وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

اولمرت وباراك عازمان على توجيه ضربة جديدة لحماس في غزة

نشر بتاريخ: 03/02/2009 ( آخر تحديث: 03/02/2009 الساعة: 17:23 )
القدس- معا- أكد كل من رئيس الوزراء الاسرائيلي إيهود أولمرت أن إسرائيل ووزير الجيش ايهود باراك عزمهما ا على توجيه ضربة لحركة حماس في قطاع غزة ردا على استمرار سقوط الصواريخ في البلدات الاسرائيلية المجاورة.

وقال اولمرت ": لن نمر مرور الكرام على استمرار الاعتداءات الصاروخية المنطلقة من قطاع غزة على أراضيها وهي سترد على أي استفزاز مهما كان محدوداً.

وقال السيد أولمرت خلال جولة قام بها اليوم في مدينة عكا, إن الهدوء لم يستتب بعد في الجنوب ولكنه سيأتي لا محالة.

من جهته قال باراك بأنه "إذا تبين أن هناك حاجة إلى توجيه ضربة أخرى إلى حماس, فإن إسرائيل ستفعل ذلك في الموعد والشكل اللذين ستختارهما,".

واشار باراك إلى أن هذه الضربة قد تكون أشد من ذي قبل.

وقال إن حماس معنية فعلاً بالهدوء, ولكن الاعتداءت المنطلقة من قطاع غزة أصبحت حقيقة واقعة, لا يمكن تجاهلها.

وجاءت أقوال باراك هذه خلال جولة قام بها اليوم على امتداد الحدود الشمالية.