وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

العدوان يوسع جبهته وسط القطاع- 22 شهيدا بعد منتصف الليل- 16 بالوسط

نشر بتاريخ: 06/01/2009 ( آخر تحديث: 06/01/2009 الساعة: 18:24 )
غزة- معا- لم تتوقف العمليات العسكرية الاسرائيلية ضد قطاع غزة، واستشهد تسعة عشر فلسطينياً في سلسلة من الغارات الجوية على مناطق مختلفة من القطاع ولكنها تركزت في وسطه.

وقالت مصادر طبية فلسطينية إن أحد عشر فلسطينياً على الاقل استشهدوا في قصف للزوارق الحربية الاسرائيلية على مخيم دير البلح، وان نحو عشرين اخرين اصيبوا بجراح.

وقالت سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد ان اثنين من مقاتليها استشهدا في ذلك القصف، كما اعلنت الوية الناصر صلاح الدين ان احد مقاتليها محمد ابو شعيرة استشهد في اشتباك مع قوات خاصة في دير البلح.

وكان خمسة فلسطينيين بينهم أب من عائلة ابو جبارة وثلاثة من ابنائه استشهدوا في قصف على مخيم البريج ادى ايضا الى استشهاد مواطن اخر وجرح عشرة اخرين.

وشنت الطائرات الاسرائيلية سلسلة من الغارات استهدفت منازل كان من بينها منزل لعائلة الكحلوت حيث استشهد ثلاثة فلسطينيين في حين قصفت الطائرات الاسرائيلية ستة منازل في مناطق متفرقة من القطاع بينها منزل لعائلة عفانة في شارع النفق.

وفي وقت لاحق استشهد ثلاثة مواطنين في قصف اسرائيلي استهدفهم في حي الزيتون بينهم رجل مسن.

وكانت الطائرات الاسرائيلية قصفت ليلا مجمع السرايا الحكومي وسط غزة مجدداً، وقصفت سوق اليرموك التجاري ومناطق مفتوحة في القطاع،
وشهدت منطقة شرق جباليا وشمال بيت لاهيا وحي الزيتون اشتباكات مسحلة عنيفة استخدم خلالها الجيش الاسرائيلي القذائف المدفعية لاحراق الارض التي يحاول التقدم فيها، الا ان المقاومين تصدوا للدبابات واطلقوا قذائف مضادة للدروع وفجروا عبوات ناسفة وقد اعترف الجيش الاسرائيلي بمقتل ثلاثة من جنوده واصابة العشرات.

وفي أخر حصيلة لعدد ضحايا العدوان على غزة أكدت مصادر طبية فلسطينية استشهاد 575 مواطنا منذ بداية العدوان قبل 11 يوماً و145 منذ بدء الهجوم البري مساء السبت.