الأخــبــــــار
  1. تكليف "رامي مهداوي" ناطقا إعلاميا رسميا باسم وزارة العمل
  2. الاردن ينفي موافقته على تمديد تأجير الباقورة والغمر لاسرائيل
  3. أشكنازي: الكابينت عرض إعادة احتلال مدينتي رفح وخانيونس خلال حرب 2008
  4. العاهل الأردني يوافق على تمديد تأجير إسرائيل لمنطقة الغمر بعام إضافي
  5. امريكا تشن هجوما الكترونيا على مواقع ايرانية ردا على هجوم السعودية
  6. وزير الزراعة الإسرائيلي "اوري ارئيل" يقتحم الأقصى
  7. حسين الشيخ: الرئيس عباس مرشح فتح للانتخابات القادمة
  8. انتهاء مباراة فلسطين والسعودية لكرة القدم بالتعادل السلبي
  9. أردوغان: الجامعة العربية فقدت شرعيتها
  10. الأردن يدعو برلمانات العالم للضغط على حكوماتها لعدم نقل سفاراتها للقدس
  11. أردوغان: "تركيا لن توقف هجومها في سوريا"
  12. مصرع شابين في حادث سير على الطريق المؤدي لواد النار قرب العيزرية
  13. الحكومة: بدء العمل بالتوقيت الشتوي اعتبارا من منتصف ليلة 26 الجاري
  14. المنتخب السعودي وصل القدس المحتلة للصلاة في المسجد الاقصى
  15. معايعة: فلسطين تحظى بموسم سياحي متميز والاشغال الفندقي ببيت لحم 100%
  16. مستوطنون يخطون شعارات ويعطبون اطارات في مردا شمال سلفيت
  17. الاحتلال يفرض اغلاقاً على الضفة وغزة من 13/10 - 21/10 بسبب الأعياد
  18. نتنياهو يفشل في الافراج عن اسرائيلية معتقلة في روسيا
  19. اصابة 49 مواطنا بنيران الاحتلال على حدود غزة
  20. زوارق الاحتلال تفتح نيرانها صوب مراكب الصيادين شمال غرب قطاع غزة

النضال تحذر من الدعاية الإسرائيلية حول "التسهيلات"

نشر بتاريخ: 14/08/2019 ( آخر تحديث: 14/08/2019 الساعة: 12:48 )
طولكرم- معا- حذرت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة طولكرم من الدعاية الإعلامية الكاذبة، والتصريحات الإعلامية لقوات الاحتلال الإسرائيلية حول التسهيلات المقدمة للفلسطينيين خلال الأعياد، مشيرة أنها للاستهلاك الإعلامي فقط.

وأضافت الجبهة أن ما تحدثت به " السلطات الإسرائيلية أنها منحت الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية عدة تسهيلات ، لا تعدو عن كونها نوعا من التضليل الإعلامي لخداع الرأي العام، وللتخفيف عن أزمة الاحتلال.

مؤكدةً أن التجارب الماضية تشير وبوضوح إلى أن حكومة الاحتلال لا توجد على أجندتها سوى المزيد من ابتلاع الأراضي الفلسطينية وتسيطر على عقلية حكومتها الاستيطان وتحديدا في مدينة القدس.

وأضافت الجبهة إن ما تعلن عنه سلطات الاحتلال من إجراءات هي غير كافية ولا ترتق إلى مستوى ما عليها من التزامات دولية بموجب قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية.

وتابعت الجبهة إن المراوغة السياسية التي يتبعها الاحتلال ، ودعايته الإعلامية الهادفة لكسب الرأي العام العالمي لصرف النظر عن إجراءات التهويد والاستيطان وسياسة الإبعاد وكافة القوانين العنصرية المتطرفة، تتطلب الحذر الشديد، وأن إزالة حاجز هنا أو هناك وعدم دخول قوات الاحتلال للمناطق الفلسطينية ، ليست ما يؤدي إلى تقدم في العملية السياسية، وأن الالتفاف على قرارات الشرعية الدولية وتحدي إرادة المجتمع الدولي بمواصلة البناء الاستيطاني ، يتطلب العمل الجدي والمسؤول لوقف تلك الإجراءات، فهي الأساس لانطلاق أية عملية تسوية في المنطقة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018