الأخــبــــــار
  1. تكليف "رامي مهداوي" ناطقا إعلاميا رسميا باسم وزارة العمل
  2. الاردن ينفي موافقته على تمديد تأجير الباقورة والغمر لاسرائيل
  3. أشكنازي: الكابينت عرض إعادة احتلال مدينتي رفح وخانيونس خلال حرب 2008
  4. العاهل الأردني يوافق على تمديد تأجير إسرائيل لمنطقة الغمر بعام إضافي
  5. امريكا تشن هجوما الكترونيا على مواقع ايرانية ردا على هجوم السعودية
  6. وزير الزراعة الإسرائيلي "اوري ارئيل" يقتحم الأقصى
  7. حسين الشيخ: الرئيس عباس مرشح فتح للانتخابات القادمة
  8. انتهاء مباراة فلسطين والسعودية لكرة القدم بالتعادل السلبي
  9. أردوغان: الجامعة العربية فقدت شرعيتها
  10. الأردن يدعو برلمانات العالم للضغط على حكوماتها لعدم نقل سفاراتها للقدس
  11. أردوغان: "تركيا لن توقف هجومها في سوريا"
  12. مصرع شابين في حادث سير على الطريق المؤدي لواد النار قرب العيزرية
  13. الحكومة: بدء العمل بالتوقيت الشتوي اعتبارا من منتصف ليلة 26 الجاري
  14. المنتخب السعودي وصل القدس المحتلة للصلاة في المسجد الاقصى
  15. معايعة: فلسطين تحظى بموسم سياحي متميز والاشغال الفندقي ببيت لحم 100%
  16. مستوطنون يخطون شعارات ويعطبون اطارات في مردا شمال سلفيت
  17. الاحتلال يفرض اغلاقاً على الضفة وغزة من 13/10 - 21/10 بسبب الأعياد
  18. نتنياهو يفشل في الافراج عن اسرائيلية معتقلة في روسيا
  19. اصابة 49 مواطنا بنيران الاحتلال على حدود غزة
  20. زوارق الاحتلال تفتح نيرانها صوب مراكب الصيادين شمال غرب قطاع غزة

فتوح يستقبل امين سر اقليم فتح في كندا

نشر بتاريخ: 09/10/2019 ( آخر تحديث: 09/10/2019 الساعة: 10:27 )
رام الله - معا - استقبل روحي فتوح عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوض العلاقات الخارجية فيها والدكتور عبدالله عبدالله نائب المفوض في مقر المفوضية برام الله اليوم الاربعاء كلا من رشاد صالح امين سر اقليم حركة فتح في كندا وعبدالرحمن كيلاني عضو مجلس جمعية الصداقة الفلسطينية الكندية.

واكد فتوح خلال اللقاء على اهمية تفعيل دور الجاليات الفلسطينية في كل الساحات الدولية من اجل حشد رأي عام مساند للقضية الفلسطينية، وتشجيع الكثير من الدول للوقوف الى جانب الحق والقانون وقرارات الشرعية الدولية ذات العلاقة بالقضية الفلسطينية ومع المجتمع الدولي الذي يدعم حق الشعب الفلسطيني في نيل حريته واستقلاله واقامة دولته المستقلة على تراب وطنه.

واضاف ان الجهد الذي تبذله القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس لمواجهة المؤامرات التي تحاك ضد قضيتنا الوطنية خاصة صفقة القرن يحتاج الى دعم واسناد كل الفلسطينيين اينما تواجدوا، مشيرا الى النجاحات والاختراقات التي حققتها الدبلوماسية الفلسطينية في السنوات الاخيرة على المستوى الدولي رغم صعوبة الظروف التي تحيط بفلسطين والمنطقة بأسرها.

من جهته استعرض صالح واقع الجالية الفلسطينية كندا وتبعات الانتخابات العامة التي تعقد هذا الشهر ويتنافس فيها حزبي المحافظين والليبراليين ومستوى تأثير الجاليات الفلسطينية والعربية في نتائجها.

واكد صالح على اهمية تعزيز التواصل بين ابناء الجالية الفلسطينية في كندا مع فلسطين، لان صورة الواقع الفلسطيني بالخارج ضبابية عند الكثير منهم.

من جانبه اشار عبدالرحمن كيلاني عضو مجلس لجنة الصداقة الفلسطينية الكندية الى دور جمعيات الصداقة والمنظمات الشعبية في لعب دور داعم للقضية الوطنية عبر التواصل مع الاحزاب والنقابات والمؤسسات التعليمية للتأثير على توجهات جمهور الناخبين في صناديق الاقتراع.

واضاف ان انشاء جمعية الصداقة الفلسطينية الكندية جاء في هذا السياق لبناء جسور تعاون مع ابناء الجالية الفلسطينية في كندا من جهة والشعب الكندي ومؤسساته من جهة اخرى لتبقى فلسطين حاضرة ونحرز تقدما في مواقف الاصدقاء الداعمين للحقوق الوطنية الفلسطينية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018