الأخــبــــــار
  1. غانيتس اعاد كتاب تكليف تشكيل الحكومة للرئيس الاسرائيلي ريفلين
  2. الطيبي لمعا: تنامي احتمال الانتخابات والمشتركة ستعزز من قوتها
  3. المالكي: سنرفع قضية للجنائية الدولية ضد وزير الخارجية الامريكي
  4. تقرير امريكي: وزيرة الخارجية مايك بومبيو يعتزم الاستقالة
  5. الدفاع المدني: اصلاح العطل الفني في أرقام الطوارئ في كافة المحافظات
  6. الاحتلال يهدم منزلين في قرية شقبا شمال غرب رام الله
  7. ابو مازن: خطة ترامب ماتت ونتنياهو يرفض مقابلتي
  8. اصابة في انفجار جسم مشبوه شرق غزة
  9. اغلاق مكاتب التربية وفضائية فلسطين في القدس لمدة 6 اشهر
  10. غانتس: نتنياهو يرفض الوحدة ويبذل قصارى جهده لاجراء انتخابات جديدة
  11. الليكود: لم تصل بعد إلى اتفاق لالغاء الانتخابات التمهيديةلرئاسة الحزب
  12. نتنياهو: الأزرق والأبيض يريدون حكومة أقلية وغانتز: لن نتخلى عن المبادئ
  13. طائرات الاحتلال تقصف العاصمة السورية دمشق
  14. 165 دولة تصوت لصالح حق الفلسطينيين بتقرير مصيرهم
  15. الأزهر يستنكر الموقف الأمريكي تجاه المستوطنات
  16. اصابة جندي اسرائيلي خلال مواجهات مع شبان في بدو غرب القدس
  17. الاحتلال يسلم جثمان الشهيد الشاب فارس ابو ناب بالقدس
  18. تركيا: القرار الإمريكي بشأن المستوطنات متهور لشرعنة انتهاكات إسرائيل
  19. الاحتلال يعتقل 3 شبان بينهم طالبة جامعية في القدس
  20. حزب أزرق أبيض وحزب ليبرمان يحرزان تقدما بطريق حكومة ضيقة دون نتنياهو

مفتاح تستكمل ورشة "الإطار المفاهيمي للموازنة العامة والتشاركية"

نشر بتاريخ: 05/11/2019 ( آخر تحديث: 05/11/2019 الساعة: 12:33 )
أريحا- معا- - استكملت المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطية "مفتاح" يوم الاثنين، ورشة تدريبية حول الإطار المفاهيمي للموازنة العامة والموازنة التشاركية، استهدفت أعضاء مجلس التخطيط المشترك في محافظة أريحا، في إطار التعاون المستمر مع وزارة التنمية الاجتماعية، والهادف إلى تعزيز النهج التشاركي ومبادئ الشفافية والمساءلة في إعداد الموازنة الخاصة لوزارة التنمية الاجتماعية.

وتسعى كل من الوزارة ومؤسسة "مفتاح" إلى بناء قدرات أعضاء مجالس التخطيط المشترك في محافظات الضفة الغربية، وتزويدهم بالمعارف والمهارات بغية تعزيز مشاركتهم في رصد احتياجات المجتمعات المحلية بما يتناسب مع خصوصية كل محافظة، ومساندة الوزارة في ترجمة توجهاتها المتعلقة بإعادة الاعتبار لتقديم الخدمات بدلاً من المساعدات من خلال التحول باتجاه تبني سياسات تطويرية عوضاً عن المنحى الإغاثي، وتجاوز التحديات التي تهدد النهج التنموي الذي يفرضه الواقع المعاش تحت الاحتلال.

وخلال افتتاح الورشة، أكد ممثل مجلس إدارة "مفتاح"، السيد يوسف دجاني على أهمية الدور التكاملي مع المؤسسات الرسمية، وخاصة وزارة التنمية الاجتماعية لما لها من دور ريادي في توفير مساحات لإشراك المواطنين وممثليهم لضمان دمج احتياجاتهم في عملية التخطيط وانعكاسها في بلورة السياسات المالية بما ينسجم مع دور الوزارة في تبني سياسات لتعزيز الحماية الاجتماعية لكل مواطن فلسطيني وخاصة الفئات الأكثر فقراً وتهميشاً.

كما وتقدم وكيل مساعد – وزارة التنمية الاجتماعية، السيد أنور حمام بالشكر لمؤسسة "مفتاح" على مساندتها المستمرة، والتي مكنت الوزارة من تبني الاليات التي من شأنها أن تعزز من شفافية موازناتها واعتماد التشاركية كنهج للتخطيط وإعداد موازناتها بناء على احتياج الفئات المستفيدة من خدمات الوزارة، واستطرد أن الوزارة تسعى من وراء تنفيذ سلسلة التدريبات هذه إلى مأسسة التعاون ما بين الوزارة ومجالس التخطيط المشترك والتي بدورها تضم عدداً من المؤسسات الشريكة للوزارة في كل محافظة، كما وتتطلع الوزارة إلى أن تشمل عمليات التخطيط لديها حضوراً لكل ممثلي الفئات المجتمعية لاسيما فئات المسنين، والمعاقين، والشباب.

واختتم د. حمدان طه النائب الأكاديمي لجامعة الاستقلال، أن مجالس التخطيط المشترك تعتبر نموذجا للعمل الوطني الذي يسمح لكل المؤسسات المجتمعية والبلديات في المحافظة لاستثمار جهودها في تكريس مبادئ الشفافية في السياسات المالية لجهة تقديم خدمة أفضل للمواطن من ناحية، وعكس تطلعات وتوقعات مواطنينا من الخدمات التي تقدمها الجهات الرسمية من ناحية أخرى، وتعزيز الرقابة المجتمعية على أداء عمل مؤسسات القطاع العام.

تأتي هذه الورشة التدريبية ضمن سلسلة من التدريبات التي تستهدف أعضاء مجالس التخطيط المشترك في مختلف محافظات الضفة الغربية والتي تنفذها "مفتاح" ضمن تدخلات مشروع "التمويل من أجل التنمية" الممول من أوكسفام.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018