وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

الحزن يخيم على منزل عائلة الشهيد الطبيب في القدس

نشر بتاريخ: 11/09/2021 ( آخر تحديث: 11/09/2021 الساعة: 09:36 )
الحزن يخيم على منزل عائلة الشهيد الطبيب في القدس

القدس- معا- خيم الحزن على منزل الشهيد حازم الجولاني، في بلدة شعفاط، بعد تلقي العائلة خبر استشهاده واقتحام منزلها.

صدمة ودموع وتساؤلات، حال أفراد عائلة الجولاني وأقاربهم الذي تلقوا خبر اصابة ابنهم حازم واستشهاده عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ثم فوجئوا باقتحام المنزل واعتقال بعض افراد العائلة.

خلدون الجولاني-ابن عم الشهيد- قال عرفنا بالخبر وسائل التواصل الاجتماعي، حاولنا التواصل لمعرفة ما جرى لكن لم نتمكن من ذلك، ثم فوجئنا باقتحام المنزل من المخابرات والقوات واعتقلوا شقيقي الشهيد رائد ومعتصم ونجله، فيما استدعيت زوجته وابنه الاخر للتحقيق.

واضاف ابن عم الشهيد :" نحن بانتظار التحقيقات، لا نعرف ما جرى معه، الشهيد لم يكن لديه اي انتماء او نشاط سياسي."
وأوضح الجولاني أن الدكتور هو مسؤول كلية ريان للطب البديل، ومدرس بها."

وفي ساعات المساء انطلقت مسيرة امام منزل الشهيد الجولاني.

خلدون نجم-محامي عائلة الجولاني- أوضح أن المخابرات أفرجت عن أفراد عائلة الجولاني بعد التحقيق معه حول الشهيد، موضحا أن المخابرات لم تتحدث عن تسليم جثمان الشهيد الليلة لدفنه.

وأضاف ان المخابرات اقتحمت مكان عمل الشهيد "كلية الريان" في شارع صلاح الدين وصادرت بعض محتوياتها، كما اقتحمت منزله ونفذت اعتقالات خلال ذلك.

الحزن يخيم على منزل عائلة الشهيد الطبيب في القدس