وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

جيروزاليم بوست :اسرائيل راضية عن موقف بوتين من مقاتلى حزب الله

نشر بتاريخ: 28/07/2006 ( آخر تحديث: 28/07/2006 الساعة: 19:09 )
بيت لحم- معا- ذكرت صحيفة جيروزاليم بوست الاسرائيلية اليوم الجمعة ان "اسرائيل راضية وسعيدة بموقف الرئيس الروسى فلاديمير بوتين من مقاتلى حزب الله اللبنانى في الأزمة الراهنة" .

وأوضحت الصحيفة -فى تحليل نشرته فى موقعها على الانترنت اليوم الجمعة -أن الكرملين اصدر بيانا فى اعقاب اجتماع بوتين بوزير الخارجية السعودى سعود الفيصل فى العاصمة الروسية موسكو يوم الثلاثاء الماضي واكد على ما وصفته "بالدور الايجابى الذى تشعر اسرائيل بان الروس يضطلعون به حتى الان والذى لعبته موسكو اثناء هذه الازمة" .

وأشارت الصحيفة الى أن الزعيم الروسى كان قد اعرب عن امله -فى مستهل محادثاته الدبلوماسية مع وزير الخارجية السعودي - في ان "تساعد البعثة الدبلوماسية رفيعة المستوى من المملكة العربية السعودية والجهود الدبلوماسية المشتركة التى تبذلها روسيا والسعودية فى ايجاد حل يرضى جميع الاطراف للموقف المتأزم الذى تطور اليوم فى كل من لبنان وفلسطين" .

واضافت الصحيفة "وعقب ذلك جاءت الجملة التى قوبلت بترحاب ورضاء من قبل اسرائيل" ففى هذا الصدد اكد بوتين مجددا الموقف الروسى فى هذا الشان والذى يدين "اى محاولات لتسوية المشاكل عن طريق اللجوء الى الارهاب" واضاف الرئيس الروسى "ان الدولة الاسرائيلية لها الحق ويجب ان تعيش فى أمن" .

وقالت الصحيفة انه "فى هذه الدوائر فى اسرائيل حيث تتم قراءة البيانات الصادرة عن العواصم الاجنبية وتحليلها بعناية فائقة، فقد تبين للمسئولين عن ذلك "ان هذه هي الرسالة التى اختارت موسكو التاكيد عليها بعد الاجتماع مع وزير الخارجية السعودى" .

والمحت جيروزاليم بوست الى انه "لا يوجد تصرف عشوائى فى الدبلوماسية" مشيرة الى ان الحكومات تختار اجزاء من الاجتماعات المختلفة والتى ترغب فى نشرها ولذا رأى بوتين انه من المناسب ان يلقى الضوء على هذه الرسالة وبالضبط عقب لقائه بالسعوديين" حيث رأت الصحيفة انه بذلك يبعث برسالة "صداقة الى اسرائيل ورسالة قوية معادية للارهاب الى العالم" على حد قولها .

وزعمت الصحيفة الاسرائيلية ان روسيا قد اتخذت ما وصفته ب"موقف معتدل خلال الصراع باكمله" موضحه ان بوتين "كان من الممكن ان يفعل اشياء اكثر صعوبة بالنسبة لاسرائيل فى اجتماع قمة الثمانية بسانت بطرسبورج وفى مؤتمر روما او حتى فى مقر الامم المتحدة بنيويورك -اذا ما رغب فى ذلك - ولكنه لم يفعلها وهو امر لم يمر مرور الكرام على تل ابيب" .

واعادت الصحيفة الى الاذهان انه فى الايام القليلة الاولى من العدوان الاسرائيلى وعلى العكس تماما- اصدرت الخارجية الروسية بيانا شديد اللهجة يشن هجوما عنيفا على الدولة العبرية "بسبب استخدامها غير المناسب وغير الملائم للقوة والذى عرض سيادة لبنان وسلامة اراضيه فضلا عن السلام والامن فى المنطقة للخطر" .

واضافت الصحيفة ان البيان الذى صدر عن بوتين الثلاثاء الماضى بدا وكانه يعنى "تصحيح الانطباع الذى تركته الخارجية الروسية لدى اسرائيل" .

واستطردت الصحيفة الاسرائيلية تقول ان الشعور العام الذى تولد لدى اسرائيل يوضح ان "روسيا بشكل عام قد تصرفت على نحو جيد" اثناء الازمة التى نشبت فى المجتمع الدولى ككل والذى طالب باطلاق سراح الجنود الاسرائيليين المختطفين وانهاء الهجمات الصاروخية على اسرائيل فى اجتماع قمة الثمانى الذى عقد الاسبوع الماضى ولم تتشاجر مع وزيرة الخارجية الامريكية كوندوليزا رايس التى منعت المطالب بالوقف الفورى لاطلاق النار من "الظهور فى حيز المحادثات اثناء مؤتمر روما" الذى عقد امس الاول الاربعاء .