الأخــبــــــار
  1. استشهاد الصياد نواف أحمد العطار بنيران الاحتلال في بحر شمال قطاع غزة
  2. مجلس الجامعة العربية يجتمع الخميس لبحث تطورات العدوان على غزة
  3. مجلس الجامعة العربية يجتمع الخميس لبحث تطورات العدوان على غزة
  4. عائلة الجندي غولدن ترحب باستقالة ليبرمان وتحمل نتنياهو المسؤولية
  5. غزة- الحكم بالإعدام والمؤبد على متهمين بجريمتي قتل
  6. ليبرمان: حزب "اسرائيل بيتنا" سينسحب من الائتلاف الحكومي
  7. حماس: استقالة ليبرمان اعتراف بالهزيمة أمام المقاومة
  8. وزير الجيش ليبرمان يعلن استقالته من منصبة ويطالب بانتخابات مبكرة
  9. الوزير نفتالي بينت: من دون "حقيبة الامن" لن نستمر بالائتلاف الحكومي
  10. ليبرمان: حزب "اسرائيل بيتنا" سينسحب من الائتلاف الحكومي
  11. حماس: استقالة ليبرمان اعتراف بالهزيمة أمام المقاومة
  12. ارزيقات:بدأنا بتطبيق نظام الحجز الاداري للمركبات المخالفة في المحافظات
  13. عزام الاحمد: نأمل أن نتوصل نهاية الاسبوع الحالي إلى إنهاء الانقسام
  14. الكويت تقدم 50 مليون دولار اضافية للاونروا
  15. زوارق الاحتلال تطلق النار على الصيادين شمال القطاع
  16. وزارة الصحة: 6313 إصابة جديدة بالسكري بالضفة الغربية
  17. الاحصاء: إرتفاع مؤشر غلاء المعيشة خلال شهر تشرين أول
  18. الاحتلال يفرج عن الأسير جواد حوشية بعد قضائه 16 عاما داخل السجون
  19. مستوطنون يحرقون مركبة ويخطون شعارات عنصرية جنوب نابلس
  20. قوات الاحتلال تعتقل مسعفين من داخل مركز الاسعاف في القدس

اسرائيل تحتجز سفينة الحرية

نشر بتاريخ: 29/05/2018 ( آخر تحديث: 29/05/2018 الساعة: 21:31 )
غزة- معا- اعترضت الزوارق الحربية الاسرائيلية سفينة الحرية التي انطلقت من قطاع غزة الى عرض البحر، وسيطرت عليها واقتادتها الى ميناء اسدود وعليها 17 مواطنا ومتضامنا.
وقالت مصادر اسرائيلية انه لم تقع اي احداث تذكر خلال السيطرة على السفينة، مشيرة الى انه سيتم التحقيق مع ركاب السفينة دون الاشارة الى مصيرهم.
وكان المتحدث باسم هيئة كسر الحصار أدهم ابو سلمية افاد عن انقطاع الاتصال مع سفينة الحرية بعد محاصرة أربعة زوارق حربية إسرائيلية لها على بعد أكثر من 12 ميل بحري.
وحمل الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن أرواح المشاركين على متن سفينة الحرية، ودعا المؤسسات الدولية لتوفير الحماية اللازمة للمشاركين على متن السفينة.
وكان مراسل معا قد أفاد في وقت سابق ان البث المباشر الذي ينقله المشاركون في سفينة الحرية لكسر الحصار قد انقطع بشكل مفاجئ بعد وصولهم الميل الثامن داخل البحر واقتراب زوارق الاحتلال الحربية منهم.
ولأول مرة في تاريخ القطاع، أبحرت سفن كسر الحصار نحو المياه الدولية من ميناء غزة البحري تحمل على متنها عددا من الطلبة والجرحى الذين أصيبوا خلال مسيرات العودة، في أكبر خطوة يأمل القائمون على هذه السفن أن تدشن لمرحلة جديدة تتمثل في إنشاء ممر بحري لغزة نحو العالم الخارجي.

ياسر ابو رمضان ومحمد ابو عيدان، جريحان من جرحى مسيرات العودة الكبرى، على متن سفن كسر الحصار يأملان بالوصول الى نقطة دولية تستقبلهم لاستكمال علاجهم بعد أن تقطعت بهم السبل في القطاع المحاصر.
فياسر كل ما يريده عملية واحدة تمكنه من الوقوف مجددا على قدمه لا ألف عملية ومحمد أيضا لم يعد يحتمل ألما استمر منذ شهر ولا زال البلاتين معلقا في قدمه.

وقال ياسر: "كل يوم عملية نفسيتي تعبت وبدي أتعالج مرة وحدة"، أما محمد فيقول: "إذا كانت الدول العربية غير قادرة على كسر حصار غزة فنحن من سيقوم بكسر الحصار".

الدكتور عصام حماد مسؤول العلاقات الدولية في الهيئة الوطنية لمسيرات العودة، أكد ان هذه السفن التي انطلقت اليوم ستكون وجهتها المياه الدولية وإذا استطاعت الوصول سيكون هناك متسع من الوقت لتوجيهها الى أين شاؤوا.

وقال حماد: "المهم في الخطوة الأولى هو الخلاص من الاحتلال وفي حال نجحت هذه الخطوة ستكون تدشين لميناء بحري لأهالي قطاع غزة المحاصرين وستغير حياتهم على المستوى الاقتصادي والمعيشي".

ودعا حماد قوات الاحتلال الى عدم اعتراض هذه السفن لانها وجهتتا الى الغرب باتجاه الدول المجاورة وليست دولة الاحتلال وقال: "يجب ان لا تعترض هذه السفن وخلق حياة مرزية لاهالي القطاع".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018