أضف الى المفضلة RSS خدمة اجعلنا صفحة البداية

بحث متقدم

إصابات خلال مواجهات في سلواد بعد الاعتداء على مواطن
نشر الخميـس 11/04/2013 (آخر تحديث) 12/04/2013 الساعة 03:57
ارشيف معا
رام الله- معا - أصيب فتى بعيارين ناريين، أحدهما بالصدر، والآخر في اليد، خلال المواجهات العنيفة التي إندلعت مساء اليوم الخميس، في بلدة سلواد شمال رام الله.

وقالت مصادر خاصة لمراسل وكالة معا برام الله أن الفتى البالغ من العمر (16) عاماً نقل إلى مستشفى رام الله، ووصفت حالته بالمستقرة.

وأكدت ذات المصادر وجود إصابات أخرى بالرصاص المطاطي، وبالإختناق جراء إستنشاق كميات كبيرة من قنابل الغاز المسيل للدموع.

واندلعت المواجهات، عقب قيام قطعان المستوطنين بمهاجمة القاضي العسكري أحمد محمد الزير (60) خلال قيامه بفلاحة أرضه قرب نقطة استيطانية عشوائية مقامة على أراضي منطقة "العاصور" في بلدة سلواد.

وأصيب القاضي الزير بإصابات متعددة في الرأس وفي أنحاء مختلفة من جسده، ونقل إلى مستشفى رام الله الحكومي، بعد أن فقد وعيه جراء الاعتداء الوحشي.

وعقب إنتشار نبأ اعتداء المستوطنين على القاضي الزير، قام أهالي سلواد ودير جرير بمهاجمة النقطة العشوائية، وهاجموا المستوطنين وأحرقوا العديد من المنازل المتنقلة فيها.

وعلى الفور قدمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال إلى المكان، واشتبكت مع الأهالي الذين انسحبوا إلى داخل بلدة سلواد، وهناك اشتدت المواجهات مع قوات الاحتلال، التي وفرت الحماية للمستوطنين في اعتدائهم، وهاجمت المواطنين حين دافعوا عن حقهم.

وأعلنت العديد من الجهات عن إقامة صلاة الجمعة يوم غد في مكان البؤرة الاستيطانية المقامة بين أراضي سلواد ودير جرير للتأكيد على البقاء في الأرض ورفض الاستيطان.
الطباعة ارسل الى صديق
.:: التـعـليـقـات غـيـر مـفـعـلـة ::.

Share/Bookmark

غنام تضيء شجرة الميلاد في بيرزيت
وفد من الأمن العام الأردني يزور فلسطين
أبو مازن في الجزائر
نتنياهو: بعثنا رسالة الى حماس ولدينا اخرى للسلطة
السلطة تدخل تعديلات اساسية على مشروع القرار المقدم لمجلس الامن
اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس تستضيف رؤساء الكنائس في فلسطين
شاب يحرق أحد أقاربه ويسلم نفسه للشرطة في جنين

الصورة التالية
الصورة السابقة
جميع الحقوق محفوظة لـ وكـالـة مـعـا الاخـبـاريـة © . 2005-2014