الأخــبــــــار
  1. الحكومة الإسرائيلية تعيد تعيين الحاخام إيلي بن دهان نائبا لوزير الجيش
  2. نتنياهو: خان الأحمر سيخلى قريبا جدا لن أقول لكم متى ولكن استعدوا لذلك
  3. جيش الإحتلال يبدأ مساء اليوم مناورات عسكرية حتى الأربعاء في الأغوار
  4. الاحتلال يطلق قنابل الغاز والرصاص على المسير البحري الـ16
  5. شرطة طولكرم تفك لغز مقتل مواطن يعمل بالصرافة وتقبض على 3 مشتبه بهم
  6. النيابة: الإشغال الشاقة 10 اعوام لمدان بقضية هتك عرض
  7. الخارجية: صمت المجتمع الدولي يُغذي تصعيد جرائم المستوطنين
  8. الهلال الاحمر: 8 اصابات بالرصاص المطاطي و60 بالاختناق بمواجهات عوريف
  9. الاحتلال يهدم منشآت تجارية في قرية جبل المكبر جنوب القدس
  10. وزير التعليم الإسرائيلي: منذ سنوات طويلة إسرائيل لم تعد تربح في الحروب
  11. وفد من الاتحاد الاوروبي على رأسه نائب ميلادينوف يصل قطاع غزة
  12. جنرال إسرائيلي: حزب الله يسعى للتموضع في الجولان لخلق جبهة ثانية
  13. وصول وفد من الاتحاد الاوروبي على رأسه نائب ميلادينوف عبر حاجز "ايرز"
  14. نتنياهو: سنواصل العمل حتى لو أسقط شركاؤنا الحكومة
  15. عاصفة ثلجية ضربت نيويورك اوقعت سبعة قتلى وعدد من الجرحى
  16. مستوطنون يهاجمون منازل المواطنين في قرية عوريف جنوب نابلس
  17. الاحتلال يعتقل 7 مواطنين
  18. 4 اصابات برصاص الاحتلال في قرية دير ابومشعل قرب رام الله
  19. الشرطة تقبض على متهمين بقضية قتل وسطو بطولكرم
  20. الكويت تدعم الميزانية الفلسطينية بـ50 مليون دولار

ميلاد قرية "الواد الأحمر"

نشر بتاريخ: 11/09/2018 ( آخر تحديث: 11/09/2018 الساعة: 21:33 )
بيت لحم- معا- بنى ناشطون ومتضامنون فلسطينيون وأجانب، فجر اليوم الثلاثاء، قرية "الوادي الاحمر" في منطقة الخان الأحمر، تحديا للاحتلال الذي يحاول قلع التجمعات البدوية في تلك المنطقة وترحيلها لصالح تضخيم المستوطنات المجاورة.
وخلال ساعات الليل سارع العشرات من الناشطين ببناء بيوت مشابهة لبيوت المواطنين في تلك المنطقة، مستخدمين الخشب لبناء هياكل هذه البيوت والصفيح كجدران، مُسابقين الزمن حتى لا تتنبه لهم قوات الاحتلال وتمنعهم من بناء قرية التحدي الجديدة.
ووقف رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الوزير وليد عساف عن الساعة 2 فجرا، ليعلن عن ميلاد قرية "الواد الأحمر"، التي لا تبعد سوى عشرات الأمتار عن مستوطنة "كفار أدوميم" المقامة على أراضي الخان الأحمر.
واكد عساف أن بناء القرية تحد لإجراءات الاحتلال المتمثلة بالاعتداء على قرانان وتعبر عن استعداد الفلسطينيين للاستمرار في البناء وعدم التخلي عن أراضيهم، وذلك في رسالة للعالم أن شعبنا ماض في الدفاع عن أرضه وتحديدا في المناطق المصنفة (ج)، لان هذه المناطق جزء من أرضنا الفلسطينية سنبني في كل مكان وسنستمر فيها لحمايتها.
وأضاف معركتنا في الخان الأحمر هي معركة استراتيجية، حيث استنزف الاحتلال تلك المناطق وأعلن أن حوالي 38% من الأراضي "ج" هي أراضي دولة ومعسكرات للاحتلال.
وأكد الناشط عبد الله أبو رحمة مدير عام دائرة العمل الشعبي في هيئة مقاومة الجدار والاستيطان أن قرية "الوادي الأحمر" تختلف عن قرى الصمود التي بنيت سابقا لمواجهة ترحيل الفلسطينيين من أراضيهم بأن بيوت هذه القرية قد بنيت من الصفيح والاخشاب وليس من الخيام.
وقال "بادرنا لبناء قرية الوادي الأحمر، ليقطن فيها سكان الخان الأحمر في حال هدمها".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018