وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

عكرمة صبري يؤكد على الجاهزية التامة للتصدي لاي هجوم محتمل على المسجد الاقصى

نشر بتاريخ: 22/06/2005 ( آخر تحديث: 22/06/2005 الساعة: 15:11 )
القدس-معا اوضح سماحة الشيخ عكرمة صبري مفتي القدس والديارالفلسطينية ورئيس الهيئة الاسلامية العليا انه ما من شك ان عملية التهويد للمدينة المقدسة واضحة ومبرمجة وهي تستهدف الحجر والارض والانسان مؤكداً انه ما يتوجب علينا القيام به هو حشد الطاقات لصد المخططات وحماية القدس الشريف,فالمعركة بها شاملة وعلى جميع القوى ان تتضافر بالجهود وتعمل على جميع المستويات القانونية والاعلامية والاجتماعية .
واضاف صبري "نحن ننطلق من موقعنا في دار الفتوى من مجلس الفتوى الاعلى ومن الهيئة الاسلامية العليا التي تفرغت وتخصصت للدفاع عن القدس والاقصى وهناك عدة اجتماعات للتباحث في موضوع القدس قريباً".
وحول نية جماعات متطرفة باقتحام المسجد الاقصى في 14 آب المقبل- التاسع من آب العبري والذي يصادف ذكرى خراب الهيكل الثاني حسب زعمهم قال صبري ان تلك الجماعات ليست متوقفة عن الاطماع وهي في كل مرحلة وفي كل فترة تثير هذا الموضوع وعلينا ان نكثف تواجدنا في الاقصى لحمايته مشيرا الى انه في كل مرة تمكنا من احباط هذه المحاولات العدوانية وسنحبط اي محاولة عدوانية في المستقبل وفي الوقت ذاته نحمّل الحومة الاسرائيلية المسؤولية الكاملة التي تسهل لهؤلاء الوصول الى المسجد الاقصى.