عـــاجـــل
اصابتان خطيرتان بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
الأخــبــــــار
  1. اصابتان خطيرتان بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
  2. اصابات بينها حرجة بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
  3. إصابة صياد ونجله بنيران الاحتلال ببحر شمال غزة
  4. إصابة 7 مواطنين بغارة اسرائيلية شرق رفح
  5. الرئيس يعزي نظيره العراقي بضحايا غرق العبارة
  6. البيت الأبيض يرفض طلب الكشف عن تفاصيل مباحثات ترامب مع بوتين
  7. الجامعة العربية: الجولان أرضٌ سورية محتلة
  8. الاحتلال يعتقل فلسطينيين اجتازا الحدود جنوب قطاع غزة
  9. الاتحاد الأوروبي يرفض الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان
  10. انطلاق ماراثون فلسطين الدولي في بيت لحم
  11. الأمم المتحدة تؤكد التزامها بالقرارات الدولية بشأن الجولان السورية
  12. منخفض جوي مساء الاحد القادم ومنخفض آخر يتبعه نهاية الشهر
  13. إصابة 3 مستوطنين جراء إلقاء حارقات بين "إيتمار" و"ألون موريه" في نابلس
  14. إصابتان بصاروخ أطلقته طائرة استطلاع صوب مجموعة من الشبان شرق رفح
  15. إطلاق النار باتجاه سيارة "حاولت دهس جنود" قرب أريحا ولاذت بالفرار
  16. ترامب: آن الأوان لتعترف أمريكا بسيادة إسرائيل على الجولان
  17. انفجار جسم معلق ببالون داخل إحدى مستوطنات غلاف غزة دون إصابات
  18. إصابة شاب برصاص الاحتلال بالقدم شرق البريج وسط قطاع غزة
  19. مخابرات الاحتلال تمنع فعالية بمناسبة عيد الأم في القدس

"بدنا نعيش"- حماس تفضّ بالقوة حراكا شبابيا ضد الغلاء والضرائب

نشر بتاريخ: 14/03/2019 ( آخر تحديث: 15/03/2019 الساعة: 11:34 )
غزة- خاص معا- في ظل الضغوط الناتجة عن غلاء المعيشة، مقابل عدم توفر رواتب، وغياب التنمية، وشح فرص العمل وتفشي البطالة، انبثق حراك "بدنا نعيش"، ضد الغلاء الفاحش والضرائب المتنوعة والباهظة، التي ترهق كاهل المواطن في قطاع غزة، كما يقول القائمون على هذا الحراك.
"فكرة الحراك، جاءت في ظل الأوضاع القاسية التي يعيشها المواطن في قطاع غزة، وعلى وجه الخصوص غلاء الأسعار، ومن أجل الخلاص من هذا الوضع لا بد من أن بخرج كل مواطن لإسماع صوته ويعلن احتجاجه على هذا الواقع الصعب"، يقول القائمون على الحراك.
"غلاء دون علم المواطن"، هكذا وصف القائمون على الحراك غلاء الاسعار التي طالت بعض السلع الاساسية في قطاع غزة، مثل: الغاز وربطة الخبز التي نقص في وزنها.
ولفت القائمون على الحملة، الى وجود فجوة ما بين الأسعار ودخل الفرد في قطاع غزة، فكان البحث عن طريقة للمطالبة بإيجاد حل لهذا الغلاء الفاحش، من قبل السلطة الحاكمة في القطاع، دون ربط هذه المطالب بأي اعتبارات سياسية أو مطالب لهلا علاقة بإنهاء الانقسام.
ويؤكد هؤلاء، أن المطلوب من السلطة الحاكمة توفير مقومات واساسيات الحياة للشعب الفلسطيني، بأسعار طبيعية، بدون ضرائب إضافية ترهق كاهل المواطن، وأنه لا بديل عن نجاح الحراك في المطالبة بتخفيض الاسعار والضرائب والمكوس.
وجاء في البيان الأول الصادر عن الحراك وتلقت معا نسخة منه، أن "الحراك شعبي معيشي مطلبي غير مسيّس، بعد ان مسّنا الضرر من موجة فرض الضرائب المتصاعدة، والتي طالت عشرات السلع الاساسية ابتداء من رغيف الخبز مرورا بالبقوليات وليس انتهاء بالسجائر".
وجاء في البيان، أن المطالب تتمثل في وقف العمل بجميع الضرائب والمكوس عن جميع السلع والخدمات التي ترهق المواطن الفلسطيني في قطاع غزة وتثقل عليه وتشق عليه حياته اليومية.
وطالب البيان بالعمل على توفير فرص عمل دائمة للعمال والخريجين برواتب تتناسب مع التضخم الحاصل حاليا والعمل على إنشاء مكتب عمل يحمي حقوق العاملين في قطاع غزة من استغلال أصحاب العمل وتطبيق الحد الأدنى للأجور.

كما دعا البيان الى إنهاء التحكم بالأسعار واحتكار السلع من قبل بعض المتنفذين وترك الحرية للسوق والقطاع الخاص ومراقبتها بما يضمن مصلحة الوطن.

وكانت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" قالت أن الامن بغزة اعتقل (13) مواطناً على خلفية إطلاقهم حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، مستخدمين وسوم (#يلا_نعمرها، #الترانس_يجمعنا، #يسقط_الغلابا)، يدعون من خلالها لتنظيم تجمع سلمي، عند مفترق الترنس في مخيم جباليا بتاريخ 14/3/2019، للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية في قطاع غزة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018