وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

ظاهرة استثنائية - نسبة البطالة انخفضت في بيت لحم من 50% الى 20% وفنادق المدينة تعج بالحجاج

نشر بتاريخ: 14/12/2008 ( آخر تحديث: 14/12/2008 الساعة: 19:18 )
بيت لحم- تقرير معا - تشهد مدينة بيت لحم عشية اعياد الميلاد المجيد انتعاشة سياحية واقتصادية مقارنة بالسنوات الثلاث الماضية بسبب توافد اعداد كبيرة من السياح اليها انعكس على الناحية الاقتصادية للمدينة وقلص من نسبة البطالة فيها, حيث من المقرر ان تستضيف المدينة مؤتمرا دوليا للمدن التاريخية في حوض البحر الأبيض المتوسط في العشرين من كانون الأول ديسمبر الجاري.

وقال دكتور فيكتور بطارسة رئيس بلدية المدينة ورئيس المؤتمر في حديث لوكالة معا ان هذا المؤتمر سيعقد في مقر مركز السلام ويستمر لمدة ثلاثة ايام بمشاركة 15 بلدية من الخارج ابرزها ايطاليا ورومانيا اضافة الى مشاركة رؤساء بلديات مدن الضفة الغربية وبلدية الناصرة من داخل الخط الاخضر.

واضاف بطارسة ان المؤتمر سيفتتح صباح العشرين من الشهر الحالي وسيناقش عدة مواضيع تتعلق بالسلام باعتبار مدينة بيت لحم مركزا للسلام وتدعو للسلام انطلاقا من رسالة السيد المسيح .

كما سيشارك في المؤتمر محاضرون جامعيون من جامعات في الخارج والداخل وتنظيم حلقات نقاش بعد انتهاء كل محاضرة .

وقال انه وفي ختام فعاليات المؤتمر سيتم طباعة كتيب كوثيقة تتضمن طبيعة واهداف المؤتمر.

قفزة اقتصادية كبيرة:

وفيما يتعلق باستعدادت المدينة للاعياد المجيدة, قال بطارسة ان المدينة شهدت قفزة اقتصادية كبيرة نتيجة ازدياد توافد السياح الذي سيصل مع نهاية العام الحالي الى نحو مليون ونصف المليون سائح زاروا المدينة خلال العام 2008.

وقال ان نسبة البطالة انخفضت في المدينة من 50% حتى 20% بسبب النشاط السياحي ".

واضاف ان الاستعدادت كبيرة وعلى قدم وسائق وليل نهار من خلال دعم الحكومة للبلدية بنحو 50 الف دولار لتزيينها اضافة الى اقامة العديد من الفعاليات برعاية شركة جوال التي ساهمت بمبلغ 27 الف دولار لاقامة تلك الفعاليات ستكون عبر فرق موسيقية وحفلات بدات من نهاية الشهر الماضي وتستمر حتى 24 الشهر الحالي .

واضاف ": ان الفعاليات كلها مرتبطة باعياد الميلاد".

وتوقع بطارسة ان يتوافد على المدينة نحو 30 -40 الف سائح خلال الاعياد مشيرا الى ان فنادق المدينة تعج بالسياح منذ الان وان جميع الاسرة مليئة منوها الى ان المدينة بحاجة الى بناء اكثر من 3 فنادق اخرى لان هناك ازمة فنادق.

وشكا بطارسة من الديون المتراكمة على البلدية والتي وصلت الى 6 مليون شيكل الامر الذي ادى الى اعاقة العديد من خطط ومشاريع البلدية التي تنوي اقامتها في المدينة .

وقال ان هذه الديون تتراكم من يوم الى اخر معربا عن امله بان تتمكن الحكومة من العمل على تسديدها لتقوم البلدية بمهامها وتنفذ برامجها المتوقفة .

لكن بطارسة اشار الى ان مجلس الوزراء قدم مبلع مليون شيكل للبلدية قبل عيد الاضحى لدفع رواتب موظفيها ومساعدتها على تعبيد طرق وانارة شوارع وغيرها.