وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

شالوم يندد بتصريحات أحمدي نجاد حول نقل إسرائيل إلى أوروبا

نشر بتاريخ: 09/12/2005 ( آخر تحديث: 09/12/2005 الساعة: 21:15 )
القدس - معا- وصفت إسرائيل الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد بالخطير بسبب تشكيكه في الهلوكوست وتصريحاته أمس حول نقل إسرائيل إلى أوروبا.

وقال وزير الخارجية الإسرائيلية سيلفان شالوم في حديث إلى الإذاعة الإسرائيلية إن ما صدر عن أحمدي نجاد لم يكن زلة لسان أو تعليقا مارا وإنما هي طريقة تفكير ترغب في إلغاء إسرائيل حسب تعبيره.

ويذكر أن الرئيس الإيراني أعرب عن شكه في حدوث فظائع النازية ضد اليهود في الحرب العالمية الثانية واقترح إقامة دولة إسرائيل في أوروبا.

ففي مؤتمر صحفي على هامش أعمال القمة الاستثنائية لمنظمة المؤتمر الإسلامي، قال أحمدي نجاد إن بعض الدول الأوروبية تصر على القول إن هتلر أحرق ملايين اليهود في الأفران، وتشدد في إصرارها إلى حد التنديد بأي شخص يثبت عكس ذلك.

وأضاف أحمدي نجاد أنه لا يقبل هذا الادعاء ولكنه إذا كان صحيحا فإن السؤال الذي يجب أن يوجه إلى الأوروبيين هو هل قتل هتلر لليهود الأبرياء هو السبب في دعمهم للذين يحتلون القدس؟