أضف الى المفضلة RSS خدمة اجعلنا صفحة البداية

بحث متقدم

الاحتلال يمنع 4 أعضاء من المجلس المركزي من غزة التوجه للضفة
إصابة شاب بجراح خطيرة وعشرات حالات الاختناق في مسيرة كفر قدوم
نشر الجمعـة 27/04/2012 (آخر تحديث) 27/04/2012 الساعة 20:05
قلقيلية- معا- أصيب شاب بجروح خطيرة، والعشرات من والمتضامنين بالاختناق جراء اعتداء جنود الاحتلال على المشاركين في مسيرة كفر قدوم الاسبوعية السلمية.

وافاد مراسلنا بأن الشاب وسيم وليد كامل برهم "19 عاما" اصيب بقنبلة غاز مباشرة في الرأس ادت إلى كسر في الجمجمة، حيث وصفت جروحه بالخطيرة، وتم نقله إلى مستشفى رفيديا في نابلس لتلقي العلاج، هو الان داخل غرفة العمليات.

وأطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية، ورش المتظاهرين بالمياه العادمة الممزوجة بالمواد الكيماوية باتجاه المشاركين عند وصولهم إلى الأراضي المحررة "محمية أبو ليمون" بالقرب من جدار الضم والتوسع، مما أدى إلى إصابة طارق محمد الخطيب "28عاما" بجروح بيده وساقه برصاص معدني مغلف بالمطاط والعشرات من المواطنين ونشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب بحالات الاختناق واحتراق مساحات واسعة قام على اثرها أفراد الدفاع المدني الفلسطيني فرع نعلين باخماد وإطفاء النيران.

وشارك في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، أهالي بلعين ونشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب.

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، وصور القائد أحمد سعدات وعميد الأسرى المناضل كريم يونس وبلال ذياب وثائر حلاحلة، ورايات صفراء عليها صور الأسير النائب مروان البرغوثي، وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات الداعية إلى الوحدة الوطنية، والمؤكدة على ضرورة التمسك بالثوابت الفلسطينية، ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين.

وتأتي فعالية هذا اليوم استمرار لنصرة للأسرى المضربين عن الطعام في معركة العزة والكرامة، وأقيمت خيمة اعتصام على الأراضي المحررة وبالقرب من الجدار لليوم الثامن على التوالي، تضامناً مع الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي في إضرابهم عن الطعام، واحتجاجاً على سياسات إدارة السجون وانتهاكها الفاضح لأبسط حقوق الإنسان في تعاملها مع الأسرى.

وتدعوا اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين المجتمع الدولي وعلى رأسه الأمم المتحدة، ومجلس حقوق الإنسان، وباقي المنظمات الحقوقية والإنسانية المحلية والدولية، بالتدخل السريع لوضع حدّ لمعاناة المُعتقلين الفلسطينيين قبل فوات الأوان، وتحذّر اللجنة الشعبية من أنّ سقوط شهداء جرّاء هذا الإضراب سيشعل المنطقة كلها، وستدفع حكومة الاحتلال الإسرائيلية ثمناً باهظاً جرّاء ذلك.

وتهنىء اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان الرفاق في جبهة التحرير الفلسطينية بمناسبة ذكرى انطلاقتها اليوم، وتؤكد على توسيع وتصعيد المقاومة الشعبية بكافة أشكالها باعتبارها حقا من حقوق الشعوب الواقعة تحت الاحتلال كفلته كافة المواثيق الدولية والإنسانية، ومطالبة كافة فصائل العمل الوطني والاسلامي بتعزيز الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام وتوحيد الصفوف في مواجهة المحتل، وإعلان الأول من أيار يوم إضراب عن الطعام وتوسيع الفعاليات التضامنية مع الأسرى بمسيرات شعبية حاشدة.
الطباعة ارسل الى صديق
.:: التـعـليـقـات غـيـر مـفـعـلـة ::.

Share/Bookmark

زيدان يدعو لاختزال الزمن لتشكيل الحكومة وإجراء الانتخابات
وفود المصالحة لـ معا: بدأ العد التنازلي لانهاء الانقسام
الاحتلال يمنع 4 أعضاء من المجلس المركزي من غزة التوجه للضفة
ما حقيقة النسر الذهبي في بيت لحم؟
الاحتلال يمنع 4 أعضاء من المجلس المركزي من غزة التوجه للضفة
الزعنون يستقبل السفير المصري لدى فلسطين في رام الله
هنية يهاتف حلفاءه طالبا دعم المصالحة

الصورة التالية
الصورة السابقة
جميع الحقوق محفوظة لـ وكـالـة مـعـا الاخـبـاريـة © . 2005-2014