تحقيق أهدافه الوطنية بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018