وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

بينيت: سنواصل جهودنا لاستعادة المفقودين لدى حماس

نشر بتاريخ: 28/06/2022 ( آخر تحديث: 28/06/2022 الساعة: 01:59 )
بينيت: سنواصل جهودنا لاستعادة المفقودين لدى حماس

تل أبيب- معا- قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، مساء الإثنين، إن بلاده ستواصل جهودها لاستعادة أسراها لدى حركة المقاومة الفلسطينية "حماس" في قطاع غزة.

جاء ذلك في بيان صادرٍ عن مكتب بينيت عقب إعلان كتائب عز الدين القسام، الذراع العسكري لـ"حماس"، تدهوراً طرأ على صحة أحد الأسرى الإسرائيليين لديها.

واتّهم بينيت حماس باحتجاز "مدنيّين مضطربين نفسياً، وجثث جنديّين خلافاً لجميع المواثيق والقوانين الدولية".

وأضاف أن "حماس تتحمّل المسؤولية عن حالة المدنيَين الأسيرَين".

وأردف بالقول "ستواصل إسرائيل بذل جهودها بكل مسؤولية وإصرار، من خلال الوساطة المصرية، من أجل استعادة الأسرى والمفقودين".

و في وقت سابق الإثنين، كتب أبو عبيدة، الناطق باسم كتائب القسام في منشور عبر حسابه بتطبيق تليغرام "نعلن عن تدهورٍ طرأ على صحة أحد أسرى العدوّ لدى كتائب القسّام، وسننشر خلال الساعاتِ القادمة بإذن الله ما يؤكد ذلك".

وأثار إعلان "حماس" ضجة واسعة في إسرائيل، ووصفته الصحافة العبرية بـ "الاستثنائي".

وفور نشره، قالت قناة "كان" الرسمية إن تعليماتٍ وردت للوزراء في حكومة بينيت بعدم التعليق عليه.

وتحتفظ "حماس" بالجنديين الإسرائيليين "أورون شاؤول" و"هدار غولدين" بعد أسرهما خلال حرب صيف 2014، فيما تقول إسرائيل إنهما قتلا وتحتفظ الحركة برفاتهما.

كما تحتفظ بمدنيين إسرائيليين هما "أبرا منغستو" وهشام السيد، بعدما دخلا القطاع في ظروف غامضة في سبتمبر/أيلول وديسمبر/كانون الأول من العام ذاته.