الأخــبــــــار
  1. الحكومة توافق على تمديد ولاية الشرطة الأوروبية وعمل بعثة معبر رفح
  2. ايهود براك يعلن تشكيل حزب والترشح لمنافسة نتانياهو
  3. إصابة شاب برصاص الاحتلال في القدم خلال فعاليات احتجاجية جنوب القطاع
  4. واشنطن: انسحاب إسرائيل من كامل الضفة أمر مستبعد
  5. هزة ارضية بقوة 3.7 على سلم ريختر ضربت منطقة البحر الميت
  6. إيران: إذا لم تتدخل أوروبا حتى الغد فسنعجل بتخصيب اليورانيوم
  7. الممثل السعودي في قمة البحرين: خطة كوشنر يمكن أن تنجح
  8. قوات الاحتلال تعتقل 13 مواطناً من الضفة
  9. الاحتلال يهدم بركسا للحيوانات ومغسلة سيارات في دير بلوط
  10. الليكود يعرض على بيني غانتس التناوب في رئاسة الحكومة
  11. تقرير: تلقى مرسي تهديدًا قبل وفاته ببضعة أيام
  12. إيران: الولايات المتحدة لن تجرؤ على انتهاك السيادة الإيرانية
  13. كوشنر: الازدهار للفلسطينيين غير ممكن من دون حل سياسي عادل للنزاع
  14. نتنياهو يكشف النقاب عن مئات الغارات نفذت على اهداف في سوريا
  15. اردوغان: الشهر المقبل سنبدأ باستلام منظومة الدفاع الجوي "S-400
  16. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين جنوب الخليل
  17. الطيبي لمعا : اقامة المشتركة قبل نهاية الشهر ونتانياهو في تراجع
  18. نتنياهو: سننسّق لإخراج القوات الأجنبية التي دخلت سوريا بعد 2011
  19. مصادر معا:سيعلن خلال ايام عن القائمة العربية المشتركةلانتخابات الكنيست
  20. اسرائيل تقرر وقف نقل الوقود الى محطة توليد الكهرباء في غزة

عمرو لـ معا: نرحب بورشة البحرين لكن بشرط

نشر بتاريخ: 20/05/2019 ( آخر تحديث: 21/05/2019 الساعة: 08:26 )
رام الله- معا- في تصريح خاص لوكالة معا، اعتبر نبيل عمرو القرار الأمريكي بتأجيل صفقة القرن خطوة مهمة في الاتجاه الصحيح، بعد ان تبين للإدارة الامريكية بأن معارضيها الفلسطينيين والعرب اغلقوا كل المنافذ امام إمكانية فرضها كأساس للتفاوض.

كما رحب نبيل عمرو بورشة المنامة التي ستبحث الدعم الاقتصادي والتنموي للشعب الفلسطيني شريطة ان لا يكون ذلك بديلا عن الحل السياسي الذي هو الأساس في معالجة الصراع على المسار الفلسطيني الإسرائيلي.
ودعا عمرو القيادة الفلسطينية الى مزيد من الانفتاح على التطورات السياسية المستجدة في الإقليم والعالم، والدخول في اشتباك سياسي إيجابي مع القوى المؤثرة في السياسة الدولية بما في ذلك الولايات المتحدة.

واضاف ان تأجيل صفقة القرن وربما الغاؤها ينبغي ان يكون قرينة قوية ودامغة يستخدمها الفلسطينيون في تحركهم الديبلوماسي على مستوى العالم لاثبات حقيقة أساسية وهي ان فشل كل محاولات الحل كان بفعل عدم إعطاء الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة واهمها حقه في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس الشرقية مع حل لكافة قضايا الوضع الدائم وفق قرارات الشرعية الدولية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018