وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

محافظ أريحا يكرم الاسير كعابنة

نشر بتاريخ: 30/08/2022 ( آخر تحديث: 30/08/2022 الساعة: 14:46 )
محافظ أريحا يكرم الاسير كعابنة

أريحا- معا- كرم محافظ اريحا والاغوار جهاد ابو العسل، الاسير احمد محمود كعابنة والقابع خلف سجون الاحتلال منذ ربع قرن، واحد الذين انهوا الدورة التدريبية في سجون الاحتلال عن منظمة التحرير الفلسطينية. وذلك بتسليم درع لام وزوجة واسرة الاسير في احتفال اقيم بمقر المحافظة.

جاء ذلك بحضور قادة الاجهزة الامنية والمدنية واعضاء اقليم حركة فتح والقوى الوطنية بالمحافظة.
ونقل المحافظ ابو العسل تحيات واعتزاز الرئيس محمود عباس, وامين سر اللجنة التنفيذية واعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح للاسرى واهالي الاسرى والذين يسجلون مواقف البطولة والعز والتحدي وشدد المحافظ ابو العسل ان قضية الاسرى وما يتعرضون له من قبل جلادي الاحتلال يحتل سلم الاولوية واهتمام الرئيس والقيادة السياسية، مشيدا بنضالات الاسرى وصمودهم وانهم يسطرون اروع قصص البطولة والفداء منوها لاهمية وضرورة الالتفاف الشعبي والمشاركة بالفعاليات والانشطة التضامنية معهم.
وجدد المحافظ التاكيد على التفاف ووقوف الشعب الفلسطيني حول قيادته التاريخية والرئيس محمود عباس وما يتعرض له من ضغطات وهجمة اعلامية وتضليلية من قبل ابواق الاحتلال ثمنا لمواقف الرئيس الصلبة وتمسكه بالثوابت الفلسطينية .
وتحدث محمد جلايطة مدير هيئة شؤون الاسرى والمحررين بالمحافظة: الاسرى هم عنوان للتحدي والصمود وانهم عبر سنوات نضال طويلة من العذاب والاضرابات ومعركة الامعاء الخاوية كانوا ينتزعون حقوقهم وحريتهم وان الاحتلال وجلايده يحاول في كل مرة اعادتهم الى نقطة الصفر وسحب تلك الحقوق والتي كفلتها المنظمات والقوانين الانسانية.مشيرا الى اصرار الاسير على مواصلة التعليم وتثقيف نفسه والتسلح بالشهادات الجامعية والدورات التعليمية واشار جلايطة الى الخطوات المرتقبة والتي تعتزم الحركة الاسيرة اعلانها مطلع شهر ايلول لاعادة انتزاع حقوق مكتسبة الغتها وسلبتها منهم ادارة سجون المحتل مشددا ان التضامن والمشاركة في الوقفات الاحتجاجية واجب ديني ووطني واخلاقي وانساني.
وشكرت زهرة بنت الاسير كعابنة الرئيس والقيادة السياسية والحضور على هذا التكريم مؤكدة حاجة الاسرى الدائم للمزيد من الفعاليات والنشطة التضامنية معهم معربة عن املها بالافراج العاجل عن والدها وكافة اسرى الحرية.
وبين علي السنتريسي من الدائرة الاعلامية لمنظمة التحرير الفلسطينية ان البرنامج الثقيفي والتدريبي للاسرى داخل سجون الاحتلال حول منظمة التحرير الفلسطيني والثورة الفلسلطينة شمل 120 اسيرا داخل المعتقلات وحظي باهتمام ودعم الرئيس والاسير احمد محمود كعابنة معتقل منذ 1997 وحكم عليه سلطات الاحتلال مؤبدين وست سنوات وله ثلاث بنات, اصغرهما كانت عن طريق تهريب النطفة من داخل سجون الاحتلال.