الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل 11 مواطنا من الضفة
  2. الرئيس: ذاهبون إلى الانتخابات بعد أن وافقت عليها جميع التنظيمات
  3. حماس: السلطة هي التي عطلت تشغيل المشفى التركي لسنوات
  4. فلسطين وتركيا تبحثان مجالات الاستثمار المشتركة
  5. نتنياهو يدعو ليبرمان لـ"مفاوضات سريعة" قبل نهاية مهلة تشكيل الحكومة
  6. اصابة احد حراس نتنياهو برصاصة انفلتت من سلاحه في قيسارية
  7. الهلال الأحمر: 3 إصابات بالرصاص المطاطي خلال مواجهات وسط بالخليل
  8. المواطنون يتوجهون للحرم الابراهيمي لتأدية صلاة الظهر استجابة لدعوة فتح
  9. مواجهات وسط الخليل
  10. مستوطنون يعطبون اطارات مركبات في حي شعفاط بمدينة القدس
  11. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين من الضفة
  12. الاحتلال يجرف 27 دونما من أراضي كفر لاقف شرق قلقيلية
  13. إصابة طفلين بحروق حرجة إثر حريق منزل في يطا جنوب الخليل
  14. مصرع 43 شخصا على الأقل جراء حريق مصنع في نيودلهي
  15. 3 إصابات بحادث تصادم في الخليل
  16. الاحتلتل يعتقل طفلة 14 عاما بحجة حيازتها سكينا قرب الحرم الابراهيمي
  17. جيش الاحتلال يعلن اطلاق ثلاثة صواريخ من غزة نحو مستوطنات "الغلاف"
  18. نقابة الصحفيين: 90 انتهاكا احتلاليا وقع الشهر الماضي بحق الصحفيين
  19. فلسطين تفوز بالمركز الأول في تحدي العرب لإنترنت الأشياء
  20. الرئيس يستقبل المبعوث الصيني الجديد لعملية السلام

عيسى: الجهد الفلسطيني المشترك أساس التعايش السلمي والأهلي

نشر بتاريخ: 15/07/2019 ( آخر تحديث: 15/07/2019 الساعة: 09:13 )
القدس- معا- أكد د. حنا عيسى أمين عام الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات بأن إنساننا الفلسطيني مسيحياً كان أم مسلماً يشعر بانتمائه الخالص إلى هذا الوطن من خلال مشاركته السياسية والنضالية والثقافية والاجتماعية والدينية المتوازنة في التعاطي مع قضاياه.

وأضاف عيسى قائلاً" واقعية الجهد الفلسطيني المشترك هو أساس التعايش السلمي والأهلي كمؤمنين نعي بأننا ننتمي إلى قضية عادلة وأن الله يدعونا إلى العمل معا من أجل ضحايا النزاعات المسلحة، لان محبة الله لا تنفصل أبداً عن محبة الإخوة وفي ذلك كتب القديس يوحنا :الذين يقولون أنا أحب الله ولا يحبون إخوتهم أو أخواتهم فإنهم كذبة والذين لا يحبون أخوتهم أو أخواتهم الذين يرونهم فلا يمكنهم أن يحبوا الله الذي لا يرونه" .

واختتم" علينا أن نعمل معاً لتعزيز القيم الأخلاقية التي هي جزء من تراثنا المشترك من أجل الحفاظ على كرامتنا الإنسانية وحقوقنا وفي مقدمتها حق الحياة ..فالعلاقات المسيحية – الإسلامية في فلسطين تنمو وتطور بفعل عقلانية رجال الدين والمخزون الحضري الذي تكرس عبر السنين وكذلك تكرست لغة الحوار والتسامح والتي من خلالها تبين بان هذه الأرض المقدسة تستوعب الجميع وترفض الشر .. حيث مشاهد التاريخ الفلسطيني تؤكد علي أن الشعب الفلسطيني بمسلميه ومسيحييه هو صاحب قضية عادلة هي القضية الفلسطينية وانه فخور بعلاقاته الطبيعية والسليمة في خلق روح المحبة الصادقة بين أبنائه".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018