الأخــبــــــار
  1. اشتية: الأغوار جزء لا يتجزأ من جغرافية فلسطين وسنقاضي اسرائيل
  2. الخارجية الإيرانية: لن يكون هناك اجتماع بين روحاني وترامب في نيويورك
  3. ترامب: نعرف من نفذ الهجمات على السعودية لكن الرد رهن بموقف الرياض
  4. جرافات الاحتلال تهدم منزلا ودفيئات زراعية في قرية الولجة ببيت لحم
  5. إدارة ترامب: إيران تطلق 12 صاروخ كروز على المنشآت السعودية
  6. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة
  7. ‏الحكومة تقرر عقد جلستها الاسبوعية غدا الاثنين في الاغوار
  8. الرئيس يصدر قرارا بإحالة عدد من القضاة للتقاعد المبكر
  9. اسرائيل تقرر اغلاق الضفة وغزة يوم الثلاثاء بسبب الانتخابات
  10. إيران: "مستعدون لحرب شاملة مع الولايات المتحدة"
  11. جالانت: تشير التقديرات إلى أن إسرائيل قريبة من تنفيذ حملة عسكرية بغزة
  12. مستوطنون يقيمون بؤرة استيطانية جديدة شرق السواحرة
  13. الطقس: الحرارة ادنى من معدلها السنوي
  14. قتيل و5 جرحى بإطلاق نار جنوب شرقي كندا
  15. الاحتلال يقتحم كفل حارس ويعتقل 4 شبان
  16. مستوطنون يهاجمون منازلا بالحجارة شرق الخليل
  17. إسرائيل تزعم إحباط تهريب أسلحة من الحدود اللبنانية
  18. 46 اصابة خلال مواجهات مع الاحتلال في العيزرية
  19. ليبرمان يستبعد اجراء جولة انتخابات ثالثة
  20. إسرائيل تعلن دعم إثيوبيا وتكشف عن اتفاقيات جديدة

سابقة- تعويض طبيبة رُفضت بسبب الحجاب

نشر بتاريخ: 09/09/2019 ( آخر تحديث: 15/09/2019 الساعة: 08:32 )
صورة استدلالية
بيت لحم- معا- رفضت عيادة لطب الأسنان في نتانيا قبول طبيبة عربية للعمل فيها، لأنها تضع الحجاب، وسيتعين على العيادة الآن، دفع تعويض قدره 40.000 شيكل للطبيبة في قضية تعتبر سابقة.

وكان مدير العيادة قد أخبر الطبيبة خلال محادثة هاتفية مسجلة، أنها تركت انطباعا إيجابيا على جميع أعضاء الطاقم، ولكنه زعم أن الزبائن لن يرغبوا بتلقي العلاج على أيديها لأنها ترتدي الحجاب.

وهذه هي المرة الأولى التي تقرر فيها محكمة العمل في إسرائيل بدفع تعويضات إلى امرأة لم يتم قبولها للعمل بسبب الحجاب الذي ترتديه.

وكانت طبيبة الأسنان (أ)، قد تقدمت في كانون الثاني 2016 بطلب للحصول على وظيفة في عيادة "نيو شين كلينك"، التي كانت تبحث عن طبيب في ذلك الوقت. ووفقًا لقرار الحكم، خلال المقابلة التي أجراها صاب العيادة ومديرها مع الطبيبة، سألها عن رأيها بإمكانية إزالة الحجاب أثناء العمل. بعد ردها السلبي، قيل لها إنها لم تُقبل للعمل.

وبعد حوالي أسبوع ونصف من المقابلة، اتصلت الدكتورة (أ) بمدير العيادة وسجّلت المحادثة معه. وخلال المحادثة، قال لها: "لقد توجهت حقًا إلى طاقم العيادة وسالت، وأخبرني الجميع أنك تبدين لطيفة وبالتأكيد أنك طبيبة جيدة، وقد فهم الجميع، ولكن الجميع اعتقدوا أنه مع غطاء الرأس، لن ينجح الأمر بالنسبة لنا في العيادة ... حتى لو حددنا لك جدول عمل وقائمة مرضى فإن الناس لن يوافقوا على ان تعالجيهم... سيكون هناك الكثير من المشاكل معها ... سنواجه مشاكل بشكل غير عادل لكننا سنواجه مشاكل مع الأمر، أنت تعرفين أني بقيت مع تعاطفي مع إرادتي، لكنني لا أستطيع تحقيق ذلك ... لا أستطيع القيام بذلك في هذه الظروف".

وبعد توجه مفوضية تكافؤ الفرص في التشغيل برسالة إلى العيادة والادعاء بانها مارست التمييز ضد الطبيبة، أعلنت العيادة أنها مستعدة فورا لتشغيل الطبيبة، لكن الطبيبة رفضت العمل في العيادة وقررت مقاضاة أصحابها والمطالبة بتعويضات عن التمييز ضدها.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018