وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

الهيئة العامة لباديكو تعقد اجتماعها السنوي الـ 27

نشر بتاريخ: 11/05/2022 ( آخر تحديث: 11/05/2022 الساعة: 14:23 )
الهيئة العامة لباديكو تعقد اجتماعها السنوي الـ 27

رام الله- معا- عقدت الهيئة العامة لشركة فلسطين للتنمية والاستثمار المحدودة (باديكو)، اجتماعها السنوي السابع والعشرين اليوم الأربعاء عبر تقنية الاتصال الإلكتروني، بمشاركة مساهمين يحملون أسهما بالأصالة والوكالة بنسبة 70.7% من رأس مال الشركة، والأمين العام للشركة مقرراً للاجتماع، والمستشارين القانونيين، ومدقق الحسابات الخارجي، وممثلي هيئة سوق رأس المال الفلسطينية وبورصة فلسطين.

وعرض رئيس مجلس الإدارة بشار المصري خلال الاجتماع تقرير المجلس عن العام 2021، مسلّطاً الضوء على أهم الإنجازات والنجاحات التي حققتها الشركة رغم التحديات التي واجهتها خلال العام.

كما تم بحث جميع المواضيع والتوصيات المُدرجة على جدول الأعمال، حيث صادقت الهيئة العامة على التقرير الإداري للعام 2021، والبيانات المالية وتقرير مدقق الحسابات للسنة المالية 2021، إضافة إلى إبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة، وإعادة انتخاب شركة إرنست ويونغ مدققاً للسنة المالية 2022 وتفويض رئيس مجلس الإدارة بتحديد أتعابها.

وقال المصري خلال الاجتماع: "تمكنا في العام 2021 من تجاوز تداعيات جائحة كورونا، بعد أن ألقت بظلالها سلباً على معظم القطاعات الاقتصادية في فلسطين والعالم أجمع، كما نجحنا بالرغم مما تعرضت له منشآتنا في قطاع غزة من أضرار خلال العدوان الأخير في المضي قدماً برؤيتنا لتنمية الاقتصاد الفلسطيني، والحمد لله حصدنا ثمار الجهد الكبير والعمل المتواصل لإدارة شركات باديكو خلال الفترة الماضية من خلال النتائج المالية لعام 2021، ونحن عازمون على الاستمرار بتطوير مسيرتنا ودعم استثماراتنا وتعزيز أدائنا المالي والتشغيلي في مختلف القطاعات".

وأضاف "رؤيتنا للسنة الحالية والسنوات القادمة تتمثل في خلق المزيد من فرص العمل، والتركيز على المناطق التي تشهد ظروفاً استثنائية، تصعب على المستثمرين المجازفة خاصة في مدينة القدس وقطاع غزة".

وتجدر الإشارة إلى أن باديكو حققت نمواً كبيراً في أرباحها الصافية في العام 2021 بنسبة تزيد عن 400%، حيث بلغت 21.1 مليون دولار، مقارنة مع 4.1 مليون دولار في العام 2020، كما يشار إلى أن الشركة تمكنت من تحقيق نجاح كبير في الإصدار الثالث لسنداتها الذي خُصصت حصيلته لإطفاء السندات السابقة، وشهدت عملية الاكتتاب في السندات إقبالًا كبيرًا من المستثمرين فاق المبلغ المطلوب.

وفيما يتعلق بالأداء المالي للربع الأول من العام 2022، حققت الشركة أرباحاً صافية بقيمة 6.8 مليون دولار، مقارنة مع 5.9 مليون دولار لذات الفترة من العام 2021 أي بنسبة نمو 16%، وعقب المصري أن هذا النمو في الأرباح يؤكد سلامة الرؤية والاستراتيجية التي تبناها مجلس الإدارة في الأعوام القليلة الماضية، كما أنه انعكاس واضح لمتانة المركز المالي للشركة.

وفي رده على تساؤلات بعض المساهمين حول عدم توزيع أرباح، قال المصري: "أؤكد مرة أخرى على أن سياسة الشركة الحالية التي أقرها المجلس ممثلاً عن المساهمين، تقضي بتقوية المركز المالي للشركة لضخ مزيدٍ من السيولة في الاقتصاد الفلسطيني الذي يعاني من شح المستثمرين، حيث أن البعض يرغبون بتوزيع أرباح، وأغلب المساهمين استثمروا في باديكو ليكونوا جزءاً من الاستثمار طويل الأمد في فلسطين، ويفضلون تحقيق عوائد أفضل وتوزيعات مستدامة بالمستقبل، ونأمل أن تتمكن الشركة من توزيع أرباح على المساهمين في الأعوام القادمة"، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن باديكو وشركاتها وزعت ما يزيد عن 1.5 مليار دولار منذ تأسيسها.

وعلى صعيد التطورات الهامة التي تشهدها مجموعة شركات باديكو، أشار المصري إلى أهمية الجهود التي قادتها باديكو خلال العامين الماضيين في تعديل هيكلية شركة الاتصالات الفلسطينية لتركز بعملها وأنشطتها الأساسية على قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وذلك بنقل الاستثمارات العقارية والمالية لشركة جديدة متخصصة في مجال التطوير العقاري في فلسطين، وأضاف أن هذه الجهود توجت مؤخراً بتسجيل شركة "أركان العقارية" التي سيكون مؤسسوها جميع مساهمي شركة الاتصالات الفلسطينية كلٌ بعدد مساوٍ لأسهمه في بالتل بتاريخ الاستحقاق المتوقع نهاية الشهر القادم، حيث سيتم الإعلان عن الموعد المحدد الأسبوع القادم، وسيتم إدراج الشركة الجديدة في بورصة فلسطين في بداية شهر تموز القادم بعد بضعة أيام من تاريخ الاستحقاق.

ومن المتوقع أن تصبح "أركان العقارية" من أكبر الشركات المدرجة بقاعدة أصول تزيد عن 350 مليون دولار تتضمن مشروع بوابة أريحا الذي يتم تنفيذه على مساحة إجمالية تزيد عن 3 مليون متر مربع، إضافة إلى محفظة أراضي استراتيجية في الضفة الغربية وقطاع غزة تؤهلها لتنفيذ مشاريع عقارية كبيرة، جنباً إلى جنب مع المطورين والمقاولين المحليين على أساس الشراكة وتوفير الدعم اللازم من أجل تطوير هذا القطاع الحيوي وصولاً لتحقيق نهضة عمرانية.

وسيكون لدى "أركان العقارية" استثمارات بشركات مالية تدر عليها أرباحاً سنوية تعزز مركزها المالي وقدرتها على الاستثمار في التطوير العقاري.

تجدر الإشارة إلى أنه من المتوقع أن يقر مجلس إدارة شركة بريكو العقارية عدم الاستثمار في مشاريع جديدة، لتصبح شركة "أركان العقارية" الذراع الاستثماري العقاري الوحيد للمجموعة.

وبشكل يواكب حالة النمو والنهوض التي تشهدها مجموعة باديكو، أشار المصري إلى أن الشركة ماضية في ترسيخ قواعد الحوكمة لتشمل كافة الجوانب والمستويات القيادية في المجموعة من خلال رفد مجالس إدارات شركاتها التابعة والحليفة بالخبرات والكفاءات المتنوعة.