الأخــبــــــار
  1. تظاهرة حاشدة في غزة للتنديد بصفقة القرن
  2. عائلة البطش بغزة تنظم وقفة تضامنية مع الأسير فؤاد الشوبكي
  3. مقتل مواطن بالرصاص خلال شجار في الخليل
  4. روسيا تغلق حدودها مع الصين تحسبا من انتشار فيروس كونرونا
  5. جيش الاحتلال يدفع بتعزيزات اليوم الى الضفة خشية اندلاع مواجهات
  6. روسيا: "صفقة القرن" تتجاهل قاعدة التسوية المعترف بها دوليا
  7. اعتقال 5 نسوة من منطقة باب الرحمة داخل المسجد الأقصى
  8. الطيبي: نتنياهو سحب طلب الحصانة والطريق ممهدة لمحاكمته
  9. بلدية الاحتلال تهدم محلا تجاريا في القدس
  10. بعد تأكده من الفشل وفقدان الامل- نتانياهو يسحب طلبه الحصانة من الكنيست
  11. مسؤول أمريكي: إذا تبنى الفلسطينيون الخطة فسيكونوا قريبين من الدولة
  12. الاحتلال يغلق عددا من الطرق الزراعية جنوب نابلس
  13. الرئيس يدعو بعض قادة حماس في الضفة الى الاجتماع الطارئ اليوم مساء
  14. مستوطنون يحرقون صفا دراسيا ويخطون شعارات عنصرية جنوب نابلس
  15. حالة الطقس: أجواء باردة نسبيا
  16. مصادر أميركية للعربية: صفقة القرن تتضمن حل الدولتين وضم للمستوطنات
  17. مسؤول امريكي: سيتم نقل بعض الاحياء في القدس الشرقية لادارة الفلسطينيين
  18. نتانياهو لترامب: صفقة القرن بالنسبة لاسرائيل هي فرصة القرن
  19. ترامب يكشف: دول عربية عديدة وافقت على صفقة القرن وتعتبرها صفقة عظيمة
  20. نتنياهو يدرس سحب طلبه للحصول على الحصانة تجنبه المحاكمة

ليبرمان يهاجم نتنياهو ببيان شديد اللهجة: ربما تكون عميلا لأثرياء أجانب

نشر بتاريخ: 11/12/2019 ( آخر تحديث: 14/12/2019 الساعة: 08:12 )
بيت لحم-معا- هاجم زعيم حزب "يسرائيل بيتينو" الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، متهما إياه بالوقوف وراء ما أسماه "قفزة التشهير والتزوير الأخيرة، التي أتعرض لها شخصيًا، وعائلتي والدائرة المحيطة بي".

وجاء في منشور كتبه ليبرمان على صفحته في "فيسبوك"، أنه "على رغم أنني منذ بداية الحملة الانتخابية، أوضحت أن حزبي لن يدعم سوى حكومة وحدة وطنية، وعلى الرغم من أنني كنت تصرفت بعقلانية ومسؤولية، إلا أن مقربي نتنياهو يعودون مرارا وتكرارًا، لتفسير سبب عدم دعمي للحكومة التي يريد نتنياهو ترؤسها، وهي حكومة من الحريديم والمسيانيين". ويشير ليبرمان، اليميني والعلماني المتشدد، إلى تصريحات نُسبت لأحد مقربي نتنياهو، الذي قال إن عدم انضمام ليبرمان لحكومة نتنياهو، مرده إلى تعرضه لابتزاز من قبل الشرطة الإسرائيلية والنائب العام الإسرائيلي، في تلميح لتورط ليبرمان بقضايا فساد.

