وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

"كلنا مضربات"- "فضا" يدعو لاضراب نسائي عام لإناث العالم

نشر بتاريخ: 29/06/2022 ( آخر تحديث: 29/06/2022 الساعة: 11:17 )
"كلنا مضربات"- "فضا" يدعو لاضراب نسائي عام لإناث العالم

رام الله- معا- ناشد ائتلاف فضا- فلسطينيّات ضدّ العنف جميع النساء الفلسطينيات ونساء العالم العربي، بالانضمام إلى الإضراب في تاريخ 6.7.22، رفضا لجميع أشكال العنف الموجّه للنساء ولوضع حدّ لهذا الاستهتار بحياتهن.

وقال الائتلاف في بيان له "نناشد مؤسّساتنا والحراكات الشعبيّة بتحمّل مسؤوليّاتها ودعم الإضراب وتكثيف الجهود والحضور، وإعادة ترتيب الأولويّات بحيث تكون أرواح النساء أوّلها".

ودعا الائتلاف سائر أبناء شعبنا وأبناء الأمّة العربيّة إلى دعم الإضراب وعدم الوقوف على الحياد، مضيفا "لا تدعوا الامتيازات الذكوريّة تحيّد أنظاركم عن المذبحة وتمنعكم من اتخاذ موقف جريء رافض لجميع أشكال العنف الموجّه للنساء".

واوضح "ان الإضراب النسائيّ العام في العالم العربيّ هو أقلّ ما يمكننا فعله في وجه الموجة المتصاعدة من القتل والعنجهيّة، التي لا يقابلها ردّ حازم من السلطات أو الشّعب. أضحى قتلنا في البيوت والأماكن العامّة خبرا عابرا، يعلّق عليه البعض بالأسف والتعاطف مع الضحيّة، فيما ينشغل البعض الآخر في التبرير للمجرمين وإلقاء اللوم على الضحايا".

واشار الائتلاف في بيانه الى "ان الجرائم أكثر عددا وبشاعة مما يصلنا من أخبار. الكثيرات يختفين ولا يسأل عنهنّ أحد، والكثيرات لا يصلن الإعلام لأسباب مختلفة، وفي آخر أسبوع فقط وصلتنا أخبار عن طالبتين قتلتا في الجامعات في الأردن ومصر، مصريّ يلقي بجثّة زوجته في الصحراء ويحرق جثّتها بعد أن قتلها لأنها حامل بأنثى! وفلسطينيّ يقتل أخته لأنها ترفض ترك خطيبها".

وتابع "الفلسطينيّات يشاركن الفلسطينيّين العنف الذي يمارسه الاحتلال عليهم، وكثيرا ما يقتلن في الشوارع والبيوت وعلى الحواجز لكونهنّ فلسطينيّات، لكنّ هذا لا يعفيهنّ من عنف الرجال، فهنّ كحال النساء في جميع أنحاء العالم العربيّ معرّضات للعنف والقتل الذي يمارسه أبناء جلدتهنّ عليهنّ لكونهنّ نساء".

وقال "لهذا العنف جذور راسخة في العقليّة الذكوريّة السائدة، ولا بدّ من استئصالها ومواجهة الثقافة والقوى التي ترويها وتقطف ثمارها. يأتي هذا الإضراب صرخة ليقول بصوت ملايين العربيّات إنّنا نأبى أن نبقى صامتات في انتظار دورنا. نحن أكثر وأقوى من أن نصفّى الواحدة تلو الأخرى".