الأخــبــــــار
  1. الطقس: ارتفاع درجات الحرارة
  2. حماس: تجديد التفويض للاونروا سيحسن اوضاع اللاجئين
  3. انتخابات الليكود: نتنياهو وساعر يتنافسان بشدة للحصول على دعم اردان
  4. استطلاعات الرأي: ليبرمان سيبقى "بيضة القبان"
  5. مستوطنون يرشقون مركبات المواطنين جنوب غرب بيت لحم
  6. نصر الله: أميركا وإسرائيل تحاولان استغلال تظاهرات لبنان
  7. الهباش: لن يتحقق العدل إلا بزوال الاحتلال عن فلسطين
  8. مقتل شاب 23 عاما واصابة شخص اخر بشجار عائلي بالجديرة شمال غرب القدس
  9. الرئيس يرحب بتمديد مهمة الأونروا وهو دليل على وقوف العالم إلى جانبنا
  10. الأمم المتحدة تجدد بأغلبية ساحقة تفويض الأونروا لثلاث سنوات
  11. الرئيس يرحب بقرار الأمم المتحدة تمديد مهمة وكالة الأونروا
  12. الجزائر تعلن فوز تبون بانتخابات الرئاسة
  13. إسرائيل: نتنياهو يطلق حملته لانتخابات الليكود التمهيدية
  14. الجمعة القادمة على حدود غزة بعنوان "الخليل عصية ع التهويد"
  15. عشرات الاصابات بالاختناق خلال قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم
  16. الشرطة: العثور على جثة مواطنة من الخليل مقتولة بالقرب من البحر الميت
  17. غانتس: سندرس العفو عن نتنياهو مقابل انسحابه من السياسة
  18. أبو عبيدة: سنكشف عن إنجاز أمني شكل صفعة جديدة للاحتلال
  19. مصرع مواطن 24 عاما وإصابة أخر بجروح خطيرة في حادث سير شمال قلقيلية
  20. معبر رفح يعمل الأحد لمغادرة الفوج الأول من المعتمرين فقط

الشعبية: ما يجري في القدس شرارة لانفجار شامل

نشر بتاريخ: 11/08/2019 ( آخر تحديث: 11/08/2019 الساعة: 18:54 )
بيت لحم-معا-قالت الجبهة الشعبية ان شعبنا الفلسطيني ومقاومته لن يصمتوا أمام ما يجري من تصعيد صهيوني خطير بحق مدينة القدس والمسجد الأقصى، معتبرة أن هذه الجريمة الصهيونية الجديدة شرارة لانفجار شامل في وجه الاحتلال.

واعتبرت الجبهة أن إقدام مئات جنود الاحتلال على اقتحام باحات المسجد الأقصى في أول أيام عيد الأضحى، والاعتداء على المصلين من الشباب والأطفال والنساء وكبار السن بقنابل الغاز والصوت، وإعطاء الضوء الأخضر للمستوطنين باستباحة باحات الأقصى، محاولة صهيونية حثيثة لتنفيذ مخططاتها التهويدية بحق مدينة القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية، بالإضافة إلى استثمار التصعيد في خدمة الدعاية الانتخابية.

وحيت الجبهة جماهير شعبنا في مدينة القدس الذين يتصدون بصدورهم العارية للهجمة الصهيونية على مدينتهم ومقدساتهم، متسلحين فقط بسلاح الإرادة والعزيمة وبأحقيتهم في أرضهم وقدسهم ومدينتهم، داعيةً لاستمرار تخندقهم حول المسجد الأقصى لمنع اقتحام المستوطنين.

وأدانت الجبهة حالة الصمت العربية والدولية إزاء ما يجري في مدينة القدس من تصعيد صهيوني خطير، مؤكدة أن ورقة التوت سقطت عن كل المطبّعين والمتواطئين من بعض الأنظمة العربية ومؤسسات الأمم المتحدة، بالإضافة إلى منظمة المؤتمر الإسلامي التي تخلت عن مسئولياتها وواجباتها تجاه القدس وأهلها، حيث ظلت قراراتها حول القدس حبر على ورق.

كما أكدت الجبهة أن التصعيد الصهيوني بحق القدس يُشكّل اختباراً حقيقياً لقيادة السلطة في تنفيذ قراراتها المتعلقة بوقف التعامل مع الاتفاقيات، فخطورة الأوضاع الميدانية وشمولية العدوان الصهيوني بحق شعبنا وهويته ومقدساته تستدعي اتخاذ قرارات واضحة، وليست مرتبكة باتجاه القطع الكامل مع الاحتلال وسحب الاعتراف به ووقف التنسيق الأمني، حيث أن شعبنا الفلسطيني وخصوصاً أهلنا في مدينة القدس لم يلمسوا أية جدية من قيادة السلطة بتنفيذ ما أعلنت عنه.

وأكدت أن فروعها ومنظماتها في الوطن والشتات سينظمون برنامج عمل فوري للدفاع عن قضية وحقوق شعبنا وأسراه، مستندة إلى أن الهجمة الصهيونية على مدينة القدس وما يتعرض له شعبنا في غزة والضفة والداخل المحتل، واللاجئ الفلسطيني في لبنان هو مخطط متكامل لتصفية قضيتنا.

وختمت الجبهة بيانها، مؤكدة أن شعوب المنطقة كلها سوف تهب وتنتصر لانتفاضة شعبنا القادمة حتماً، والتي باتت تقرع اليوم جدران الخزان، وعلى مشارف القدس وفي كل تجمعات ومخيمات شعبنا داخل وخارج الوطن في وجه الاحتلال ومشاريع التصفية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018