الأخــبــــــار
  1. مجلس الأمن يفشل في تبني أي قرار حول إدلب
  2. الصحة: نعمل على التأكد من مأمونية الأدوية
  3. ترامب يخطر الكونغرس باستمرار "الطوارئ الوطنية"
  4. غانتس يبدأ مشاوراته مع احزاب اليسار والوسط
  5. نتنياهو: نوطد علاقاتنا بدول عربية بشكل غير مسبوق
  6. الاحتلال يصادر لحوماً ويعتقل مالكها شمال القدس
  7. التلفزيون السوري: تدمير طائرة مسيرة في ريف دمشق
  8. صفارات الإنذار تنطلق في مستوطنات غلاف غزة
  9. ٧ اصابات بحادث سير مع حافلة في مستوطنة "بيتار" غرب بيت لحم
  10. شرطة رام الله تقبض على 10 تجار ومروجي مخدرات وتضبط معهم كميات منها
  11. مصرع مسن (84 عاما) من سكان الشجاعية في فطاع غزة إثر صدمه من قبل شاحنة
  12. غانتس يرد على نتانياهو: سأقيم حكومة وحدة وبرئاستي انا
  13. الشؤون المدنية: الاحتلال يسلم جثماني الشهيدين أبو رومي ويونس غدا
  14. اثنان من تحالف غانتس: نفضل الوحدة مع نتنياهو لمنع اجراء انتخابات
  15. الاحتلال يغلق فتحات المياه المغذية لقرية بردلة قضاء طوباس
  16. البنك الدولي: أزمة السيولة تثقل كاهل الاقتصاد الفلسطيني
  17. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة الغربية
  18. اصابة مواطن بنيران الاحتلال شمال الخليل
  19. فصل الخريف يبدأ الاثنين القادم
  20. مجموعة الصداقة في البرلمان المغربي تندد بتصريحات نتنياهو

اعتصام شبابي بمخيم مارلياس رفضا لاجراءات وزارة العمل اللبنانية

نشر بتاريخ: 19/08/2019 ( آخر تحديث: 25/08/2019 الساعة: 08:32 )
بيروت- معا- نظم اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني "أشد" وقفة شبابية وشعبية أمام مدخل مخيم مارلياس بدينة بيروت، رفضا لاجراءات وزارة العمل، وتحت عنوان بدنا نعيش بكرامة.
جاء ذلك بمشاركة قيادة الاتحاد واللجنة الشعبية وفعاليات المخيم، ورفع المشاركون في الاعتصام الأعلام الفلسطينية ولافتات تستنكر إجراءات وزير العمل اللبناني تجاه العمال وأرباب العمل الفلسطينيين في لبنان وتطالب بإقرار الحقوق الانسانية للاجئين.

وعلى وقع الهتافات والاغاني الوطنية، القى عضو قيادة اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني ومسؤوله في المخيم عمر ظاهر كلمة توجه فيها بالتحية لأبناء مخيم مارلياس ولشعبنا في مخيمات لبنان المنتفض منذ خمسة اسابيع من أجل العيش بكرامة وللمطالبة بإقرار حقوقه الانسانية والاجتماعية.

وأكد ظاهر أن" هذا الحراك لن يتوقف .. لأننا لا نساوم على كرامتنا، ولا على حقوقنا ولا على مستقبل أجيالنا... وسنستمر في تحركاتنا السلمية لأننا أصحاب حق وكرامتنا خط احمر، وسوف تبقى حناجرنا تطلق صرخاتها حتى تسقط هذه الاجراءات الظالمة وحتى يتم انصاف شعبنا الفلسطيني في لبنان. رسالتنا اليوم ... إننا نرفض التوطين والتهجير ونتمسك بحقنا بالعودة الى فلسطين .. وكل ما نريده هو العيش بكرامة .. نريد أبسط حقوق الانسان،، حقنا في العمل .. حقنا في الحياة.. حقنا في لقمة عيش لائقة."

وطالب بالإسراع في فتح حوار لبناني فلسطيني جدي ومسؤول على قاعدة تنسيق الجهود لمواجهة تداعيات صفقة القرن وتمتين العلاقات الأخوية اللبنانية الفلسطينية وصون قضية اللاجئين من خلال تعزيز صمودهم والغاء كل الاجراءات المجحفة ولا سيما تلك التي افتعلها وزير العمل اللبناني، والتوجه نحو تعديل القوانين التمييزية والغاء اجازة العمل، وسن التشريعات في المجلس النيابي بما بمنح اللاجئين حقوقهم الانسانية والاجتماعية وفي مقدمتها حق العمل والتملك، وبما يحفظ مكانتهم ويعزز نضالهم من اجل العودة ومواجهة مشاريع التوطين والتهجير.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018