الأخــبــــــار
  1. نتنياهو يوافق على بناء حي استيطاني 300 وحدة بمستوطنة دوليف برام الله
  2. ليبرمان نشر على صفحته اعتقال منفذي عملية عين بونين ثم سارع الى شطبها
  3. قوات الاحتلال تقتحم منطقة المخرور في بيت جالا تمهيدا لهدم مطعم ومنزل
  4. ترامب: قد يتم الكشف عن صفقة القرن قبل الانتخابات الإسرائيلية
  5. مصرع الطفلة جوري أدهم رجب رضوان (عام ونصف) دهسا بغزة
  6. اصابة ٣٦ مستوطن بالتدافع للملاجئ وبالذعر لحظة سقوط صاروخ قرب سديروت
  7. صفارات الانذار تدوي في مستوطنات"غلاف غزة"
  8. نصر الله يتوعد إسرائيل بالرد: سنسقط الطائرات المسيرة الإسرائيلية
  9. نصر الله: انتهى زمن أن يبقى الكيان الغاصب لفلسطين آمنا
  10. نصر الله: هجوم الليلة أول خرق واضح وكبير لقواعد الاشتباك منذ حرب 2006
  11. نتنياهو يقوم بجولة في المنطقة الشمالية في ضوء التوتر بعد قصف دمشق
  12. وسائل إعلام إسرائيلية: المسيّرتان اللتان سقطتا في بيروت "إيرانيتان"
  13. يعلون: نتنياهو يستغل الهجوم على سوريا لأغراض سياسية داخلية
  14. اسرائيل تقرر بناء 120 وحدة استيطانية في سلفيت
  15. الحرس الثوري: ألاهداف الايرانية لم تصب في الهجوم الاسرائيلي على سوريا
  16. العثور على جثة شاب قرب مستوطنة دانيال شرق بيت لحم
  17. جيش الاحتلال يزعم اعتقال فلسطيني بحوزته سكين قرب مستوطنة بساغوت
  18. البنتاغون: الضربات الإسرائيلية في العراق تسبب لنا الاذى
  19. حزب الله: سنتعاطى مع ما حصل في الضاحية على انه عدوان اسرائيلي
  20. إسرائيل تغلق المجال الجوي في المنطقة الشمالية كإجراء احترازي

طالما الشركات الاسرائيلية مستفيدة من الاحتلال .. سيبقى الاحتلال

نشر بتاريخ: 15/07/2019 ( آخر تحديث: 15/07/2019 الساعة: 12:59 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
حتى لا نكرر ذاتنا ونعود على نفس الأفكار والمفردات .. يعمل الاحتلال على الاستفادة من اتفاقيات اوسلو ( اكثر من اتفاقية ) ومنها اتفاقية باريس وملحق طابا وغيرها ، ويمنع على الفلسطينيين الإستفادة منها ويتصرف وكأن الحقوق الفلسطينية " إنجازات " يتحكم بها وقتما يشاء وكيفما يشاء .

وأمام هذه التراكمات حاولت السلطة الفلسطينية بمختلف الطريق وقف الاعتداءات الاسرائيلية إقتصاديا وأمنيا وسياسيا دون جدوى ، فقد إستباحت اسرائيل المدن الفلسطينية وتحكّمت بالإقتصاد بطريقة مؤذية وقاسية وجعلت حياة الناس جحيما ، ومنعت التطوّر الطبيعي للمجتمع .

قرارات المجلس الوطني والمجلس المركزي لم تلق أي اهتمام من جانب اسرائيل ، بل إن الاحتلال هزأ بها واستخف بقيمتها وحاول زيادة الضغط على الوزارات بطريقة تدميرية .

السلطة أوقفت التحويلات الطبية الى المشافي الاسرائيلي , وبعد فترة ستوقف إستيراد اصناف وأصناف عديدة من البضائع الاسرائيلية وأولها النفط والبترول ، وهي خطوات قيد التنفيذ وليست للتلويح الاعلامي .

مثل الاسمنت والالبان والملابس والبترول والدواء ، يسير قطاع غزة رويدا رويدا نحو الاستيراد من مصر ، والضفة الغربية تعزز التبادل التجاري مع الاردن . وهو ما فعله رئيس الوزراء اشتية قبل اسبوع في الاردن ، وهو ما يفعله اليوم في بغداد .

لا نملك جيشا يدافع عنّا في وجه اعتداءات الاحتلال . لكن الفلسطيني يملك إرادة وقرار وهو قادر على تنفيذها مهما بلغت الخسارة المؤقتة .

بإختصار ومن دون شرح مسهب : حكومة محمد إشتية تسير الزاميا بإتجاه الإنفكاك الاقتصادي والسياسي والأمني عن الإحتلال مهما بلغ الثمن ومهما كانت النتائج .

قد لا يشعر المواطن الفلسطيني بأثر مادي إيجابي مباشر لهذه القرارات .. وقد يغضب وكلاء البضائع الاسرائيلية والمستفيدين من الكومبرادور المستفحل في اقتصادنا . ولكنه سيحقق ما طمح له منذ ربع قرن لمصلحة الفلاح والصانع والتاجر العربي والفلسطيني .. وسيعرف الاحتلال ان الشعوب اذا هبّت ستنتصر .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018