الأخــبــــــار
  1. الهباش: لن يتحقق العدل إلا بزوال الاحتلال عن فلسطين
  2. مقتل شاب 23 عاما واصابة شخص اخر بشجار عائلي بالجديرة شمال غرب القدس
  3. الرئيس يرحب بتمديد مهمة الأونروا وهو دليل على وقوف العالم إلى جانبنا
  4. الأمم المتحدة تجدد بأغلبية ساحقة تفويض الأونروا لثلاث سنوات
  5. الرئيس يرحب بقرار الأمم المتحدة تمديد مهمة وكالة الأونروا
  6. الجزائر تعلن فوز تبون بانتخابات الرئاسة
  7. إسرائيل: نتنياهو يطلق حملته لانتخابات الليكود التمهيدية
  8. الجمعة القادمة على حدود غزة بعنوان "الخليل عصية ع التهويد"
  9. عشرات الاصابات بالاختناق خلال قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم
  10. الشرطة: العثور على جثة مواطنة من الخليل مقتولة بالقرب من البحر الميت
  11. غانتس: سندرس العفو عن نتنياهو مقابل انسحابه من السياسة
  12. أبو عبيدة: سنكشف عن إنجاز أمني شكل صفعة جديدة للاحتلال
  13. مصرع مواطن 24 عاما وإصابة أخر بجروح خطيرة في حادث سير شمال قلقيلية
  14. معبر رفح يعمل الأحد لمغادرة الفوج الأول من المعتمرين فقط
  15. مكافحة الفساد تدعو من تعرض لابتزاز تقديم شكوى لاتخاذ المقتضى القانوني
  16. هيئة مكافحة الفساد: تقرير امان لا يعكس مضمون الاستطلاع وبعيد عن الواقع
  17. مستوطنون يعطبون مركبات ويخطون شعارات عنصرية في قرية منشية زبدة بالداخل
  18. المالكي يطلع وزيرة الدفاع الاسبانية على آخر التطورات السياسية
  19. محكمة تركية ترفض الإفراج عن موظف في القنصلية الأميركية
  20. إحياء اليوم العالمي لحقوق الإنسان في رام الله

الفريق الاهلي لدعم شفافية الموازنة: حالة من التخبط في إدارة المال

نشر بتاريخ: 09/10/2019 ( آخر تحديث: 09/10/2019 الساعة: 17:26 )
رام الله- معا- عبر الفريق الأهلي لدعم شفافية الموازنة العامة في بيان له أن التغيير في القرارات بشأن استلام أموال المقاصة يعتبر غير مدروس، ويعكس حالة من التخبط في إدارة المال العام، وفيما يتعلق بشأن العلاقة مع الاحتلال، كما أن عدم نقاش القضايا العامة في الإطار المؤسسي، إضافة الى غياب دور وزارة المالية، يضعف من الثقة بين المواطن والحكومة، وطالب من جانبه بضرورة نشر المباحثات بشكل رسمي ومن جهة رسمية واحدة وواضحة، وتوضيح آليات إدارة هذا الملف.

وأوضح الفريق الأهلي أن ما ورد على لسان رئيس هيئة الشؤون المدنية السيد حسين الشيخ بشأن تفعيل اللجان المشتركة يجب ألا يبنى عليه أوهام لإنجازات لاحقة، آخذين بعين الاعتبار ما جرى خلال الاجتماعات المتعلقة في الكهرباء، وفرض الاحتلال لشروطه، نظرا لغياب أي قواعد للحكم فيما بين الطرفين، ولامتلاك الاحتلال حق الفيتو على أي قرار أو تعديل لقرار.

وجاء موقف الفريق الأهلي بعد التصريحات التي برزت مطلع الشهر الحالي، ومفادها الاتفاق على استلام مليار و500 مليون شيقل، مقابل تفعيل اللجان المشتركة لبحث كافة القضايا، مع بقاء موضوع مخصصات الأسرى خلافيا مع العلم أن أساس الأزمة مخصصات الأسرى.

وقد كانت السلطة الفلسطينية قد قررت عدم استلام أموال المقاصة منقوصة بعد أن أعلن الاحتلال الإسرائيلي عن حجز وتجميد ما قيمته 502 مليون شيكل من إيرادات المقاصة، بذريعة أنها قيمة الأموال التي خصصتها السلطة الفلسطينية للأسرى في العام 2018،. وارتكزت السلطة الفلسطينية في قرارها على أحقيتها في التصرف بأموال الشعب الفلسطيني، وأنه لن يتم المساس في مخصصات الأسرى، وعليه لم تستلم السلطة الفلسطينية أي أموال من المقاصة منذ شهر آذار حتى شهر آب. وعلى إثر ذلك، تم اتخاذ العديد من الإجراءات لإدارة الأزمة المالية، بحيث اقتصرت فقط على الجباية المحلية والتي هي أقل من 40% من الموازنة، وعلى رأس تلك الإجراءات تحويل فقط 50-60% من رواتب موظفي القطاع العام.

وفي خلال شهر آب أعلن وزير المالية السيد شكري بشارة خلال مؤتمر صحفي عقده حينها، أن الحكومة الفلسطينية تسلمت 2 مليار شيقل، لقاء ضريبة المحروقات منذ بدء أزمة المقاصة وحتى نهاية شهر 10 "أي بواقع 8 أشهر"، منهم 3 أشهر مقدما.

وأوضح أن " وزارتي المالية الفلسطينية والإسرائيلية اتفقتا على مبدأ أن تقوم السلطة الوطنية بشراء الوقود بسعره الأصلي دون تسديد ضريبة البلو، ولم يجر الاتفاق على آليات التنفيذ بسبب وجود مرحلة انتقالية في إسرائيل"، الى حين الإعلان الذي تم مؤخرا على لسان رئيس هيئة الشؤون المدنية بخصوص استكمال استلام أموال المقاصة، والذي فاجئ المواطن الفلسطيني المغيب تماما عن كل هذا السجال، وجعله يتساءل عن التغيير في القرارات على حين غرّة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018