وأضاف ليبرمان "ليعلم مقربو نتنياهو، أنني خضعت لعدد ليس بالبسيط من التحقيقات ولم اخشاها يوما، ولم أتستر مطلقًا وراء الحصانة البرلمانية، وقمت بتمويل جميع مصاريف محاكمتي على نفقتي الخاصة، ولم ألجأ (كما فعل نتنياهو-المحرر) لـ 'تبرعات' الأصدقاء"، وتابع "لو كنت خائفا من تحقيق أو أستجدي رضا أحد، لما قلت طوال الوقت بطريقة واضحة لا لبس فيها، أنه يحق لنتنياهو أن يتولى رئاسة الحكومة، إلى حين صدور حكم نهائي في قضايا الفساد ضده، حتى ولو قدمت ضده لائحة اتهام، لأن القانون الإسرائيلي الذي سن في العام 2001 ينص على ذلك، علما أنني أعرض نص هذا القانون وصوتُ ضده حينها. لكنني أعتقد أنه يجب احترام القوانين، حتى عندما لا تعجبنا، أو في حالتي، حتى لو صوتنا ضدها".

وتابع "لو أردت مهاجمة نتنياهو أو إيذءه في أكثر المناطق حساسية، لذكّرته بما قاله حينما اتُهم سلفه أولمرت في العام 2008 بقضايا فساد، حيث دعاه نتنياهو الذي كان رئيس المعارضة حينها إلى الاستقالة، قائلا إن 'رئيس حكومة غارق في ملفات فساد حتى رقبته، ليس لديه تفويض جماهيري ولا أخلاقي لاتخاذ قرارات مصيرية لإسرائيل، لأنه حينها سيتخذ القرارات بناء على مصلحته الشخصية، وليس بناء على المصلحة الوطنية".

وأعرب ليبرمان عن استعداده للانضمام إلى مشروع قانون كانت ستقدمه كتلة" أزرق أبيض" البرلمانية المُعارضة، لمنع أي مُشرّع قدمت ضده لائحة اتهام من تشكيل الحكومة، لقطع الطريق على نتنياهو لتولي رئاسة الحكومة، كما أعرب عن دعمه لإقامة لجنة برلمانية في الكنيست حتى في فترة حكومة انتقالية، لتُزيل عن نتنياهو الحصانة البرلمانية، لتتم مُحاكمته.

وخاطب ليبرمان نتنياهو في كلمات شديدة اللهجة فقال، "سيدي رئيس الحكومة، يبدو أنك في عمر تخونك فيه ذاكرتك، فنسيتَ أنني أيدتُ مقترح الرئيس الإسرائيلي للتسوية، الذي منحك أنت وليس بيني غانتس رئيس 'أزرق أبيض'، الحق في أن تكون رئيس الحكومة الأول، في حكومة تتناوبان على رئاستها. لو أتصرف بالطريقة التي أنت تتصرف بها، لكنتُ قد انضممتُ إلى حكومة أقلية مع 'أزرق أبيض' دون تردد. الفرق بيننا، أنني لي قيمي، وأنت لك مصالح فقط. القيمة الأعلى بالنسبة لي هي الصداقة، وهي شيء غريب تمامًا عنك".

واستطرد قائلا "مكيدة أخرى منك ومن مقربيك، قرأتها في بعض المقالات التي كتبها صحافيو البلاط، وهي أنني مدعوم من وكلاء جهات خارجية، أو أنني عميل، أو عميل فوضى، مع ربط ذلك بأصدقائي، كل ذلك لأنني لم انضم لحكومة ضيقة برئاستك، مع أنني طوال الانتخابات، أوضحت أنني لن انضم لحكومة كهذه، بدون تغييرات جذرية في شؤون الدين والدولة، مثل تسيير المواصلات العامة يوم السبت، وشرعنة الزواج المدني، وإزالة الحواجز عن إجراءات اعتناق الدين اليهودي من قبل الحاخامات".

وتساءل ليبرمان في نهاية منشوره، عما إذا كان نتنياهو "عميلا لكيانات غير معروفة، وأثرياء من مختلف أنحاء العالم: كجيمس باكر وسبنسر بارتريدج ونتان مالكوفسكي"، وهم أثرياء قدّموا لنتنياهو رشى بحسب لائحة الاتهام ضده. وخلص ليبرمان إلى أنه "هنا أيضا، الفرق بيننا هو أنني لم أقدّس الوسائل أبدًا، ولم أبدّل المبادئ بالكراسي أبدًا. لذلك إلقِ نظرة جيدة. اجلس مع نفسك وحاسب نفسك".
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020