أضف الى المفضلة RSS خدمة اجعلنا صفحة البداية

بحث متقدم

ثلوج الخير تتساقط على الخليل وطواقم بلديتها في استنفار دائم
نشر السـبت 18/02/2012 الساعة 16:10
الخليل- معا- عملت بلدية الخليل من خلال غرفة عملياتها وحالة الطوارئ التي تعلنها مع كل توقعات لمنخفض جوي ثلجي قد يدخل البلاد على استنفار طواقمها العاملة في جميع الاقسام ذات الصلة من قسم الطرق والصحة والاطفائية والكهرباء والصرف الصحي وذلك لمواجهة اي طارئ وتلبية اي نداء استغاثة من قبل المواطنين.

وكانت بلدية الخليل قد نشرت قبل ايام نشرات ارشادية للمواطنين توجههم نحو كيفية التعامل مع الظروف الطارئة ونشر ارقام هواتف مجانية وارقام هواتف اقسام الطوارئ المختلفة وغرفة العمليات لتسهيل المهمة على المواطنين كما عادة تطلب من المواطنين عدم التردد بالاتصال والتعاون مع طواقمها العاملة.

وفي بداية هذا المنخفض الذي دخل البلاد فجر يوم السبت عمدت جرافات بلدية الخليل واليأتها المجهزة بكاسحات للثوج بفتح الشوارع الرئيسية منذ ساعات الفجر الاولى اضافة الى الطرق الفرعية والواصلة الى المراكز الهامة والحساسة كالمستشفيات والعيادات الصحية والمؤسسات العامة والمراكز الحيوية في المدينة.

كما ان طواقم البلدية تعمل على التنسيق المباشر مع كافة المؤسسات العاملة في ذات الاطار في المحافظة وتعمل على المساعدة المباشرة بحالة تم الطلب من قبل اي جهة في المحافظة او من مواطنين قد تحاصرهم الثلوج على الطرق الخارجية والتي تعتبر خارج منطقة عمل بلدية الخليل وهذا ما تم خلال السنوات الماضية في منطقة الحواورة القريبة من بلدية حلحول او نقل المواطنين والمرضى من بيوتهم الى المستشفيات والعيادات.

وامتازت مدينة الخليل عن غيرها بقوة البنية التحتية الخاصة بقطاع الكهرباء حيث لم تسجل اي حالات انقطاع للكهرباء في المدينة منذ الساعات الاولى للمنخفض الجوي الذي صاحبه هبات رياح شدية وحتى لحظات انحصاره الأخيرة اضافة لاستنفار طواقم الكهرباء وانتشارها في المحطات الرئيسة و قرب الشبكات الهوائية في المناطق الاكثر تأثرا في المدينة.

وتعمل كهرباء الخليل بنظام توزيع الاحمال على محطات متعدة وربط المحطات بعضها ببعض والذي يسمح بتوزيع الاحمال من اي محطة قد تتوقف على كافة المحطات الأخرى لضمان استمرار التيار الكهربائي وعدم انقطاعه الشئ الذي تحقق على أرض الواقع خلال الموجات الثلجية والمنخفضات القطبية التي ضربت البلد خلال السنوات الماضية والتي كانت اكثر عمقا وقوة من المنخفض الجوي الحالي.

من جانبه، قال خالد العسيلي رئيس بلدية الخليل، بأن طواقم طوارئ البلدية تعمل على مدار الساعة، وقامت طوارئ الكهرباء باعادة ايصال التيار الكهربائي في منطقة جبل جوهر، بعد الخلل الذي اصاب الشبكة جراء الحمل الزائد، بسبب اعتداءات غير شرعية على شبكة الكهرباء في منطقة جبل جوهر، ويأمل العسيلي، بأن تتوقف عمليات الاعتداء غير الشرعية، على شبكة الكهرباء في منطقة جبل جوهر.

واضح العسيلي: انه يوجد في غرفة العمليات 8 جرافات تعمل على مدار الساعة وآليات البلدية تقوم بنقل الأطباء والمرضى المحتاجين الى المستشفيات، وقامت جرافة بنقل طفل من منطقة الكرنتينا في المنطقة الجنوبية من مدينة الخليل الى مستشفى الخليل الحكومي، لكي يقوم الطفل بعمل غسيل كلى، ونحن على مدار الساعة لخدمة المواطنين، والحمد لله لغاية الآن لم تحدث أية مشاكل تذكر"، ولفت الانظار الى أن كمية الأمطار التي هطلت خلال الساعات الماضية بلغت 45 ملم وارتفعت الكمية منذ بداية الموسم الى 365 ملم.

وابدى المواطنون ارتياحهم للاوضاع في المدينة شاكرين جهود بلديتهم ورئيسها الذي كان على رأس طواقمه منذ ساعات الصباح الأولى ويقوم بجولات ميدانية في مناطق متفرقة في المدينة شكلت معظم مستشفياتها ومؤسساتها الحيوية وشوارعها الرئيسية للاطلاع على سير الأمور والعمل فيها.
الطباعة ارسل الى صديق
.:: التـعـليـقـات غـيـر مـفـعـلـة ::.

Share/Bookmark

سياسيون: غزة أقرب للانفصال عن الضفة وخطر الانقسام يتعاظم
المرصد لـ معا: عمليات تهريب غير شرعية لمهاجري غزة تديرها مافيا وعصابات
حماس: المقاومة ملتزمة بالهدنة
مسؤول بحماس يتحدث لـ معا عن الإعمار وسلاح المقاومة والجندي الأسير
عشراوي تدعو العالم لاتخاذ تدابير فورية لمحاسبة إسرائيل على انتهاكاتها
المطران عطاالله حنا يختتم زيارته لامريكا
الشرطة والتربية تفتتحان البرنامج التوعوي الخاص بطلبة المدارس

الصورة التالية
الصورة السابقة
جميع الحقوق محفوظة لـ وكـالـة مـعـا الاخـبـاريـة © . 2005-2014