الأخــبــــــار
  1. مجلس الأمن يفشل في تبني أي قرار حول إدلب
  2. الصحة: نعمل على التأكد من مأمونية الأدوية
  3. ترامب يخطر الكونغرس باستمرار "الطوارئ الوطنية"
  4. غانتس يبدأ مشاوراته مع احزاب اليسار والوسط
  5. نتنياهو: نوطد علاقاتنا بدول عربية بشكل غير مسبوق
  6. الاحتلال يصادر لحوماً ويعتقل مالكها شمال القدس
  7. التلفزيون السوري: تدمير طائرة مسيرة في ريف دمشق
  8. صفارات الإنذار تنطلق في مستوطنات غلاف غزة
  9. ٧ اصابات بحادث سير مع حافلة في مستوطنة "بيتار" غرب بيت لحم
  10. شرطة رام الله تقبض على 10 تجار ومروجي مخدرات وتضبط معهم كميات منها
  11. مصرع مسن (84 عاما) من سكان الشجاعية في فطاع غزة إثر صدمه من قبل شاحنة
  12. غانتس يرد على نتانياهو: سأقيم حكومة وحدة وبرئاستي انا
  13. الشؤون المدنية: الاحتلال يسلم جثماني الشهيدين أبو رومي ويونس غدا
  14. اثنان من تحالف غانتس: نفضل الوحدة مع نتنياهو لمنع اجراء انتخابات
  15. الاحتلال يغلق فتحات المياه المغذية لقرية بردلة قضاء طوباس
  16. البنك الدولي: أزمة السيولة تثقل كاهل الاقتصاد الفلسطيني
  17. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة الغربية
  18. اصابة مواطن بنيران الاحتلال شمال الخليل
  19. فصل الخريف يبدأ الاثنين القادم
  20. مجموعة الصداقة في البرلمان المغربي تندد بتصريحات نتنياهو

بومبيو: إعلان خطة السلام بالشرق الأوسط خلال أسابيع

نشر بتاريخ: 07/09/2019 ( آخر تحديث: 09/09/2019 الساعة: 08:33 )
بيت لحم- معا- قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الجمعة، إنه يعتقد أن إدارة الرئيس دونالد ترامب ستكشف في الأسابيع القادمة تفاصيل خطة السلام التي تأخرت طويلا بين الفلسطينيين وإسرائيل.

وردا على سؤال بعد كلمة ألقاها في جامعة كانساس قال بومبيو: "أعتقد أننا سنعلن رؤيتنا خلال الأسابيع القادمة".

وأضاف الوزير: "آمل أن يرى العالم (...) هذا كأساس لبناء المستقبل. إنها مشكلة صعبة، سيتعين على هذين الشعبين في النهاية حلها بمفردهما، لكننا نعمل بجد من اجل ذلك".

وتأتي تصريحاته غداة استقالة جيسون غرينبلات، مستشار ترامب وأحد المهندسين الرئيسيين لهذه الخطة مع جاريد كوشنر، صهر الرئيس، وديفيد فريدمان، السفير الأميركي لدى إسرائيل.

واعتبر البعض استقالة غرينبلات اعترافا ضمنيا بالصعوبات الأميركية في فرض هذه "الرؤية" من أجل السلام.

وكان غرينبلات صرح في أغسطس أن خطة السلام التي لا تزال طي الكتمان منذ عامين ونصف عام وأرجئ إعلانها مرارا، لن يتم طرحها قبل الانتخابات التشريعية في إسرائيل المقررة في سبتمبر.

لكن المسؤولين الفلسطينيين رفضوا الخطة الأميركية على خلفية استمرار القطيعة مع إدارة ترامب التي اعترفت بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

ويعتبر غرينبلات قريبا جدا من إسرائيل، وأثار غضب الدبلوماسيين الأوروبيين في الأمم المتحدة في يوليو حين اعتبر أن "السلام الدائم والشامل (في الشرق الاوسط) لن يصنعه القانون الدولي أو قرارات مكتوبة غير واضحة".

وأكد مسؤول في البيت الأبيض اكتمال رؤية واشنطن للسلام، لكنه لفت إلى أن الكشف عنها سيأتي في الوقت المناسب، دون تحديد موعد زمني لذلك.

لكن الخطة لقيت الكثير من الانتقادات، لا سيما من الجانب الفلسطيني الذي رفض التواصل مع الإدارة على خلفية سلسلة من الخطوات أحادية الجانب التي اتخذتها واشنطن، ومن بينها نقل السفارة الأميركية إلى القدس والاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وإغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن.

كما أن هناك مخاوف من ألا تتبنى الخطة مبدأ حل الدولتين، الذي قالت عنه إنه يحمل معان مختلفة لكل من طرفي الصراع.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018