الأخــبــــــار
  1. نتنياهو يقوم بجولة في المنطقة الشمالية في ضوء التوتر بعد قصف دمشق
  2. وسائل إعلام إسرائيلية: المسيّرتان اللتان سقطتا في بيروت "إيرانيتان"
  3. يعلون: نتنياهو يستغل الهجوم على سوريا لأغراض سياسية داخلية
  4. اسرائيل تقرر بناء 120 وحدة استيطانية في سلفيت
  5. الحرس الثوري: ألاهداف الايرانية لم تصب في الهجوم الاسرائيلي على سوريا
  6. العثور على جثة شاب قرب مستوطنة دانيال شرق بيت لحم
  7. جيش الاحتلال يزعم اعتقال فلسطيني بحوزته سكين قرب مستوطنة بساغوت
  8. البنتاغون: الضربات الإسرائيلية في العراق تسبب لنا الاذى
  9. حزب الله: سنتعاطى مع ما حصل في الضاحية على انه عدوان اسرائيلي
  10. إسرائيل تغلق المجال الجوي في المنطقة الشمالية كإجراء احترازي
  11. غانتس: أي اتفاق مع حماس سيكون مشروطًا بعودة الجنود الاسرى
  12. هآرتس: إدخال الأموال القطرية سيمثل حافزا لحماس لتثبيت الهدوء
  13. السفير القطري: إسرائيل وحماس غير مهتمين بالحرب
  14. بريطانيا ترسل سفينة حربية أخرى إلى الخليج
  15. الطقس: الحرارة أعلى من معدلها السنوي
  16. تطور خطير.. إطلاق نار بالرشاشات ضد الدرك الأردني في الرمثا
  17. إسرائيل: مستعدون لأي سيناريو بعد قصف الأهداف الإيرانية
  18. الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأهداف "معادية" فوق دمشق
  19. الاحتلال ينصب بطاريات القبة الحديدية في الجولان وشمال فلسطين
  20. إسرائيل تقصف اهدافا في دمشق وتزعم احباط "عملية"

سفير فلسطين يبحث مع وكيل الخارجية الزامبية آخر التطورات

نشر بتاريخ: 25/04/2019 ( آخر تحديث: 25/04/2019 الساعة: 16:49 )
بيت لحم- معا- التقى سفير دولة فلسطين لدى جمهورية زامبيا د. وليد حسن في مقر وزارة الخارجية الزامبية وكيل الوزارة السفير تشالوي لومبه ، وقد تم خلال اللقاء بحث كافة القضايا ذات الاهتمام المشترك ومن بينها أخر التطورات حول القضية الفلسطينية ولاسيما تشكيلة الحكومة الفلسطينية الثامنة عشر التي منحت ثقة سيادة الرئيس محمود عباس ، وتقديم موجز حول مهامها، والترحيب الدولي بها.

كما تم التعبير عن القلق الفلسطيني على ضوء نتائج الانتخابات الإسرائيلية الاخيرة، والتي أظهرت تقدم اليمين والاحزاب الدينية المتطرفة ، التي تتنكر للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في أقامه دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من حزيران 67 ، والتي تؤيد سياسات الاستيطان واقتلاع الفلسطينيين من أرضهم ، والتصريحات الاستعمارية الاستيطانية بضم الضفة الغربية ، بتشجيع واضح من الادارة الامريكية ، ولاسيما بعد اعلان الرئيس الامريكي بالاعتراف بسيادة اسرائيل على هضبة الجولان السورية المحتلة ، وقبلها الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ، ونقل السفارة الامريكية ، وقطع المساعدات عن الأونروا واغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن ، وغيرها من خطوات خارج سياق القانون الدولي والشرعية الدولية تحت يافطة ما يسمى "صفقة القرن".

كذلك تم اطلاع وكيل الوزارة على الظروف التعسفية والغير انسانية التي يعيثها الاسرى الفلسطينيون والمعتقلون الاداريون بما فيهم الاطفال والنساء في السجون الإسرائيلية في خرق واضح لاتفاقيات جنيف الرابعة وللقانون الدولي والقانون الدولي الانساني ، وتم تقديم تقرير يتضمن احصائيات وحقائق والموقف القانوني حول الممارسات الاحتلالية بحق الاسرى والمعتقلين الاداريين الفلسطينيين.

من جانبه رحب وكيل الوزارة السيد لومبه بالحكومة الفلسطينية الجديدة ، وتمنى لها النجاح في احداث التغييرات المطلوبة في حياة الفلسطينيين ، كما عبر عن الاستعداد لمزيد من تعزيز العلاقات بين جمهورية زامبيا ودولة فلسطين . وشدد على ثبات الموقف الزامبي ، والتمسك بحل الدولتين ، وعلى الالتزام بقرارات الشرعية الدولية، وعدم قبول اية خطوات أو سياسات لا تنسجم مع القانون الدولي ، الامر الوحيد الذي يخدم الاستقرار والسلام في المنطقة وعلى المستوى الدولي.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018