وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

الشاب حربي الرجبي.. اعتقالات متكررة وإصابة أدت الى استئصال كليته والطحال

نشر بتاريخ: 11/07/2021 ( آخر تحديث: 11/07/2021 الساعة: 16:11 )
الشاب حربي الرجبي.. اعتقالات متكررة وإصابة أدت الى استئصال كليته والطحال

القدس- معا- حوّل رصاص الاحتلال طريق الشاب حربي نضال الرجبي "١٨ عاماً" من المسجد لأداء الصلاة إلى المستشفى لتلقي العلاج، ولليوم الثالث على التوالي يرقد الرجبي على سرير العلاج في غرفة العناية المكثفة بوضع صحي صعب.

اعتقل الشاب حربي الرجبي خلال الأسابيع الماضية مرتين، الأولى من طريق باب الأسباط وهو بطريقه الى منزله سلوان، واعتدي عليه بالضرب المبرح، ثم أفرج عنه بشرط الإبعاد عن البلدة القديمة، والثانية أواخر الشهر الماضي وبقي قيد الاعتقال عدة أيام، وكذلك هدمت منشأة والده التجارية في حي البستان في البلدة، واعتقل حينها والده وشقيقه، كما تعرض حربي لعدة اعتقالات سابقة وفرض عليه الحبس المنزلي لعدة أشهر.

وقال نضال الرجبي :" الوضع الصحي لنجلي حربي هو خطر لكنه مستقر، أجريت له عملية جراحية مساء الجمعة، تم خلالها استئصال احدى الكليتين، والطحال، لا نعرف مضاعفات الاصابة خاصة أنه مريض بالسكري، ندعو أن تستقر حالته الصحية".

وأعرب الرجبي عن قلقه على صحة نجله، وقال:" أخاف على صحة حربي، الاحتلال يلاحقنا ويحاول اختبار صمودنا في سلوان، ونحن صامدون رغم الملاحقات المختلفة لنا".

واقتحمت قوات الاحتلال مستشفى المقاصد مساء الجمعة، خلال وجود حربي داخل غرفة العمليات، ثم انسحبت من المكان بعد تفتيش الطوابق والسؤال عن المصاب.